اتصالات وتكنولوجيا

التحكيم الدولي هو الفيصل في النزاع علي‮ »‬موبينيل‮«‬

كتب - المرسي عزت ومحمد شحاتة:   قالت وزيرة التجارة الخارجية الفرنسية آن ماري ايدراك - أمس - إن حكومتي القاهرة وباريس اتفقتا علي أن النزاع الدائر بين »فرانس تليكوم« الفرنسية، و»أوراسكوم تليكوم« المصرية بشأن شركة »موبينيل« خاص بالشركتين، وأن…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – المرسي عزت ومحمد شحاتة:
 
قالت وزيرة التجارة الخارجية الفرنسية آن ماري ايدراك – أمس – إن حكومتي القاهرة وباريس اتفقتا علي أن النزاع الدائر بين »فرانس تليكوم« الفرنسية، و»أوراسكوم تليكوم« المصرية بشأن شركة »موبينيل« خاص بالشركتين، وأن التحكيم الدولي هو الفيصل بينهما.

 
وأوضحت  في المؤتمر الصحفي الذي عقدته مع المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، أن صادرات فرنسا من القمح إلي مصر بلغت 800 ألف طن في النصف الأول من العام الحالي، مقابل 100 ألف طن خلال العام الماضي بأكمله.
 
وأشار المهندس رشيد إلي أن الزيارة التي قام بها إلي فرنسا العام الماضي للتفاوض والتنسيق مع الشركات لاستيراد القمح الفرنسي، معرباً عن أمله في زيادة حصة السوق المصرية من الواردات الفرنسية.
 
وقال إن مصر وفرنسا اتفقتا علي إطلاق منتدي تنمية الشركات المتوسطي »ميداليا 2009« الذي تستضيفه القاهرة في ديسمبر المقبل، بهدف تنمية وإنشاء مشروعات مشتركة بين ما يقرب من 300 شركة مصرية وفرنسية، بالإضافة إلي 100 شركة من المغرب، الجزائر، تونس، ليبا، الأردن، سوريا، لبنان، وتركيا في مجالات الزراعة، الصناعات الغذائية، الطاقة، البيئة، مستلزمات وتشطيبات مواد البناء والديكور، المعدات الصناعية، الصحة، السلع الاستهلاكية، السياحة، التجارة، وامتيازات تجارية عديدة في صناعات أخري.
 
وأوضح رشيد أن مباحثاته مع وزيرة التجارة الخارجية الفرنسية تناولت آليات جديدة لتعميق العلاقات الاقتصادية في فرنسا، سواء في التجارة أو الاستثمارات المشتركة، مشيراً إلي أنه سيرأس وفد مصر في المؤتمر الوزاري الأول لتجمع الاتحاد من أجل المتوسط الذي سيعقد بباريس الخميس المقبل، ويتم خلاله اختيار المشروعات التي سوف تنفذ في إطار الاتحاد من أجل المتوسط في مجالات الطاقة، والنقل، والمياه، والبيئة، والتنمية المستدامة، وسيشارك في المؤتمر وزراء ممثلي 49 دولة.
 
وأشار تقرير حديث لجهاز التمثيل التجاري إلي ارتفاع حجم الصادرات المصرية إلي فرنسا خلال عام 2008 بنسبة %23 لتصل قيمتها إلي 926.6 مليون يورو، بينما بلغ حجم الواردات المصرية في العام نفسه ملياراً و200 مليون يورو. 

شارك الخبر مع أصدقائك