سيـــاســة

التضامن توسع دائرة اختيار مستحقي الدعم النقدي

مدحت إسماعيل:   قالت نفين القباج مستشار أول وزيرة التضامن الاجتماعي، إن الوزارة سوف تتوسع خلال العام المقبل، فى اختيارات المستحقين للدعم النقدى، بالتوازي مع خطة الحكومة لرفع الدعم، الأمر الذى سيحدث من خلاله ارتفاع معدلات التضخم وزيادة نسب الفقر.…

شارك الخبر مع أصدقائك

مدحت إسماعيل:
 
قالت نفين القباج مستشار أول وزيرة التضامن الاجتماعي، إن الوزارة سوف تتوسع خلال العام المقبل، فى اختيارات المستحقين للدعم النقدى، بالتوازي مع خطة الحكومة لرفع الدعم، الأمر الذى سيحدث من خلاله ارتفاع معدلات التضخم وزيادة نسب الفقر.

وأوضحت فى تصريح لـ”المال”، أن هناك 17 معيارا، و91 سؤلا للأسر المتقدمة للحصول على الدعم النقدي ممثلا فى برنامج كرامة وتكافل، لافتة إلي أن نسبة اجتياز الاختبارات كانت 54% فى محافظات الصعيد بهدف إدخال أكبر عدد ممكن من الأسر الفقيرة، و52% فى محافظات الوجه البحرى، ومستهدف توسيع نطاق دائرة الاختيارات، وفقاً لمعادلة إحصائية تجريها الوزارة للمستحقين.

وتابعت”: التوسع سيشمل الأرامل والمطلقات، موضحة على سبيل المثال، الأرملة نجاها من الممكن يكون 5 من عشرة، بدلاً من 7 من عشرة، فى محافظات الوجه.

ويقدم “تكافل” دعما نقديا للأسرة التي تعانى من الفقر الشديد، وتحتاج إلى دعم نقدى وخدمى، على أن يكون لديها أطفال من عمر يوم إلى 18 سنة.

وتبلغ قيمة الدعم فى البرنامج 325 جنيها فى الشهر، لرب الأسرة الفقيرة، و 60 جنيها لطفل المرحلة الابتدائية، و80 جنيها للمرحلة الإعدادية و100 جنيه للمرحلة الثانوية، ويصرف بشكل تراكمي كل 3 أشهر عن طريق الأم، شرط استمرار الأبناء فى المدرسة وتلقيهم خدمات صحية.

 بينما يمنح “كرامة” مساعدات نقدية شهرية، بمبلغ 350 جنيها، لكبار السن، فوق 65 عاما، ولمن لديهم عجز كلى أو إعاقة، ولا يستطيعون العمل، أو ليس لديهم دخل ثابت.

شارك الخبر مع أصدقائك