اقتصاد وأسواق

“التخطيط”:نتوقع ارتفاع معدل النمو خلال 2014-2015 إلى 8ر3 %

توقع الدكتور أشرف العربي وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى أن يرتفع معدل النمو العام السنوي للعام الجاري 2014-2015 ليتجاوز 5ر3 ويصل إلى 8ر3 % .

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ:

توقع الدكتور أشرف العربي وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى أن يرتفع معدل النمو العام السنوي للعام الجاري 2014-2015 ليتجاوز 5ر3 ويصل إلى 8ر3 % .

 
وأوضح العربي – فى مؤتمر صحفى اليوم الثلاثاء – أن المؤشرات الأولية للربع الأول من العام 2014-2015 ارتفعت ليبلغ معدل النمو 8ر6 % هو أعلى معدل نمو اقتصادى منذ 2007 ، مرجعا السبب إلى مقارنة بالربع الأول من العام المالي السابق والذي كان النمو فى أغلب القطاع به بالسالب .
 
وبين أن تلك الفترة التي أعقبت ثورة الثلاثين من يونيو، وما صاحبها من عدم استقرار أمني واعتصامات سياسية وفئوية وإضرابات عمالية، خلال شهور يوليو وأغسطس وسبتمبر، الأمر الذي أثر سلبيا على قيمة الإنتاج والناتج خلال تلك الفترة التي كان بها ظروفا، خاصة قد أثرت على المقارنات الزمنية، خاصة وأن معدل نمو الناتج المحلي خلال هذا الربع كانت 1% مقارنة بالربع الأول من العام المالي 2012 /2013.
 
وأرجع الزيادة في معدلات النمو خلال الربع الأول من العام المالي 2014/ 2015 مقارنة بالربع الأول من العام المالى 2013/2014 إلى الزيادة الكبيرة في نشاط الصناعة التحويلية (باستثناء تكرير البترول)، والتى حققت معدلا بلغ 26.5% عن مستواه خلال الربع المماثل، وتركزت هذه الزيادة في العديد من الأنشطة الصناعية (مثل الدخان والتبغ والصناعات اللافلزية والصناعات الإلكترونية والمركبات وأنشطة الطباعة ومنتجات الأجهزة الطبية).
 
أشار العربي إلى أنه بالمقارنة بمعدل نمو الصناعة التحويلية بالربع الأخير من العام المالي 2013/ 2014 فإن هذا النمو يتراجع إلى – 0.8%، هذا فضلاً عن الزيادة في نشاط التشييد والبناء نتيجة أعمال الحفر في قناة السويس، وكذا التشييد المرتبط بهذه العمليات، ناهيك عن زيادة إيرادات قناة السويس والتي ارتفعت من -0.4% خلال الربع الأول من عام 2013/ 2014 إلى 9.1% خلال الربع محل المقارنة، كما ذكر أن البيانات الصادرة عن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء تشير إلى تراجع معدل البطالة خلال الربع الأول من عام 2014/ 2015 إلى 13.1% بعد أن كانت 13.3% خلال الربع الأخير من العام المالى 2013/ 2014.
 
و أكد أن الاقتصاد المصري فى طريقه إلى التعافي بعد أن تستقر الأوضاع بشكل كامل ، ويتم استكمال خارطة المستقبل بالاستحقاق الأخير المتمثل في الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها بداية العام

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »