Loading...

«التنمية الأفريقى» يدخل على خط مفاوضات تمويل مونوريل العاصمة الجديدة

Loading...

كان بنك الاستثمار القومى أعلن أنه دبر قرضًا بقيمة 1.5 مليار جنيه، لسداد الدفعة المقدمة لشركات المقاولات المنفذة لمشروع المونوريل

«التنمية الأفريقى» يدخل على خط مفاوضات تمويل مونوريل العاصمة الجديدة
أحمد عاشور

أحمد عاشور

9:28 ص, الثلاثاء, 26 نوفمبر 19

كامل الوزير لـ«المال»: القيمة تصل إلى 2.2 مليار دولار.. وتأسيس شركة برأسمال مصدر 100 مليون جنيه

كشف الفريق كامل الوزير، وزير النقل ، عن دخول بنك التنمية الأفريقى على خط مفاوضات -ضمن تحالف دولى- للمشاركة فى تدبير التمويل اللازم لمشروع مونوريل العاصمة الإدارية، بقيمة 2.2 مليار دولار.

وأضاف الوزير فى تصريحات لـ«المال» أن بنك التنمية الأفريقى سيكون بديلاً فى التمويل -بالتحالف مع «الاستثمار الأوروبى» و»الأوروبى لإعادة الإعمار»- لأحد المصارف الإنجليزية الذى انسحب من مشروع مونوريل العاصمة.

جاء ذلك على هامش مشاركة الفريق كامل الوزير، فى منتدى أفريقيا 2019، الذى نظمته وزارة الاستثمار يومى الجمعة والسبت الماضيين، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسى.

وكانت مصادر بوزارة النقل قالت لـ«المال» فى وقت سابق، إن بنك الاستثمار الأوروبى سيساهم فى تمويل المشروع بقيمة مليار دولار، والبنك الأوروبى لإعادة الإعمار بنحو 600 مليون دولار، و900 مليون دولار من أحد البنوك الإنجليزية (قبل الانسحاب)، ليصل التمويل إلى نحو 2.5 مليار دولار، فى حين أكد الوزير أن القرض الأجنبى من المقرر أن يبلغ 2.2 مليار دولار من إجمالى 3 مليارات دولار تمثل تكلفة المونوريل، على أن يتم توفير الباقى محليا.

وفى سياق متصل، كشف وزير النقل عن أن شركة الجر الكهربائى -التى تم تأسيسها مؤخرًا- ستتولى إدارة مشروع المونوريل، بعد إضافة مساهمين جدد لهيكل ملكيتها، وزيادة رأسمالها المصدر إلى 100 مليون جنيه بدلا من 10 ملايين، علماً بأن رأسمالها المرخص به يعادل يبلغ نحو 3 مليارات جنيه، دون ذكر «الوزير» للمساهمين.

ومن جانبها، قالت مصادر بوزارة النقل لـ»المال» إن هيكل ملكية شركة الجر الكهربائى يضم وزارة المالية، وهيئة المجتمعات العمرانية، وبنك الاستثمار القومى، والهيئة القومية للأنفاق، بجانب شركة العاصمة الإدارية الجديدة، ومن المقرر الاستقرار على الهيكل الإدارى للشركة قبل نهاية العام الحالى.

وكان بنك الاستثمار القومى أعلن أنه دبر قرضًا بقيمة 1.5 مليار جنيه، لسداد الدفعة المقدمة لشركات المقاولات المنفذة لمشروع المونوريل، والتى تضم أوراسكوم للإنشاءات، والمقاولون العرب، بجانب شركة بومباردية الكندية.

أحمد عاشور ومدحت إسماعيل