استثمار

«التنمية الأفريقى » يتراجع عن إقراض مصر مليار دولار

كتب ـ أحمد عاشور :   قال محمود همام، مساعد وزيرة التخطيط والتعاون الدولى للشئون الأفريقية لـ «المال » ، إن بنك التنمية الأفريقى تراجع عن توفير قروض بقيمة مليار دولار، كان مخططا استخدامها لتمويل مشروع إنشاء مطار شرم الشيخ،…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب ـ أحمد عاشور :
 

قال محمود همام، مساعد وزيرة التخطيط والتعاون الدولى للشئون الأفريقية لـ «المال » ، إن بنك التنمية الأفريقى تراجع عن توفير قروض بقيمة مليار دولار، كان مخططا استخدامها لتمويل مشروع إنشاء مطار شرم الشيخ، الى جانب عدد من المشروعات التنموية التى ادرجتها الحكومة فى خطتها الاستثمارية خلال العام المالى الحالى .

وأوضح همام أن البنك الأفريقى برر للحكومة موقفه من عدم صرف القروض فى الوقت الراهن بتراجع التصنيف الائتمانى لمصر بعد الثورة .

جاء ذلك على هامش الندوة التى عقدها المركز المصرى للدراسات الاقتصادية، أمس الأربعاء لاستعراض مؤشر تقرير الاقتصاد فى أفريقيا خلال عام 2012.

ويشار الى أن الدكتور عصام شرف، رئيس الوزراء السابق، اتفق مع رئيس بنك التنمية الأفريقى على توفير نحو 3 مليارات دولار لتمويل ما يقرب من 11 مشروعا، فضلا عن 550 مليون دولار لتمويل محطة كهرباء السويس البخارية .

وقال همام إن الوزارة بدأت خلال الفترة القليلة الماضية زيادة الاعتماد على مؤسسات التمويل العربية بهدف الحصول على قروض لتمويل المشروعات التنموية خاصة بعد تراجع المؤسسات الأوروبية عن إقراض مصر ومنها صندوق النقد الدولى .

وأشار الى أن «التعاون الدولى » تتفاوض حاليا مع الصندوق الكويتى للتنمية لتوفير قرض بقيمة 100 مليون دولار لصالح السكك الحديدية .

وتوقع أن تزيد الاحتياجات التمويلية لمصر خلال العام المالى المقبل لتتجاوز الـ 12 مليار دولار، وذلك لسد عجز الموازنة العامة للدولة نظرا لامتناع المؤسسات التمويلية عن إقراض مصر .

ومن جانبه، قال آدم حريكة، رئيس وحدة الاقتصاد الكلى باللجنة الاقتصادية بالاتحاد الأفريقى لـ «المال » ، إن الاتحاد الأفريقى اتفق مع بنك التنمية الأفريقى على توفير 5 مليارات دولار خلال العام الحالى لتمويل مشروعات البنية التحتية بالدول الأفريقية ومن بينها مصر .

شارك الخبر مع أصدقائك