استثمار

«البيئة» : انتهاء 60% من تطوير البنية التحتية للمدفن والمحطة الوسيطة بالفيوم

وتبلغ تكلفة تشغيل وإنشاء منظومة المخلفات الجديدة في المحافظات 18مليار جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

استمرارًا لتنفيذ تكليفات الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، بمتابعة أعمال تطوير البنية التحتية لمنظومة المخلفات (مدافن ومحطات وسيطة ومصانع تدوير) على مستوى الجمهورية من خلال البروتوكول الموقَّع بين وزارات البيئة والتنمية المحلية، والتخطيط، والهيئة العربية للتصنيع (المرحلة الأولى)، ضمن الدور التخطيطي والتنظيمي والرقابي لوزارة البيئة في المنظومة الجديدة لإدارة المخلّفات، قام فريق من جهاز تنظيم إدارة المخلفات التابع للوزارة بزيارة موقع التخلص الآمن من المخلفات الصلبة الذى يتم تنفيذه بمنطقة كوم أوشيم، التابعة لمحافظة الفيوم.

اقرأ أيضا  وزيرة التخطيط تشارك في اجتماع الآلية الأفريقية حول تقرير المراجعة الوطنية الطوعية

وزيرة البيئة توجه بمتابعة أعمال تطوير البنية التحتية لمنظومة المخلفات بالفيوم

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد أن الموقع الذي يمتد على مساحة حوالى 117 فدانًا، تم البدء فى إعداده كمَدفن، وذلك بخلية واحدة وكل خدماتها، بإجمالي مساحة حوالى 10 فدادين، مع إمكانية عمل توسعات به لعدد 5 خلايا أخرى، حيث بلغت نسبة التنفيذ حوالى 60%، ومن المقرر الانتهاء من المدفن بنهاية شهر أبريل المقبل.

اقرأ أيضا  وزارة التخطيط تعلن المقبولين بأولى مجموعات مبادرة كن سفيرًا

كما زار فريق وزارة البيئة محطة التجميع الوسيطة بكوم أوشيم بالفيوم، والتى يتم حاليًّا الانتهاء من تنفيذها لتخدم قرى مراكز يوسف الصديق وأبشواى، حيث بلغت نسبة التنفيذ حوالى 70%، ومن المقرر تسليمها خلال شهر أبريل، ويتم تنفيذها على مساحة حوالى 3600 متر مربع؛ لتقوم باستقبال المخلفات كنقطة وسيطة لحين نقل المخلفات لموقع التخلص الآمن منها.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »