لايف

التعليم العالي توضح نتائج تطويع البحث العلمي لخدمة المجتمع

خلال الفترة الأخيرة، تم استخدام مخرجات البحث العلمى فى العديد من المجالات.

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت وزارة التعليم العالى والبحث العلمى، عن نتائج تطويع البحث العلمي فى خدمة المجتمع، خلال الفترة الماضية.

وأشارت التعليم العالي، في بيان صحفي، اليوم الثلاثاء، إلى أنه خلال الفترة الأخيرة، تم استخدام مخرجات البحث العلمى فى العديد من المجالات.

وتم تطوير تكنولوجيا تخزين القمح محلياً (الصوامع البلاستيكية) لتقليل الفاقد إلى 2٪، وزيادة إنتاجية القمح إلى 24 أردبًا للفدان، وزيادة إنتاجية الأرز من خلال تطوير هجن جديدة بنسبة 30%، وتوفير مياه الري بنسبة لا تقل عن 20%.

كما تم تصنيع عربة لنقل ووزن المحاصيل الزراعية بنسبة مكون محلى 80%.

ولفتت التعليم العالي إلى أنه خلال الفترة المنقضية تم تنظيم فاعلية مختبر الشهرة للموسم الثانى، بالتعاون مع المركز الثقافي البريطاني بمشاركة 1779 مشاركًا فى محافظات (القاهرة، الإسكندرية، بنى سويف، السويس، الغربية).

ونشر 9 كتب لتبسيط العلوم فى مجالات الفضاء والغذاء وعلوم البحار والسرطان والمناعة والأخلاقيات، والدليل الفلكي للعام الهجري من عام 1435 هــ إلى 1438 هــ وكتالوج الزلازل السنوي، بجانب إصدار سلسلة جديدة للقصص العلمية للأطفال بعنوان “ريم وكريم وعالم الميكروبات”.

وأطلق البحث العلمي برنامج Go Science لتبسيط العلوم للأطفال من 5 : 15 عامًا، ويشمل البرنامج عرض أفلام علمية ثنائية وثلاثية الأبعاد للأطفال، وملعب العلوم، ومتحف متنقل للعلوم، وورش عمل تفاعلية فى مختلف العلوم وشرح مبسط للتجارب العملية.

وتم إعداد موسوعات علمية فى مجالات علمية، مثل: موسوعة المكونات الكيميائية والفارماكولوجية المصرية، والموسوعة المصرية للنباتات الطبية البرية.

وشهدت الفترة الماضية الإعلان عن 3 جوائز تشجيعية للمرأة فى مجال البحث العلمي فى تخصصات الزراعة والعلوم الغذائية، والصحة والعلوم الصيدلية، والمياه، والطاقة، والعلوم البيئية.

وتضمنت مخرجات البحث العلمي تسجيل 135 براءة اختراع، شملت إنتاج مصل للوقاية من إنفلونزا الطيور، وإنتاج البيوديزيل والبيوجيت كوقود حيوي للمركبات والطائرات، وإنتاج سلالات حيوانية محسنة وراثيًا بتكنولوجيا نقل الأجنة، ومعالجة مياه الصرف الصناعي والزراعي.

بالإضافة إلى تطوير وإنشاء وتشغيل محطة تجريبية لوحدات صغيرة من مركزات الطاقة الشمسية ببلبيس (مزرعة سيكم) بدعم من الاتحاد الأوروبي.

ومن بين مخرجات البحث العلمي أيضا ابتكار طريقة لتوجيه ضوء الشمس لإنارة الشوارع الضيقة والأزقة، وتم تسليط الضوء على بعض من هذه الابتكارات من مجلات عالمية مثل نيوزويك (News Week).

كما تصميم وتنفيذ محطة مبتكرة لمعالجة مياه الصرف الصحي بإحدى القرى بطاقة إنتاجية 400 متر مكعب/ يوم،وكذلك إنتاج أطلس الخرائط الهيدروجيولوجية لجنوب الصحراء الغربية.

وشهدت الفترة الأخيرة إنشاء التليسكوب الفلكي في المنطقة العربية وشمال إفريقيا، بالإضافة إلى الشبكة القومية لرصد الزلازل، ودراسات الآثار والمياه الجوفية.

كما تم إنشاء مركز إقليمي للحد من المخاطر في المنطقة الاقتصادية بمحور قناة السويس بالتعاون مع جامعة السويس.

وتضمنت مخرجات البحث العلمي، إنتاج مواد إعلامية تسهم في بناء الأطفال (مسلسل الأزهر، مسلسل نور وبوابة التاريخ، جامعة الطفل، برنامج دعم مشروعات التخرج).

ومن بين تطورات البحث العلمي، إقرار مجلس الوزراء على مشروع قانون إنشاء هيئة تمويل العلوم والتكنولوجيا والابتكار، الذى يتضمن 20 مادة مٌقسمة على 5 فصول تنظم مختلف شئون الهيئة.

وقالت وزارة التعليم العالي إن جميع المؤشرات المتعلقة بمدخلات ومخرجات العلوم والتكنولوجيا والابتكار (طبقاً للمعايير الدولية) في تحسن يتراوح ما بين تدريجي وكبير.

وأشارت إلى أن عدد المراكز البحثية 25 مركزًا ومعهدًا تابعا للوزارات المختلفة، وببلغ إجمالىُّ عددِ الأبحاثِ المصريةِ المنشورةِ دوليًا 250 ألف بحث من بينهم ما يزيد عن 21 ألف بحث علمي.

وشغلت مصر المرتبة 11 عالميًا فى مجالِ التكنولوجياتِ البازغةِ، والمراكز الأول إفريقيا في النشرِ العلمي في تحليةِ المياهِ، والمرتبةَ 25 فى النانو تكنولوجي، والثالثةَ أفريقيًا فى الزراعةِ الذكية.

واستكملت الوزارة إن الفترة الماضية شهدت إصدار النسخةِ الأوليةِ من الاستراتيجيةِ القوميةِ للذكاءِ الاصطناعىِ بالتعاونِ مع وزارةِ الاتصالاتِ وتكنولوجيا المعلوماتِ والجهاتِ المعنية، وتم تقييمُ وتحديثُ الاستراتيجيةِ القوميةِ للعلومِ والتكنولوجيا والابتكار لتواكبَ رؤيةَ مصر 2030.

كما زيادةِ عددِ الحاضناتِ الناشئةِ إلى 19 حاضنةً، ودعمُ ما يزيدُ عن 90 شركةً تكنولوجية، وتخريجُ 63 شركةً عاملةً في الأسواقِ المحليةِ والعالمية.

وخلال الفترة الماضية تم استكمالُ شبكةِ مكاتبِ نقلِ التكنولوجيا TICOs فى الجامعاتِ ومراكزِ البحوثِ والتجمعاتِ الصناعية، والانتهاءُ من تنفيذِ أكثرَ من 95% من مشروعٍات بحثيٍة وتطبيقيٍة في مجال مركزاتِ الطاقةِ الشمسيةِ وتحليةِ المياه.

كما تم إطلاق برنامجِ تحالفاتِ المعرفةِ والتكنولوجيا لدعمِ الكفاءاتِ الوطنيةِ في الجامعاتِ والمنظوماتِ البحثيةِ والمنظماتِ غيرِ الحكومية، وبلغ عددُ التحالفاتِ 14 (أربعةَ عشرَ) تحالفًا.

وتم إطلاقُ مبادرةِ (اندماج) للشراكةِ بين التعليمِ الهندسىِّ والبحثِ العلمى؛ بهدفِ تطويرِ الصناعةِ المصرية، وتأهيلِ جيلٍ جديدٍ من الخريجينَ المبدعين وروادِ الأعمال.

كما تطوير برنامجِ جامعةِ الطفلِ الذى وضع ضمنَ برنامجِ خُطَّةِ الحكومةِ لبناءِ الإنسانِ المصري بمشاركةِ عدد كبير من الجامعات الحكومية والخاصة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »