اقتصاد وأسواق

«التنمية المحلية» تعلن ملامح مشروع موازنتها 2019 / 2020

أعلن اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية ملامح مشروع موازنة الوزارة لعام 2019 / 2020 والتى تمت الموافقة عليها من لجنتي الخطة والموازنة والإدارة المحلية بمجلس النواب. وقال اللواء محمود شعراوي إن مشروع الموزانة تضمن مبلغ إجمالى قدره 43,313 مليار…

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلن اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية ملامح مشروع موازنة الوزارة لعام 2019 / 2020 والتى تمت الموافقة عليها من لجنتي الخطة والموازنة والإدارة المحلية بمجلس النواب.

وقال اللواء محمود شعراوي إن مشروع الموزانة تضمن مبلغ إجمالى قدره 43,313 مليار جنيه لديوان عام الوزارة وعدد 27 محافظة وهيئتى النقل العام بالقاهرة والإسكندرية وهيئتي النظافة والتجميل بالقاهرة والجيزة.

وأضاف الوزير أنه تم تحدد أولويات خطة العمل وذلك للنهوض بالمجتمعات المحلية ووحدات الإدارة المحلية وتنميتها في جميع محافظات الجمهورية والإسهام في خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية وذلك بالاشتراك مع المحافظات وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

وأشار شعراوي إلى أن الوزارة تستهدف فى خطتها للعام المالى القادم تسهيل حركة الإنتقال بين القرى والمدن وحل الإختناقات المرورية وتيسير نقل المنتجات لتحسين الوضع الإقتصادي للمواطنين وذلك من خلال رصف الطرق المحلية وإقامة كباري على الطرق والمجاري المائية للسيارات والمشاه لربط القرى والمدن بأطوال 2300 كيلو متر وتطوير ورفع كفاءة وتشغيل وصيانة منظومة النقل العام بالقاهرة والإسكندرية لتحسين الخدمة المقدمة للمواطنين.

وقال وزير التنمية المحلية إن الخطة تستهدف أيضاً رفع كفاءة منظومة النظافة وتحسين البيئة للحفاظ على الصحة العامة للمواطنين بتكلفة قدرها 3.6 مليار جنيه من خلال البدء في تنفيذ نهو إصلاح وصيانة 3757 معدة نظافة على مستوى المحافظات المختلفة و شراء معدات نظافة جديدة متنوعة والبدء في إغلاق عدد 57 مقلب عشوائى و إنشاء محطات وسيطة تشمل عدد ( 36 ثابتة + 56 متحركة ) وإنشاء عدد 59 خلية دفن صحى و رفع كفاءة 70 خط تدوير ومعالجة مخلفات وتجميل وتشجير بعض المداخل والميادين بالمدن والقرى و تغطية بعض المجارى المائية داخل الكتل السكنية .

وأشار الوزير إلى أن خطة الوزارة تستهدف أيضاً الحفاظ على الصحة العامة للمواطنين من خلال البدء فى تنفيذ وتطوير ورفع كفاءة 147 مجزر حكومى وإنشاء عدد 5 مجازر نصف ألية ، و 5 مجازر آلية ملحقة بالمحاجر الحدودية بإستثمارات هذا العام قدرها 150 مليون جنيه على أن يتم الإستكمال خلال العام التالي ، مشيراً إلى إستهداف الوزارة أيضاً لتحسين خدمات الكهرباء والإنارة وتغطية المناطق المحرومة والمستجدة بها وتوفير الطاقة الكهربية المطلوبة لإقامة صناعات محلية بتكلفة قدرها 1.3 مليار جنيه و توفير الطاقة المستهلكة في إنارة الشوارع وتحقيق وفر في فاتورة الإستهلاك من خلال تركيب عدد 500 ألف كشاف موفر للطاقة بمشتملاتها بالشوارع العامة والطرق بتكلفة قدرها 600 مليون جنيه.

وأوضح اللواء شعراوى أن الوزارة تسعى إلى الحفاظ على أرواح المواطنين وممتلكاتهم وتهيئة مناخ أمني مناسب للمساهمة في التنمية الاقتصادية من خلال دعم منظومة الأمن والإطفاء والمرور بالمحافظات و تقديم الخدمات العامة بصورة مناسبة للمواطنين من خلال تطوير مقرات المبانى الادارية والمراكز التكنولوجية ، بالإضافة إلى رفع كفاءة مشروعات البنية الأساسية ( مياه الشرب / الصرف الصحي / الطرق / الكهرباء ) والخدمات العامة ( تعليم / صحة) بالقرى الفقيرة بتكلفة قدرها 525 مليون جنيه و ترسيخ العدالة الإجتماعية من خلال مد خدمة الصرف الصحي للمواطنين الأولى بالرعاية تشمل تنفيذ وصلات الصرف الصحى المنزلية لعدد 60 ألف مشترك لخدمة حوالى 600 ألف مواطن بتكلفة قدرها 225 مليون وتوفير فرص عمل للشباب بقروض ميسرة من البنوك المصرية من خلال برنامج مشروعك وصندوق التنمية المحلية .

وأضاف شعراوي أن الوزارة ستعمل جاهدة على تحصيل المديونيات المستحقة للدولة عن الاصول ملك المحافظات المؤجرة للغير بالإضافة إلى تحصيل مستحقات للخزانة العامة للدولة عن الاستثمار فى المحاجر والملاحات وتطويرورفع كفاءة مصرف كتشنر من خلال قرض من البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية بمبلغ (79 مليون يورو) وتحسين الوضع الإقتصادي والإجتماعي والعمراني للفئات المهمشة بصعيد مصر من خلال قرض البنك الدولي لمحافظتي سوهاج وقنا والتنسيق مع الجهات المعنية لإزالة عدد 35 ألف حالة تعدى على الأراضى الزراعية للحفاظ على الرقعة الزراعية وتحقيق الأمن الغذائي و إزالة حوالي 70 ألف حالة مخالفة بناء للحد من ظهور مناطق عشوائية غير مخططة و المساهمة في تنمية سيناء والتصالح في مخالفات البناء.

وتابع الوزير أنه سيتم أيضاً التنسيق مع الوزارت والجهات المعنية والمحافظات لرفع كفاءة وتطوير وإزالة التعديات على البحيرات وبصفة رئيسية بحيرة المنزلة و التنسيق مع المحافظات لإعادة النسق الحضارى للمدن والقرى من خلال طلاء واجهات المبانى والتنسيق مع المحافظات وكل من الهيئة القومية لسكك حديد مصر لإزالة التعديات وتذليل المعوقات الخاصة بتطوير مزلقانات السكة الحديد لعدد 1363 مزلقان للحفاظ على أرواح المواطنيين.

وأكد الوزير أنه سيتم أيضاً التنسيق مع وزارة الصناعة والتجارة (هيئة التنمية الصناعية ) لإستكمال ترفيق المناطق الصناعية فى عدد من المحافظات ووزارة الداخلية لتيسير ترخيص مركبات التوك توك وتحديد خطوط سيرلها بالاضافة الى ترخيص سيارات “الفان ” كبديل آمن لمركبات التوك توك ، ووزارة التموين والتجارة الداخلية لتنفيذ عدد 27 منطقة لوجستية والتنسيق مع وزارة التخطيط والمحافظات والجهات والوزارات والجهات المركزية لحــل مشكلة المشروعات المتعثرة المنفذة من الوزارات والجهات المركزية على أراضى المحافظات للاستفادة من الاستثمارات السابق إنفاقها على هذه المشروعات لخدمة المواطنين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »