سيـــاســة

«التيار الشعبي»: لم نلتق الإخوان وسنطرح رؤيتنا للمصالحة قريبا‎

التيار الشعبي المصري اونا: نفى التيار الشعبي المصري، ما تردد ونشر عبر بعض المواقع الالكترونية حول لقاء جمع بين مؤسس التيار حمدين صباحي، وقيادات من جماعة الإخوان المسلمين، للحوار حول المصالحة الوطنية، وضمان دعم الإخوان له في الانتخابات الرئاسية المقبلة.…

شارك الخبر مع أصدقائك


التيار الشعبي المصري

اونا:

نفى التيار الشعبي المصري، ما تردد ونشر عبر بعض المواقع الالكترونية حول لقاء جمع بين مؤسس التيار حمدين صباحي، وقيادات من جماعة الإخوان المسلمين، للحوار حول المصالحة الوطنية، وضمان دعم الإخوان له في الانتخابات الرئاسية المقبلة.
 

وأوضح التيار في بيان أصدره، أنه لم تحدث أي لقاءات أو اتصالات مباشرة بين صباحي أو أي من قيادات التيار مع أي من قيادات جماعة الإخوان سواء حول هذه الأمور أوغيرها.
 
وأشار التيار الشعبي إلى أنه  ينحاز إلى فكرة المصالحة الوطنية، بشرط تحقيق عدالة انتقالية ناجزة كأحد أسس المصالحة، وأن يتم المحاسبة القانونية لكل من حرض على عنف أو مارسه أو أهدر أو أسال دماء المصريين، بالاضافة لأي مسئول شارك في نهب المال العام والفساد، ويؤكد التيار أنه سيطرح رؤيته التفصيلية لقضية المصالحة الوطنية والعدالة الانتقالية خلال الفترة المقبلة.
 
وأكد أنه لا صحة لكل ما تردد حول قرار بخوض حمدين صباحي انتخابات الرئاسة المقبلة، وأن النقاش حول هذا الأمر لا يزال مؤجلا سواء داخل التيار الشعبي أو مع باقي القوى الوطنية والثورية، وأن اهتمام التيار وتركيزه الرئيسي حاليا على استمرار الاحتشاد الشعبي السلمي لتثبيت الثورة ومكتسباتها فى 30 يونيو، وضمان نجاح خارطة الطريق المطروحة للمرحلة الانتقالية بأوسع قدر من التوافق الوطني والدعم الشعبي.
 
ودعا التيار الشعبي وسائل الإعلام لتحري الدقة فيما ينشر من أخبار، ويؤكد التيار أن مواقفه الرسمية والأخبار المنسوبة له، هي فقط ما يصدر عبر صفحته الرسمية أو عبر مراسلاته الرسمية من بريده الإلكتروني إلى وسائل الإعلام، أو ما يصدر من تصريحات على لسان متحدثه الرسمي أو متحدثيه الإعلاميين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »