لايف

الجبلاية تلغى الهبوط.. والدورى الجديد مجموعتان.. وغموض موقف «المصرى»

المال ـ خاص : وضعت شركة «برومو آد» الراعى الرسمى للاتحاد المصرى لكرة القدم، الاتحاد فى مازق كبير لعدم الالتزام بدفع قسطى شهرى مارس ويونيو والبالغ 6 ملايين و30 ألف جنيه، بعد أن قرر اتحاد الكرة فرض غرامة مالية قدرها…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص :

وضعت شركة «برومو آد» الراعى الرسمى للاتحاد المصرى لكرة القدم، الاتحاد فى مازق كبير لعدم الالتزام بدفع قسطى شهرى مارس ويونيو والبالغ 6 ملايين و30 ألف جنيه، بعد أن قرر اتحاد الكرة فرض غرامة مالية قدرها %2.5 على الشركة، بعد تأخرها عن إرسال قسط الرعاية المقرر أول مارس.

ويخشى مسئولو الجبلاية عدم انهاء الأزمة قبل تفتيش الجهاز المركزى للمحاسبات، على الاتحاد خلال الأيام المقبلة.

وهدد مجلس إدارة اتحاد الكرة، برئاسة المحاسب جمال علام، بفسخ العقد مع الشركة الراعية، فى حالة عدم الالتزام بدفع الأقساط خلال أيام لإنهاء الأزمة.

ورفض مجلس إدارة اتحاد الكرة التقرير الذى تقدم به عمرو عفيفى مالك الشركة الراعية، بشأن خصم 5 ملايين من المبلغ المستحق على الشركة الراعية وهى قيمة الغرامات التى قامت الشركة الراعية بتوقيعها على الأندية لعدم الالتزام ببنود التعاقد مع الشركة الراعية، بالاضافة لخصم ربع مليون جنيه بسبب عدم ارتداء الحكام إعلانات الشركة الراعية.

وترفض الشركة الراعية دفع الأقساط المستحقة عليها فى ظل توقف مسابقة الدورى العام.

وتخشى الشركة الراعية قيام مسئولى اتحاد الكرة بتسييل خطاب الضمان البالغ 5 ملايين جنيه، لكن مسئولى الجبلاية يخشون عدم القدرة فى إيجاد راع بديل فى ظل توقف مسابقة الدورى والظروف الأمنية التى تمر بها مصر، ويصعب من خلالها قيام أى شركة بالمجازفة وتقديم عرض رعاية جيد للاتحاد.

من ناحية أخرى، كشف مصدر داخل اتحاد الكرة لـ«المال»، أن مجلس إدارة الاتحاد اتفق على إلغاء الهبوط هذا الموسم، بسبب عدم استكمال البطولة، واقترابها من الإلغاء، بسبب الأحداث السياسية التى تشهدها مصر منذ عزل الرئيس مرسى.

وأضاف المصدر أن مجلس إدارة الاتحاد، اعتمد صعود أندية القناة والمنيا والرجاء، بجانب 18 فريقا التى تشارك فى المسابقة هذا الموسم، ليصبح عدد الأندية التى سوف تشارك فى الموسم الجديد 21 ناديا، ولم يتضح موقف النادى المصرى البورسعيدى من المشاركة فى مسابقة الموسم الجديد، على أن تقام بطولة الدورى فى الموسم الجديد بنظام المجموعتين.

ومن المقرر أن يسرى نظام الصعود والهبوط على مسابقة الأقسام: الثانى والثالث والرابع بعد أن استكملت هذه المسابقات مبارياتها قبل الأحداث السياسية الأخيرة.

شارك الخبر مع أصدقائك