بورصة وشركات

البورصة تواصل التأرجح بمنتصف التعاملات والأجانب الأكثر بيعاً

وسط تباين في أداء المؤشرات.

شارك الخبر مع أصدقائك

واصلت البورصة المصرية أدائها المتأرجح الذي استهلت به تعاملات جلسة اليوم الأربعاء وحت منتصف التعاملات وذلك مع تزايد مبيعات المستثمرين الأجانب.

هبط مؤشر “egx30” الرئيسي بنسبة محدودة بلغت 0.12% ليصل إلى مستوى 10922 نقطة، ومؤشر “egx70ewi” للأسهم الصغيرة والمتوسطة بنسبة 0.6% إلى 1320 نقطة، ومؤشر egx100ewi” الأوسع نطاقا بنسبة 0.48% إلى 2090 نقطة.

وتوقع المحللون الفنيون استكمال البورصة رحلة الصعود بالجلسات المتبقية من الأسبوع، نحو منطقة 11100 – 11200 نقطة، والتى تمثل مقاومة رئيسية قد تبطئ وتيرة الصعود.

من جهته، قال إيهاب السعيد، عضو مجلس إدارة البورصة المصرية، والعضو المنتدب للفروع بشركة أصول للسمسرة، إن تحرك البورصة الإيجابي بجلسة الثلاثاء جاء بدعم الأداء الصاعد لسهمى البنك التجاري الدولي والمجموعة المالية هيرمس.

وأضاف أن اقتراب سهم البنك التجاري الدولي من 70 جنيها بجانب استهداف سهم هيرمس لمستوى 13 جنيها، سيدفع المؤشر الرئيسي للتحرك صوب منطقة 11100 نقطة، والتي تمثل منطقة مقاومة رئيسية.

وأوضح أن انخفاض قيم التداولات بجلسة أمس مقارنة بالجلسات السابقة التي تخطت حاجز المليار جنيه، يعود إلى الثبات النسبى لغالبية الأسهم القيادية باستثناء «التجارى الدولي» و«هيرمس».

وأشار إلى الأداء الجيد لمؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70، مرجحًا استهدافه تخطى مقاومة 1335 نقطة فى جلسة اليوم –الأربعاء- على أن يصل لمستوى 1380 نقطة حال اختراقها.

وقال سامح غريب، مدير إدارة كبار العملاء بشركة عربية أونلاين لتداول الأوراق المالية، إن السوق تحركت ايجابيًا عقب عمليات جنى الأرباح التى سيطرت على المتعاملين فى الجلسات السابقة.

وأضاف أن الأجواء المحيطة بالسوق سواء خارجية أو داخلية لا تعارض تسجيل انطلاقة صاعدة خلال الجلسات المقبلة، مرجحًا استكمال البورصة للتحركات الصاعدة خلال جلسة الأربعاء.

وتوقع تحرك المؤشر الرئيسي EGX30 صوب مستوى 11200 نقطة، والتى تمثل نقطة مقاومة مهمة، وذلك خلال الجلسات المتبقية من الأسبوع الجارى أو مطلع نظيره المقبل. إسقاط الفوائد بنسبة %100 حال سداد أصل الدين كاملا قبل صدور التشريع

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »