الثبات يهيمن على شهادات الإيداع النشطة بتعاملات الـ"GDR'S"

الثبات يهيمن على شهادات الإيداع النشطة بتعاملات الـ"GDR'S"
جريدة المال

المال - خاص

4:03 م, السبت, 2 يونيو 18

أسماء السيد

ظل إجمالى شهادات الإيداع المصرية النشطة المقيدة فى بورصة “لندن” دون تغير وذلك خلال تعاملات اﻷسبوع الماضى مقارنة بالسابق له.

وثبتت شهادة إيداع “التجارى الدولي” عند 4.65 دولار للأسبوع الثانى على التوالي، إضافة إلى بقاء شركة “إيديتا” للصناعات الغذائية عند 5.30 دولار، وشهادة “المصرية للاتصالات” عند 3.50 دولار، و “المجموعة المالية – هيرمس” عند 2.50 دولار، وأخيرًا شهادة إيداع “اوراسكوم للإعلام والاتصالات والتكنولوجيا” عند 0.24 دولار.

أصدرت البورصة المصرية، الخميس الماضى بيانًا، مجدولا بتفاصيل أرصدة الشركات من شهادات الإيداع الدولية حتى نهاية الأسبوع الحالى.

وأظهر الجدول استنفاد شركات أوراسكوم للاتصالات وإيديتا للصناعات الغذائية، ليسيسكو مصر، رصيدها، وتبقى 2167 سهما للبنك التجارى تفصله عن الحد الأقصى للأسهم المتاح تحويلها إلى شهادات وهو نفس المعدل المستقر منذ ثلاثة أشهر تقريبا.

وأوضح البيان وجود شركة أخرى ما زالت تحتفظ بنسب وكميات مختلفة من شهادات الإيداع الأجنبية، ولم تستنفدها بعد، وتضم هذه الشركات عامر جروب، بالم هيلز للتعمير، مدينة نصر للاسكان، وجى بى أوتو، والمصرية للاتصالات، وحديد عز، وهيرميس، ونعيم القابضة، والسويس للأسمنت، ورمكو لإنشاء القرى السياحية، ودومتى، وباكين، وليسيسكو مصر.

وبحسب البيان، يتبقى لشركة عامر جروب 1.5 مليار سهم، بالم هيلز 465.1 مليون سهم، بينما يتبقى لمدينة نصر للإسكان 324.4 مليون سهم، أما جى بى أوتو فيتبقى لها 280.9 مليون سهم، بينما يتبقى للمصرية للاتصالات 166.6 مليون سهم.

 ويتبقى لشركات: “هيرميس، حديد عز، دومتى، نعيم القابضة، السويس للأسمنت، باكين، 137.1 مليون جنيه ،129.4 مليون سهم ،61.2 مليون سهم، 57.7 مليون سهم ،42.7 مليون سهم ،3.6 مليون سهم على التوالي.

وأدخلت إدارة البورصة – أغسطس 2016 – تعديلا جوهريا على قواعد إصدار شهادات الإيداع الأجنبية، يحدد سقفها بنسبة التداول الحر للشركات، ونص التعديل على “ألا تزيد نسبة شهادات الإيداع من رأسمال الشركة المقيدة عن نسبة الأسهم حرة التداول بالبورصة، وفى حال تجاوز النسبة، سيتم منع إصدار شهادات جديدة لحين الوصول للنسبة المقررة، على أن يتم تفعيل القرار اعتبارا من 10 أغسطس الحالى.

وشهدت المؤشرات تراجعا حادا نهاية الأسبوع الماضى والذى تزامن مع الإغلاق الشهرى لمايو، وسط خسائر قوية لرأس المال السوقى على الصعيدين الأسبوعى والشهرى.

وعلى صعيد مايو اختتمت السوق تداولات الشهر بتراجع نحو 10.28 % للمؤشر EGX30، مغلقا عند 16414 نقطة، كما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 3.94% عند مستوى 843 نقطة، ومؤشر EGX100  الأوسع نطاقا عند 2138 نقطة خاسرا ما نسبته 7.31%.

وخسر رأس المال السوقى نحو 76 مليار جنيه مغلقا عند مستوى 930.39 مليار فى مايو، مقارنة بـ 1.006 مليار فى إبريل.

وعلى الصعيد الأسبوعى أنهى المؤشر الرئيسى للسوق EGX30 التعاملات على تراجع نسبته 1.32% عند مستوى 16414.5 نقطة، كما تراجع EGX70 بنسبة 1.83% لينهى تعاملاته الأسبوعية عند مستوى 843 نقطة، كما أنهى EGX100 الأوسع نطاقا أسبوعه على تراجع 1.88% عند مستوى 2138 نقطة.

وخسر رأس المال السوقى نحو 19 مليار جنيه خلال الأسبوع ليتراجع إلى 930 مليار، مقارنة بـ 949 مليارا  الأسبوع السابق.

جريدة المال

المال - خاص

4:03 م, السبت, 2 يونيو 18