اقتصاد وأسواق

التموين: البت في عروض إنشاء المستودعات الاستراتيجية بالمرحلة الأولى 28 يناير

مدة التنفيذ من 18 إلى 24 شهرا بدلا من 3 سنوات

شارك الخبر مع أصدقائك

تبدأ وزارة التموين والتجارة الداخلية ممثلة في جهاز تنمية التجارة الداخلية، البت في العروض الفنية والمالية للشركات التي تقدمت لشراء كراسات الشروط والمواصفات الخاصة للمستودعات  الاستراتيجية يوم 28 يناير الجاري.

واوضحت التموين في بيان اليوم، أن تلك المستودعات في 4 محافظات كمرحلة أولى من إجمالى 7 مستودعات سيتم تنفيذها على مرحلتين، بغرض ضمان توفير احتياطي استراتيجي آمن من السلع الغذائية الأساسية وغيرها من السلع الأخرى.. بهدف تخزين وتدبير احتياجات الاستهلاك الحالي والمستقبلي للبلاد ، طبقاً لتوجيهات القيادة السياسية بالإسراع في إنشاء وإدارة وتشغيل مستودعات استراتيجية للتخزين السلعي‪.‬

وصرح الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية بأنه سيتم إنشاء المستودعات الاستراتيجية وفق أحدث التكنولوجيا لإدارة عمليات تخزين السلع ، وبما يضمن سلامة وجودة المنتجات .

اقرأ أيضا  سعر الذهب يرتفع عالميا مع ضعف الدولار وسط ترقب لحزمة التحفيز الأمريكية

وأضاف أن ذلك بجانب أيضا تأمين مخزون استراتيجي من المنتجات الغذائية علي مدار العام وفقا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، وأن إنشاء مثل هذه المستودعات الاستراتيجية سيعزز من  زيادة المخزون الاستراتيجي للمنتجات لمده تصل إلى 8 أو 9 أشهر.

من جانبه أوضح الدكتور إبراهيم عشماوى مساعد أول وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية أنه تم عقد لجنة استفسار مع ممثلى الشركات التى تقدمت لشراء كراسات الشروط وتم الرد على كافة الاستفسارات المتعلقة بانشاء المستودعات الاستراتيجية والمواصفات الخاصة بها.

كما تم الاتفاق على ضغط فترة التنفيذ فى فترة تتراوح من 18 الى 24 شهرا بدلا من 3 سنوات، وأن كل مستودع سيخدم أكثر من 4 محافظات ، ومتوسط التكلفة الاستثمارية للمستودع الواحد قد تصل لـ 5 مليارات جنيه .

اقرأ أيضا  «المالية» توجه بتقديم التسهيلات للمستوردين للانضمام إلى التسجيل المسبق للشحنات الجمركية‎

وأضاف عشماوى انه سيتم البدء في انشاء 4 مستودعات بمحافظات الشرقية والسويس والفيوم والأقصر كمرحلة أولى بعد البت فى العروض الفنية والمالية للشركات، لافتا الى انه قد يحدث تحالفات لأكثر من شركة لإنشاء مستوع أو أكثر.

وأكد أن العامل الأساسي في أساليب التقييم هو الالتزام بالمواصفات والاشتراطات والتقنيات الفنية لإدارة هذه المستودعات وميكنة المخزون ، الأمر الذى سيمكن من معرفة كميات السلع المخزنة وأيضا حجم المنتجات المنصرفة.

ولفت إلى أن ذلك سيساهم في ضبط منظومة التخزين ومنع التلاعب، إضافة إلى سهولة الجرد ومعرفة الأرصدة في جميع  المحافظات وكميات السلع المتوفرة، وأيضا  السلع التي بها نقص، مما يضمن تأمين احتياجات البلاد  لنحو 25 سلعة أساسية .

اقرأ أيضا  «خطة البرلمان»: دمج الاقتصاد غير الرسمي يزيد الحصيلة الضريبية ويقلل عجز الموازنة

 كما سيتم طرح المرحلة الثانية لانشاء 3 مستودعات آخرين في محافظات الجيزة وكفر الشيخ والاسماعيلية خلال الربع الأول من العام الجارىً 2021 .

وأشار إلى أن اختيار هذه المحافظات جاء بناء على دراسة لتقييم  معدلات الاستهلاك من السلع الأساسية ومتوسط الإنفاق ،وفقا للكثافة السكانية لكل محافظة .

وكذلك المحافظات القريبة من أماكن إنشاء المستودعات بجانب القرب من موانئ السلع المستوردة وأيضا من أماكن الإنتاج الزراعية والصناعية وتم حساب استهلاك متوسطات الإنفاق وفقا للكثافة السكانية لكل محافظة وطبيعة الاستهلاك.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »