بورصة وشركات

البورصة تواصل الهبوط لليوم الثاني والمؤشر يتراجع 1.5%

اختتمت السوق تعاملات جلسة اليوم الاثنين على تراجع جماعي في المؤشرات وسط ضغط بيعي للمستثمرين الاجانب مقابل مشتريات لكل من المصريين والعرب.

شارك الخبر مع أصدقائك

واصلت مؤشرات البورصة المصرية هبوطها للجلسة الثانية على التوالي، لكن بوتيرة أقل عنفا من جلسة أمس الأحد، الدامية، علما بأن الخسائر الإجمالية للجلستين سجلت حوالى 44 مليار جنيه.

واختتمت السوق تعاملات جلسة اليوم الإثنين على تراجع جماعي في المؤشرات، وسط ضغط بيعي للمستثمرين الأجانب، مقابل مشتريات لكل من المصريين والعرب.

وانخفض مؤشر “egx30” الرئيسي بنسبة 1.47% ليصل إلى 13753 نقطة، وكذلك مؤشر “egx70” للأسهم الصغيرة والمتوسطة بحوالى 1.79% ليغلق عند مستوى 499 نقطة، ومؤشر “egx100” الأوسع نطاقا بنسبة 1.72% إلى منطقة 1334 نقطة.

وفقد رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة خلال جلسة أمس ما يعادل 8.2 مليار جنيه، بينما بلغت الخسائر المجمعة خلال جلستي الأحد والإثنين حوالي 44 مليار جنيه تقريبا.

وشهدت البورصة جلسة تداول دامية أمس مدفوعة بضغوط بيعية من قبل المستثمرين المصريين والعرب، ولجأت البورصة إلى إيقاف التعاملات نصف ساعة لتجاوز نسب الهبوط المقررة.

وسجلت السوق الأحد أكبر خسائر سوقية يومية فى تاريخها بنحو 36 مليار جنيه عند 702.3 مليار جنيه، بالتزامن مع تراجع جميع الأسهم المقيدة المتداول عليها البالغة 179 ورقة مالية ارتفع منها 3 ورقات فقط.

وهبط مؤشر «EGX30» الرئيسى بنسبة 5.32% ليصل إلى 13958 نقطة، وكذلك مؤشر «EGX70» للأسهم الصغيرة والمتوسطة 5.66% ليسجل 509 نقاط، و”EGX100” الأوسع نطاقًا %5.68 إلى 1358 نقطة.

وقررت البورصة إيقاف التداول لنصف ساعة بعدما هوى مؤشر «EGX100» بأكثر من %5، وهى النسبة المقررة وفقًا للقانون. وسيطر التراجع على جميع مؤشرات قطاعات البورصة خلال جلسة أمس.

وأعلنت إدارة البورصة، قبل منتصف جلسة أمس، أن صافى مشتريات المستثمرين العرب والأجانب قد سجلت 182 مليون جنيه قبل إيقاف التعامل بالسوق لمدة نصف ساعة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »