بورصة وشركات

البورصة تسترد 12 مليار جنيه من خسائرها بمنتصف التعاملات

استردت البورصة 12 مليار جنيه من خسائر الجلسات الثلاث الماضية، والتي فقدت خلالها حوالي 66 مليار جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

واصلت مؤشرات البورصة المصرية صعودها القوي الممتد منذ بداية تعاملات، اليوم الأربعاء، وحتى المنتصف، مدعومة بمشتريات المستثمرين العرب والأجانب.

وبحلول الساعة 12.40 ظهراً، استردت البورصة من خلال رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة 12 مليار جنيه من خسائر الجلسات الثلاث الماضية، والتي فقد خلالها حوالي 66 مليار جنيه.

وقفز مؤشر “Egx30” الرئيسي بنسبة 2.5% لتصل إلى 13494 نقطة، ومؤشر “egx70” للأسهم الصغيرة والمتوسطة 1.6% إلى 490 نقطة، ومؤشر “egx100” الأوسع نطاقًا 1.7% إلى 1316 نقطة.

اقرأ أيضا  بقيمة 124.5 مليون جنيه.. 9 محافظ تأمين تخفض حصتها فى موبكو للأسمدة

وواصلت البورصة النزيف للجلسة الثالثة على التوالى، أمس، فى زلزال نزع من السوق مكاسب العام بأكمله فى 3 أيام فقط، وكبّد الأسهم خسائر سوقية إجمالية 66 مليار جنيه منها 36 مليارًا بجلسة الأحد، و8 مليارات الاثنين، و22 مليارا أمس الثلاثاء.

وأنهى المؤشر الرئيسى للبورصة EGX30 تعاملات أمس، فاقدًا %4.24 مغلقًا عند 13170 نقطة ليخسر بذلك 11% فى 3 جلسات، فيما هبط نظيره للأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 3.36 % ، ليستقر عند 483 نقطة، مع هبوط EGX100 الأوسع نطاقا 3.1 % إلى 1293 نقطة.

اقرأ أيضا  أبرز أخبار البورصة المصرية اليوم الأربعاء 23-9-2020

وأكد خبراء سوق المال أن إنقاذ البورصة من براثن الزلزال العنيف يتطلب تدخلًا حكوميًا بقرارات اقتصادية وسياسية تُعيد الثقة للسوق والشارع معًا، بجانب منحها فترة للتخلص من آثار الموجات المتتابعة للزلزال.

ودارت التوقعات الفنية حول ضبابية المشهد، الذى شمل كل الاحتمالات، سواء نجاح السوق فى التقاط أنفاسها بداية من جلسة الأربعاء، وقدرتها على تسجيل ارتدادة صاعدة نحو 13500 نقطة، أو ترجيحات بالعودة لمستويات 12500 نقطة.

اقرأ أيضا  البورصة المصرية تختتم تعاملاتها صاعدة ورأسمالها السوقي يربح 3 مليارات جنيه

وسجلت السوق تداولات على الأسهم بقيم 1.1 مليار جنيه، ليفقد رأس المال السوقى خسائر سوقية بقيمة 22 مليارا دُفعة واحدة، مغلقا عند 672 مليار جنيه، مقارنة مع 694 مليار بجلسة الاثنين.

وعلى صعيد تعاملات المستثمرين، سجل الأجانب مبيعات قوية بنحو 274 مليون جنيه، تركزت لدى المؤسسات بـقيمة 270.3 مليون بينما كان نصيب الأفراد 3.5 مليون، وذلك مقابل شراء من المصريين بقيمة 244 مليون جنيه، والعرب 29.4 مليون.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »