استثمار

«التمويل الأفريقية» ترصد مليارى دولار للبنية التحتية فى القارة السمراء

تعتبر واحدة من أكبر المستثمرين فى حلول البنية التحتية فى أفريقيا،

شارك الخبر مع أصدقائك

رصدت مؤسسة التمويل الأفريقية مليارى دولار لتمويل مشروعات البنية التحتية فى القارة السمراء خلال العام الجارى، ودعت مصر إلى الانضمام إلى عضويتها.

وقال سامح شنودة، الرئيس والمدير التنفيذى لشئون الاستثمار الجديد لدى المؤسسسة، إنها تسعى إلى أن تكون مصر واحدة من الدول الأعضاء فيها.

وأضاف أنه التقى منذ أسبوع مع الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط ، ووزير النقل الفريق كامل الوزير، ومسئولين من الصندوق السيادى لكى يتم البدء فى تنفيذ مشروعات فى السوق المحلية.

وأشار إلى أنه مع انضمامه للعمل فى المؤسسة يستهدف أن تكون مصر من الدول الأفريقية ذات الأولوية التى تستثمر فيها المؤسسة سواء عبر تمويلات حكومية أو للقطاع الخاص.

اقرأ أيضا  وزيرا البيئة والنقل يناقشان إغلاق وإعادة تأهيل مقالب المخلفات بالقاهرة الكبرى

وقال إن هدف المؤسسة ككل هو استثمار مليارى دولار فى العام الجارى فى أنحاء القارة الأفريقية وتوزيعها حسب المشروعات المطلوبة.

ولفت إلى أن هناك 28 دولة أفريقية عضواً بالمؤسسة، لكن للأسف ليست مصر واحدة منها.

كانت مؤسسة التمويل الأفريقية، التى تعتبر واحدة من أكبر المستثمرين فى حلول البنية التحتية فى أفريقيا، أعلنت فى 15 فبراير الجارى عن تعيين سامح شنودة فى منصب المدير والرئيس التنفيذى لشئون الاستثمار الجديد لديها.

اقرأ أيضا  وزيرة التخطيط تشارك في اجتماع الآلية الأفريقية حول تقرير المراجعة الوطنية الطوعية

ووفق بيان صحفى صادر عن المؤسسة، يمتلك «شنودة» أكثر من 27 عاماً من الخبرة فى مجال الاستثمار وترتيب وجذب رءوس الأموال من خلال أسواق رأس المال العالمية، خاصة فى مجال الاستثمار وتمويل مشروعات تطوير البنية التحتية، وإنشاء منصاتٍ وأنظمة تمويل جديدة، إضافة إلى تقديم الدعم اللازم لفرق الإدارة.

ويتمتّع «شنودة» بمعرفة عميقة بالسوق الأفريقية، وخبرة عمل سابقة في القطاعات ذات الأولوية بالنسبة لمؤسسة التمويل الأفريقية، بما فى ذلك قطاعات الطاقة والنقل والخدمات اللوجستية والصناعات الثقيلة والموارد الطبيعية.

وأضاف بيان مؤسسة التمويل الأفريقية أن «شنودة» كان قد شغل مؤخراً منصب الرئيس التنفيذى لشركة «زارو» وهى مطور ومالك ومشغل لمشروعات البنية التحتية فى أفريقيا والشرق الأوسط وجنوب آسيا والمملوكة بالكامل لمجموعة «بلاكستون» وقبل ذلك، شغل منصب رئيس شئون البنية التحتية لدى مجموعة «سى دى سي» المحدودة، وهى مؤسسة التمويل الإنمائى فى المملكة المتحدة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »