الإسكندرية

«التعاون الدولي»: أكثر من نصف المشروعات الاستراتيجية لبرنامج «عبر الحدود» لدول حوض البحر الأبيض لجهات مصرية

مشاريع المرحلة الثانية من برنامج التعاون عبر الحدود لدول حوض البحر الأبيض المتوسط التي تبدأ من 2014 – 2020

شارك الخبر مع أصدقائك

قال السفير رضا بيبرس، مستشار وزيرة التعاون الدولي، والمشرف على قطاع التعاون الأوروبي إن مشاريع المرحلة الثانية من برنامج التعاون عبر الحدود لدول حوض البحر الأبيض المتوسط هي التي تبدأ من عام 2014 – 2020 والممول من الاتحاد الأوربي.

وأضاف مستشار وزيرة التعاون الدولي خلال مشاركته فى المؤتمر التعريفي لشركات السياحة والاقتصاد الرقمي بـ”مشروع ميد بيرلز للسياحة البطيئة”، اليوم الخميس، عبر تطبيق zoom أن مصر استضافت مؤتمر إعلان نتائج المرحلة الأولى من البرنامح للأعوام من 2007 – 2013 والتى ساهمت فى تعزيز العلاقات الأورمتوسطية حيث تم التنفيذ فى الدول المشاركة بما فى ذلك عدد 29 مشروعاً فى مصر .

اقرأ أيضا  ميناء الإسكندرية ترفع رسوم خدمة «تحت الشكة» وتخزين واستقبال السيارات

وتابع، ازداد عدد المشاريع التى تستفاد منها جهات مصرية فى إطار المشروعات الاستراتيجية وهى الأكبر حجماً حيث تشارك مصر فى 13 مشروعا بأكثر من إجمالى 22 مشروعا من أكثر من النصف، حيث نجحت فى الحصول على 3 مشاريع نمطية و6 مشاريع استراتيجية ، ثلاثة منها فى قطاع السياحة بجهود الغرف التجارية .

وأوضح  مستشار وزيرة التعاون الدولي أن برنامج التعاون عبر الحدود ، ممول من الاتحاد الأوروبي بقيمة إجمالية 209 ملايين يورو لتمويل المشاريع، وللمعونة الفنية .

اقرأ أيضا  رئيس مدينة مطروح: فحص المخرات و21 معدية استعدادا للسيول

يقدم التمويل من خلال 3 مسابقات يتقدم لها تحالفات من 14 دولة من البحر الأبيض

 وتابع، يقدم التمويل من خلال 3 مسابقات يتقدم لها تحالفات من 14 دولة من البحر الأبيض المشاركة من شطرى البحر الأبيض بمشاريع نمطية واستراتيجة تتراوح قيمتها بين 2 : 5 ملايين يورو للمشورع الواحد.

وأشار المشرف على قطاع التعاون الأوروبي إلى أن تلك المشاريع تأتي في إطار الـ11 أولولية الخاصة بدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتعليم والبحث العلمى والابتكار التطوير التكنولوجى وتعزيز الدمج الاجتماعي مكافحة الفكر وحماية البيئة والتكيف مع التغيرات المناخية، والتخفيف من آثاره.

اقرأ أيضا  عاملون وأصحاب محال تجارية : 30% تراجعًا في مبيعات أجهزة المحمول بالإسكندرية خلال الصيف

وأوضح بيبرس أن كل مسابقة تستغرق أكثر من سنة من العمل الدؤوب بين شركاء التحالفات لإعداد الدراسات ثم التقدم واختيار المشروعات ، لذلك فالفائز يكون عن جدارة، ويتميز هذا البرنامج ببناء تشاركى يشمل مختلف الجهات الفاعلة من القطاع العام والخاص ومنظمات المجتمع المدنى بهدف تنمية المنطقة واستجابة الاحتياجات الوطنية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »