استثمار

وزارة البيئة تمنح تراخيص لـ10 شركات لجمع المخلفات الإلكترونية

تستعد لترويج «E Tadweer» بعد انتهاء أزمة كورونا

شارك الخبر مع أصدقائك

تستعد وزارة البيئة لتحويل 10 شركات تعمل فى قطاع المخلفات الإلكترونية من القطاع غير الرسمى إلى الرسمى ومنحهم تراخيص، وتوفير الدعم الفنى لهم لتحقيق أقصى استفادة من منظومة التخلص الآمن من المخلفات الإلكترونية وجمعها من المنازل والشركات.

«فودافون مصر» تساهم فى الحوافز والحملة الدعائية فى إطار المسؤولية المجتمعية

أكد الدكتور طارق العربى مدير مشروع إدارة المخلفات الطبية والإلكترونية الخطرة التابع لوزارة البيئة لـ«المال»، أن هناك تنسيقا مع مكتب الالتزام البيئى فى اتحاد الصناعات وشركة فودافون مصر لتحديد آليات منح الحوافز لتشجيع المواطنين على عرض المخلفات الإلكترونية فى تطبيق “ E Tadweer “ لافتا إلى أن “فودافون مصر” أبدت رغبة فى تقديم حوافز وتسهيلات تكنولوجية فى  إطار المسئولية المجتمعية لها وتحقيق برامج السلامة البيئية.

اقرأ أيضا  رانيا المشاط : ارتفاع نسبة شباب الوطن العربي يعزز فرص مهارات العمل استعدادًا لوظائف المستقبل

كانت وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد بحثت الأسبوع الماضى، مع “فودافون مصر” آليات التعاون فى تنفيذ التطبيق الإلكترونى إى تدوير “E Tadweer” لتدوير المخلفات الإلكترونية، فى إطار تشجيع القطاع الخاص على العمل فى مجال حماية البيئة.

وقال “العربي” إن من ضمن آليات التطبيق تعريف المواطنين بكيفية التخلص من مخلفاتهم الإلكترونية بطريقة آمنة ووسائل التحفيز المناسبة لهم لتشجيعهم على الاستفادة من تطبيق “إى تدوير” فى التخلص من مخلفاتهم الإلكترونية مقابل نقاط تحفيزية أو قسائم شراء لبعض المنتجات.

اقرأ أيضا  وزيرة التخطيط تتفقد أحد مشروعات تأهيل وتبطين الترع في سوهاج

 وأضاف أن التطبيق تم الانتهاء منه حاليا فى انتظار تحسن الظروف التى تمر بها البلاد وإطلاق حملة إعلامية ودعائية لتحقيق دفعة قوية لنجاح تلك التجربة الرائدة، موضحا أن التطبيق قام بتنفيذه أحد شباب رواد الأعمال وتحمل تكلفة تصميمه فيما تولت وزارة البيئة توفير الدعم الفنى وجذب الشركاء والمصانع للعمل فى إطار رسمى وضمان سلامة التخلص الآمن من المخلفات الإلكترنية الخطرة.

اقرأ أيضا  البنك الأوروبي لإعادة الإعمار يستثمر 10 ملايين دولار في صندوق مخاطر جديد في جنوب وشرق المتوسط

وتابع إن فودافون مصر أكدت رغبتها فى المساهمة بالحملات الدعائية لتوعية المجتمع، بالإضافة إلى توفير نقاط توزيع تابعة لها لجمع المخلفات الإلكترونية بشكل مركزى، مشيدا بدورها فى المساهمة فى توفير تكنولوجيا التنفيذ للتطبيق وتبنى تلك الأفكار الرائدة.

يشار إلى أن مصر بها مايقرب من 88 ألف طن مخلفات إلكترونية سنوياً، وتنقسم إلى جزأين أحدهما قابل للاستفادة والآخر يحتاج إلى دفن آمن بالطرق العلمية، بحسب تصريحات وزيرة البيئة لـ”المال” فى وقت سابق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »