اقتصاد وأسواق

«التجارة» توقف تصدير الفول 3 أشهر.. وشعبة الحاصلات: خسائر كبيرة للتجار

نيفين جامع: القرار يسهم فى استقرار سعره محلياً

شارك الخبر مع أصدقائك

أصدرت وزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع قرارًا أمس الأحد، بوقف تصدير الفول الحصى والمدشوش فقط لمدة 3 أشهر من تاريخ النشر بالوقائع المصرية.

وينص قرار وزارة التجارة والصناعة، الصادر الأحد الماضي، على السماح بتصدير الكميات الفائضة عن احتياجات السوق المحلية، والتى تقدرها وزارة التموين والتجارة الداخلية بعد موافقة وزير التجارة والصناعة.

ويجيء هذا القرار لمواجهة تداعيات انتشار فيروس «كورونا» وتوفير احتياجات المواطنين من السلع، خاصة «الأساسية»، لا سيما فى ظل الاستعداد لاستقبال شهر رمضان الكريم الذى يزيد خلاله معدل استهلاك الفول بنسبة تصل إلى ثلاثة أضعاف عن الأشهر الأخرى، وفقًا لنيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة.

اقرأ أيضا  وزيرة التجارة تنعى المشير محمد حسين طنطاوي

وأضافت جامع: «أن إجمالى إنتاج السوق المحلى لا يفى سوى بنحو %30 من الاستهلاك المحلي، ومن ثم فيتم استيراد نحو %70 من الاحتياجات من الخارج».

وأشارت إلى أن قرار وقف التصدير عزّز من المخزون الاستراتيجى للفول، لافتة إلى أن القرارات السابقة بوقف تصديره أسهمت بشكل كبير فى استقرار أسعاره بالسوق المحلي.

اقرأ أيضا  أسعار حديد عز اليوم في الأسواق المصرية 23-9-2021 والطن يواصل الاستقرار

على الجانب الأخر، انتقد أحمد الباشا إدريس، رئيس شعبة الحاصلات الزراعية بالغرفة التجارية بالقاهرة، القرار خاصة مع ارتفاع فائض المعروض منه لدى التجار، ما يتسبب فى خسائر كبيرة لهم، فضلًا عن توافر كميات كبيرة من الفول المستورد خلال الفترة الحالية.

وتعتمد أغلب المطاعم وعربات الفول على استخدام الفول المستورد وليس البلدي، وفقًا لتصريحات سابقة لإدريس.

اقرأ أيضا  التجارة الداخلية: خدمات السجل التجارى والعلامات التجارية بمكاتب البريد

وتابع إدريس، قائلًا: إن فائض كميات الفول خلال العام الحالي سيجعل الفلاحين يحجمون عن زراعته الموسم المقبل.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »