Loading...

التصميمات الفنية والتكنولوجية ترسم مستقبل إعلانات الإنترنت

Loading...

التصميمات الفنية والتكنولوجية ترسم مستقبل إعلانات الإنترنت
جريدة المال

المال - خاص

12:01 ص, الثلاثاء, 26 يناير 10

هيثم دردير
 
تعد التصميمات والنظم التكنولوجية المختلفة والرؤي الفنية هي الفيصل في المنافسة وزيادة الحصص السوقية للشركات المتخصصة في الإعلان عبر شبكة الإنترنت، بالإضافة الي جذب العملاء والشركات للوصول بمنتجاتهم عبر الوسائط الإلكترونية المختلفة.

 

وفي هذا الإطار عقدت الغرفة الأمريكية بالقاهرة مؤخرا لقاء تعريفياً لتوضيح أحدث النظم التكنولوجية المستخدمة في صناعة الإعلان عبر الإنترنت، واستضافت خلاله المهندس محمد مهيري، المدير العام لشركة »Connect Ads «  المتخصصة في الإعلانات عن طريق الإنترنت والتابعة لشركة »لينك دوت نت«، ونوه في اللقاء إلي أن الإبداع في عمليات التصميم واتباع المعايير الدولية والوزن القياسي لإعلانات الإنترنت هي الفيصل في تحديد آليات العرض والطلب في هذا المجال خلال الفترة المقبلة.
 
وأكد مهيري أنه علي سبيل المثال تعد درجة الألوان المستخدمة والحروف التي يتم قياسها بالكيلو/ بايت من الأدوات التي تحدد مستوي الإعلانات، حيث إن الأمر أصبح غير مرتبط فقط بالناحية الفنية ولكنه مرتبط في الوقت نفسه بالناحية التكنولوجية، وهو ما تقوم الشركات المتخصصة باتباعه وفقا لمعايير مؤسسة IEB المتخصصة في تحديد معايير الإعلان عبر الإنترنت ، حيث إن جميع الإعلانات التي يتم تصميمها وتنفيذها داخل شركة Connect Ads يتم الرجوع فيها الي تلك المعايير والأطر التي سوف تساهم في بقاء الشركات المتخصصة ومنافستها في السوق، وتساعد في جذب العملاء الجدد والحفاظ علي العملاء القدامي.

 
وأوضح أن سوق الإعلانات عبر الإنترنت تطورت بشكل كبير في الآونة الأخيرة إلا أن نسبتها في مصرلم تتجاوز حاجز الـ %1 من إجمالي الإعلانات المطبوعة والمرئية، مقارنة بالوضع الحالي في الدول الأوروبية- علي سبيل المثال – التي وصلت فيها نسبة الإعلانات عبر الإنترنت الي حوالي %7 من إجمالي الإعلانات المطبوعة والمرئية.

 
وقال إن حجم الإعلان من حيث الوزن القياسي بالكيلو بايت ودقة تنفيذه تقنيا وفنيا تعدان من أحد أهم العوامل التي سوف تحدد الشركات المتخصصة دون غيرها في الفترة المقبلة، بالإضافة الي القياسات الأخري التي تقوم بحساب عدد مرات الزيارات أو تصفح الإعلان في ظل وجود جهات متخصصة في تلك النوعية من القياسات، لمعرفة طبيعة وسلوكيات المستخدمين تجاه الإعلان، وهل قام المستخدم بتصفحه جيدا أم لا؟ وعددالمرات التي قام بتصفح الإعلان فيها وعدد المتصفحين والأيقونات والمواقع الفرعية التابعة له وغيرها من الخدمات المرتبطة به؟

 
وأشار مهيري الي أن صناعة الإعلان عبر الإنترنت منشغلة في الوقت الحالي بطريقة وكيفية ظهور الإعلانات علي صفحات المواقع المختلفة، حيث إن كل محتوي تختلف طبيعته عن الآخر، وهو ما يحتاج الي نوع خاص من التصميمات المرتبطة بمحتوي الموقع الإليكتروني نفسه، ويرتبط ذلك أيضا بالكفاءات المدربة والمعدة جيدا للقيام بتلك الخطوات الإبداعية، حيث إن المنتج الإعلاني يجب أن يكون متوائماً مع الرسالة المقدمة عبر الموقع الإلكتروني.

 
وقال إنه علي سبيل المثال فإن المواقع الرياضية تناسبها الإعلانات الخاصة بالملابس والأحذية الرياضية، وهو ما قد يهم متصفحي الموقع ويساهم في توصيل الرسالة الإعلانية بشكل جيد، بالإضافة الي بناء علاقة تفاعلية مع الجمهور المستهدف وإيجاد تواصل في المحتوي الإعلامي والإعلاني المستهدف وهو ما يساهم في تحويل المستخدمين إلي جزء من ابداع الإعلانات عبر الإنترنت.

 
وتحدث المديرالعام لـ »Connect Ads « عن الشراكة مع شركةEyeblaster    العالمية  المتخصصة في حقل جديد من قياس الإبداع في إعلانات الإنترنت يطلق عليه Rich Media والتي تعد الموضة الجديدة في هذا المجال للوصول الي التقنيات والإبداع في الإعلان عبرالانترنت بنفس المستوي، وكما هو الحال في الدول الأوروبية، وسوف تقوم الشركة بإمداد Connect Ads  بتقارير دورية ومختلفة عن الوقت الذي استغرقه العميل في تصفح الإعلان والمراحل الخاصة فيما بعد عملية الضغط عليه.
 
و أصبحت Connect Ads بموجب اتفاقية الشراكة تمثل »Eyeblaster « في منطقة مصر وبلاد الشام وجذب عملاء جدد في تلك الدول.
 
وأشار الي أن السوق المصرية في الإعلانات عبر الإنترنت تسير في الطريق الصحيح وعلي الرغم من الركود الذي حدث في 2009 فإن السوق ننمو بطريقة جيدة علي الرغم من عدم تجاوز حصتها حاجز الـ %1 من إجمالي الإعلانات المطبوعة والمرئية، نظراً لأن صناعة الإعلانات علي الإنترنت تعد من أهم انواع الإعلانات في الوقت الحالي في اوروبا وامريكا، اما علي المستوي المحلي فإن الأمر مازال يرتبط بالكثير من المبادرات ونشر خدمات المحتوي وشبكات الإنترنت فائق السرعة.
 

جريدة المال

المال - خاص

12:01 ص, الثلاثاء, 26 يناير 10