بورصة وشركات

البورصة تكسب‮ ‬%6‮ ‬في جلسة تاريخية‮.. ‬والمؤشر يتجاوز‮ ‬4600‮ ‬نقطة

كتب ـ فريد عبداللطيف:   حققت البورصة المصرية نشاطا غير مسبوق أمس الأحد، مدعومة بحمي شراء من قبل المستثمرين خاصة العرب والاجانب، وسط حالة من التفاؤل التي لم تشهدها السوق منذ أوائل العام الماضي. وانعكس ذلك علي مؤشر EGX 30…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب ـ فريد عبداللطيف:
 
حققت البورصة المصرية نشاطا غير مسبوق أمس الأحد، مدعومة بحمي شراء من قبل المستثمرين خاصة العرب والاجانب، وسط حالة من التفاؤل التي لم تشهدها السوق منذ أوائل العام الماضي. وانعكس ذلك علي مؤشر EGX 30 الذي كسب %6.01 بما يعادل  263.13 نقطة، ليغلق علي 4625.81 نقطة، مقابل  4363.7 نقطة في الجلسة السابقة. فيما يعد أعلي معدل صعود في جلسة واحدة يحققه المؤشر منذ جلسة 14 أكتوبر الماضي التي كسب خلالها المؤشر %6.5.

 
 

اتجهت تعاملات الاجانب للشراء لاول مرة منذ فترة طويلة بمشتريات بلغت  134 مليون جنيه، بينما باعوا بما قيمته 118 مليون جنيه، وحققوا صافي شراء 16 مليون جنيه، ومثلت حركتهم %7.4 من اجمالي قيمة التعامل التي وصلت الي اعلي مستوياتها منذ بداية العام بتسجيل 1.7 مليار جنيه.
 
اتفق اداء البورصة مع ترشيحات المحللين لـ»المال« أمس الأحد، والذين توقعوا أن يخترق المؤشر نقطة مقاومة رئيسية قرب 4500 نقطة الاسبوع الحالي بعد أن استهدفت القوة الشرائية الاسهم نهاية الأسبوع الماضي علي أسعار مرتفعة، والصعود المنتظر لسهمي اوراسكوم للانشاء واوراسكوم تيليكوم انعكاسا للنتائج الإيجابية لاجتماعات قادة مجموعة العشرين.
 
اشار عمر رضوان، المدير التنفيذي لقطاع ادارة الاصول بشركة اتش سي، الي ان الصعود القياسي للبورصة جاء نتيجة تضافر عدة عوامل كان آخرها الارتياح واسع النطاق لاسواق المال العالمية إثر التصريحات الايجابية لقادة الدول الكبري لمنع الاقتصاد العالمي من الانزلاق الي نفق الكساد، وهو ما خالف التوقعات التي اشارت الي ان عمق الهوة بين مصالح الاقتصادات الكبري سيمنع التنسيق بينها.
 
 واشار رضوان إلي ان التفاؤل الذي تبع ذلك أدي لاتجاه المحافظ الأجنبية بقوة للاسواق الناشئة، ومن ضمنها مصر، وان البورصة كانت مهيأة للاستجابة لأي اخبار ايجابية نتيجة التحسن الملحوظ في نفسية المتعاملين اثر عودة القوة الشرائية للبورصة، واستهدافها شريحة عريضة من الاسهم التي وصلت الي ادني مستوياتها منذ عام 2004.
 
 والمح المدير التنفيذي لقطاع ادارة الاصول بشركة اتش سي الي ان خفض سعر الفائدة كان أحد أسباب تلك الموجة الصعودية لأنه سينعكس بالإيجاب علي ارباح الشركات المقترضة في المدي المتوسط، ويحفز القطاع الخاص للنزول الي السوق وبدء التوسعات.
 
وتوقع ان يؤدي تحسن الأجواء الاقتصادية علي مستوي العالم لمزيد من تدفق الاستثمارات الاجنبية علي الاسواق الناشئة، وأن تكون أسهم البنوك المصرية أحد مستهدفاتها، خاصة ان خفض أسعار الفائدة سينعش انشطتها الائتمانية.
 
كما اتجه العرب للشراء بقوة بعد أجواء التفاؤل التي سادت اسواقهم اثر وصول سعر البترول أمس الي 52 دولارا، حيث حققوا صافي شراء في البورصة بواقع 42  مليون جنيه، ووصلت تعاملاتهم لاعلي مستوياتها منذ بداية العام ومثلت %8 من اجمالي قيمة التعامل.
 
وأعرب رضوان عن عدم  قلقه من تشبع السوق شرائيا بعد صعودها منذ مطع مارس بنسبة %30 دون اي تصحيح رئيسي، مشيرا الي أن الأسهم النشطة مرت في رحلة صعودها بعمليات جني أرباح معتدلة تم توجيه الفائض منها للأسهم التي لم تستفد من صعود البورصة، وكان ذلك ضمن أسباب استفادتها من صعود البورصة، بالاضافة الي دخول أموال جديدة من قبل الافراد.
 
 والمح الي ان عدم تركيز القوة الشرائية علي اسهم معينة، وتنقلها بين مختلف القطاعات ساهم في ضبط ايقاع البورصة، ورشح هذا التوجه للاستمرار في المرحلة الحالية.
 
وأشار الي أن سهمي أوراسكوم للانشاء وأوراسكوم تيليكوم اكبر المستفيدين من عودة الاجانب للشراء، بالاضافة الي كونهما اكبر المستفيدين من تراجع اسعار الفائدة لان الجانب الاكبر من ايراداتهما ياتي بالدولار من الاسواق الخارجية، وسيعطي ذلك دفعة للايرادات عند تحويلها الي الجنيه المصري.
 
 وعاد سهم اوراسكوم للانشاء والصناعة لقيادة البورصة، مع ارتفاعه بنسبة %9.3 مسجلا 152 جنيها مقابل 139 جنيها.
 
اشار محمد الاعصر رئيس قسم التحليل الفني في شركة المجموعة المالية هيرمس، الي ان السهم سيستهدف اليوم مستوي 165 جنيها، مع تمتعه في بداية الجلسة بدعم قوي قرب 153 جنيها، كما يقترب من قمة حركته الشهر الحالي قرب 170 جنيها، الذي رشحه لاستهدافها الاسبوع الحالي، ونصح بضرورة تخفيف المراكز قربها لأنه سيشهد مبيعات مكثفة لجني الارباح، بالتزامن مع وصول المؤشر الي 4800 نقطة التي تعد قمة حركته المتوقعة في ابريل الحالي.

 وبدوره اتجه سهم اوراسكوم تيليكوم للارتفاع بنسبة %6.8 مسجلا 28.7 جنيه. مقابل 26.9 جنيه.اشار الاعصر الي ان السهم سيتجه في جلسة اليوم لمستوي 31 جنيها التي تعد قمة حركته في ابريل، ونصح بتخفيف المراكز قربها كونه سيشهد مبيعات مكثفة لجني الارباح.

 
وكان سهم البنك التجاري الدولي ضمن الرابحين، حيث اغلق علي ارتفاع بنسبة %2.9 مسجلا 34.3 جنيه. اشار محمد الاعصر الي ان السهم سيقابل دعماً في بداية الجلسة قرب 34.5 جنيه، وسيستهدف خلالها 36 جنيها.

 
وصعد سهم هيرمس بنسبة %11.7 دفعة واحدة مسجلا 18.4 جنيه مقابل  16.5 جنيه، ورشحه الأعصر لمواصلة الصعود في جلسة اليوم مستهدفا 19.2  جنيه.
 
وشهدت اسهم الاسكان صعودا جماعيا قويا بقيادة طلعت مصطفي الذي كسب %4.7 وأغلق علي4.03 جنيه مقابل  3.85 جنيه في اقفال الجلسة السابقة، ورشحه الأعصر لمواصلة الصعود في الجلسات المقبلة، علي أن يستهدف 4.1 جنيه في جلسة اليوم.
 
اتجهت تعاملات المصريين للبيع لاستغلال ظهور قوة شرائية من قبل العرب والاجانب علي اسعار الاسهم عند اعلي مستوياتها منذ بداية العام. وبلغ اجمالي مبيعات المصريين 1.487 مليار جنيه، واجمالي مشتريات 1.42 مليار جنيه، ليبلغ صافي مبيعاتهم 58 مليون جنيه، وتصاعدت تحركات الافراد لتشكل %79 من اجمالي قيمة التعامل مقابل %21 للمؤسسات.

شارك الخبر مع أصدقائك