اقتصاد وأسواق

التموين : احتياطى القمح يكفى حتى نهاية العام الحالى

التموين : احتياطى القمح يكفى حتى نهاية العام الحالى

شارك الخبر مع أصدقائك

كامل : حجم الاستهلاك يصل إلى 10 ملايين طن سنويًا


استلام الكميات المتعاقد عليها الشهر المقبل
طحن 900 ألف طن شهريًا لإنتاج الخبز المدعم

كتب – محمد مجدى :

قال المهندس حسن كامل، مستشار وزير التموين والتجارة الداخلية في تصريح خاص لـ”المال”: إن حجم استهلاك السوق المحلية من القمح يصل إلى 10 ملايين طن سنويًا، ما يؤدى إلى ضرورة تدعيم الأرصدة الاستراتيجية من الأقماح بالأقماح المستورد، مشيرًا إلى أنه يتم طحن 900 ألف طن قمح شهريًا وذلك لإنتاج الخبز المدعم.

وأكد كامل، أن الاحتياطى الاستراتيجي من القمح المحلى والمستورد يكفي حتى نهاية شهر ديسمبر القادم، مشيرًا إلى أن كميات القمح المستوردة والتى تم الإعلان عن التعاقد عليها يومي الخميس والجمعة الماضيين، سيتم استلامها الشهر المقبل، وذلك لاستخدامها فى إنتاج الخبز المدعم بجانب القمح المحلى الذي تم استلامه من المزارعين.

وكانت هيئة السلع التموينية التابعة لوزارة التموين والتجارة الداخلية قامت بالتعاقد على مناقصتي أقماح عالمية يومي الخميس والجمعة الماضيين، وذلك على النحو التالى: مناقصة يوم الخميس كانت بنحو 60 ألف طن قمح روسي بسعر 199 دولارًا و49 سنتًا للطن الواحد.

بينما مناقصة يوم الجمعة كانت بنحو 180 ألف طن موزعة كالآتى 120 ألف طن قمح روماني و60 ألف طن قمح روسي، بسعر 200 دولارًا و72 سنتًا للطن الواحد.

يشار إلى أن الكميات المتعاقد عليها بالمناقصتين سيتم شحنهما فى الفترة من 11 يوليو ولمدة 10 أيام.

وكانت وزارة التموين والتجارة الداخلية، أغلقت يوم الإثنين الماضي، باب استلام القمح المحلى أمام المزارعين، وذلك بعد مرور شهرين على بدء موسم حصاد القمح بالعام الجاري، والذي تعدت فيه كميات القمح المستلمة من المزارعين توقعات الجميع، وكان من المتوقع أن لا يتعدى المستلم 3.7 مليون طن، وتم استلام 5.3 مليون طن.

شارك الخبر مع أصدقائك