اتصالات وتكنولوجيا

«التعليم»: مد فترة التقديم بمدارس التكنولوجيا التطبيقية حتى 15 يوليو

قررت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني مدّ فترة تقديم الطلاب الذين أتموا المرحلة الإعدادية للالتحاق بمدارس التكنولوجيا التطبيقية حتى 15 يوليو الحالي. قال الدكتور محمد مجاهد، نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني، إن مدارس التكنولوجيا ذات طبيعة خاصة، حيث تهدف…

شارك الخبر مع أصدقائك

قررت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني مدّ فترة تقديم الطلاب الذين أتموا المرحلة الإعدادية للالتحاق بمدارس التكنولوجيا التطبيقية حتى 15 يوليو الحالي.

قال الدكتور محمد مجاهد، نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني، إن مدارس التكنولوجيا ذات طبيعة خاصة، حيث تهدف إلي تكوين منظومة تعليمية متكاملة وقادرة على تطوير التعليم الفني بمصر وجعله يواكب أفضل النظم التعليمية بالعالم.

كما تهدف مدارس التكنولوجيا التطبيقية  إلى إعداد خريجين مؤهلين للعمل بالسوقين المحلىة والدولية، وإعداد وتأهيل المعلمين وفق أحدث النظم والمعايير من خلال تدريبات معتمدة على أيدي خبراء من داخل مصر وخارجها، بالإضافة إلى تطبيق المعايير الدولية في طرق التدريس والتدريب والتقييم والمناهج الدراسية المتبعة بها.

وأضاف مجاهد أن الوزارة تعطي فرصًا متساوية لجميع الطلاب للالتحاق بمدارس التكنولوجيا التطبيقية، كضرورة اجتياز المتقدم اختبارات فى اللغة الإنجليزية واللغة العربية والرياضيات التى تضعها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.

واستكمل مجاهد: المدارس التطبيقية ستعقد المقابلة الشخصية والكشف الطبى بمقر المدرسة المتقدم لها الطالب خلال شهري يوليو وأغسطس.

وقالت الأستاذة حبيبة عز، مستشارة وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ومنسق مشروع إصلاح التعليم، إن المدارس التي تم مد فترة التقديم بها هي مدرسة الشهيد أحمد تعلب الفندقية للتكنولوجيا التطبيقية، بالتعاون مع مجموعة شركات أمريكانا ومؤسسة مصر الخير، وتتخصص المدرسة بمجال إدارة وتشغيل المطاعم.

كما تمّ مد فترة التقدم لمدرسة العبور للتكنولوجيا التطبيقية بالشراكة مع غرفة التجارة والصناعة الفرنسية والمعهد الأوروبي للتنمية، وتتخصص المدرسة بمجال الصيانة الكهربائية، وكذلك مدرسة Tech school for Applied Technology، بالشراكة مع شركة IBM ومؤسسة الألفي، وتتخصص المدرسة بمجال تكنولوجيا المعلومات وتعمل هذه المدرسة بنظام P-TECH المعروف عالميًّا.

وأضافت أنه يتم توفير العديد من المميزات لطلاب تلك المدارس مثل البيئة التعليمية المتميزة، والتدريب العملي بمصانع وشركات الشريك الصناعي، وإمكانية الحصول على مكافآت مالية أثناء فترات التدريب العملي، ومنح دراسية للطلبة المتفوقين، وأيضًا فرص تعيين في شركات ومصانع الشريك الصناعي بعد التخرج.

واختتمت حبيبة عز بأنه جارٍ الآن العمل على إطلاق مدارس أخرى بمجالات متعددة بمختلف أنحاء مصر لإتاحة الفرصة لجميع الطلاب للالتحاق بمدارس التكنولوجيا التطبيقية، ومن بين تلك المدارس مدرسة الشهيد محمد عبد الله الكفراوي بمحافظة الشرقية، بالشراكة مع مؤسسة آل سويدي للتنمية، والتي ستصبح من أكبر مدارس التكنولوجيا التطبيقية، وكذلك مدرسة أخرى بمحافظة بورسعيد بالشراكة مع شركة سوموتومو والجايكا.

وأشار بيان صادر عن الوزارة إلى أن جميع المعلومات حول كيفية التقديم وشروط الالتحاق بمدارس التكنولوجيا متاح عبر الموقع الرسمي لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني http://emis.gov.eg.

الجدير بالذكر أن مدارس التكنولوجيا التطبيقية هي مدارس مصرية ذات جودة عالمية، تقوم على الشراكة بين وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني وشركات القطاع الخاص ومؤسسات تعليمية مرموقة؛ للحفاظ على جودة المدرسة والعملية التعليمية بها.

وتعمل تلك المدارس على تطبيق الجانب النظري على أساس مناهج دراسية قائمة على نظام الجدارات ومعتمدة دولية، والجانب العملي من خلال توفير تدريب عملى للطلاب بمصانع وشركات الشريك الصناعي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »