Loading...

البورصة تربح‮ ‬%2.6‮ ‬والأسهم الكبري تواصل الصعود

Loading...

البورصة تربح‮ ‬%2.6‮ ‬والأسهم الكبري تواصل الصعود
جريدة المال

المال - خاص

2:26 م, الثلاثاء, 24 مارس 09

كتب ـ فريد عبد اللطيف:
 
تمكنت البورصة أمس من الاضافة الي مكاسبها الاخيرة، بدفع من مشتريات مكثفة من قبل الافراد، مع توازن تعاملات الاجانب، بعد ان هدأت مبيعاتهم المكثفة في الجلسات الاخيرة لجني الارباح. وانعكس ذلك علي مؤشر EGX30 ليرتفع بنسبة بلغت %2.61 مسجلا 4086 نقطة مقابل 3928.3 نقطة في اقفال الجلسة السابقة.

 
جاء اداء البورصة موافقا لتوقعات الخبراء والمحللين الفنيين في »المال« منذ مطلع الشهر الحالي، والتي اشارت الي ان البورصة اصبحت مهيأة لتكوين قاع تاريخية لحركتها، لتوقف نزيف الاسعار الذي شهدته في التسعة اشهر التي امتدت من مايو 2008 حتي نهاية فبراير الماضي الذي سجل خلاله المؤشر ادني مستوياته منذ عام 2004  بوصوله الي 3380 نقطة.
 
من جهة اخري رجح كبار المحللين الفنيين أن تشهد البورصة موجة جني أرباح معتدلة في النصف الثاني من جلسة اليوم، بعد ارتفاعها المتواصل دون تصحيح قوي منذ مطلع فبراير الماضي، مستبعدين اتساع نطاقه.
 
واشار محمد الاعصر رئيس قسم التحليل الفني في شركة المجموعة المالية »هيرمس« الي ان الاسهم الكبري ستصل في جلسة اليوم الي مستهدفاتها الشهر الحالي، وفي مقدمتها الاسهم التي تشكل الوزن النسبي الاعلي في المؤشر، مما سيدفعه للوصول الي هدفه الذي رصده له في »المال« مطلع الشهر الحالي قرب 4150 نقطة، ونصح بجني الارباح في النصف الثاني من جلسة اليوم التي توقع أن تشهد مبيعات مكثفة لجني الارباح. ووصف هذه المبيعات بأنها منطقية وصحية، لأنها ستجنب الأسهم الارتفاع المتواصل دون تصحيح. ورجح أن تظهر القوة الشرائية من جديد بعد جني الارباح، وعلي اسعار اعلي من تلك التي وصلت اليها في نهاية فبراير الماضي، وسيمكن ذلك المؤشر من اختراق مستوي4150  نقطة علي المدي المنظور في ثاني محاولة، ليستهدف 4700 نقطة الشهر المقبل. وسيكون ذلك دلالة علي الأرض علي نجاح البورصة في تكوين قاع تاريخية لحركتها قرب 3680 نقطة التي كانت ادني مستوي لها في عام 2008.

 وأشار الي أن أسعار الأسهم استوعبت بالفعل كل العوامل السلبية التي ضغطت علي حركتها في التسعة اشهر الاخيرة، بما فيها تداعيات الازمة العالمية، وتراجع هامش ربح الشركات والبنوك نتيجة للقرارت الاقتصادية في الخامس من مايو 2008، ودفع ذلك مضاعفات ربحية الاسهم المكونة للمؤشر للتداول قرب مضاعف ربحية 7 مرات، بعد ان كانت قد وصلت الي 18 مرة في مايو 2008. واشار الي ان مبيعات الاجانب بدأت في الهدوء بعد موجة جني الارباح علي الاسهم التي اقتنصوها في مطلع العام قرب ادني مستوياتها منذ عام 2004. وألمح الي ان الاجانب سيعودون للشراء من جديد، مرجحا ان يبدأ هذا التوجه في مطلع الشهر المقبل، بعد تزايد شهيتهم للمخاطرة نتيجة للتحسن الواضح في اداء أسواق المال علي مستوي العالم، بعد ان استعادت البورصة الامريكية توازنها الشهر الحالي، وجاء ذلك ليمكن المحافظ الاجنبية من تكوين فوائض في اسواقها، مما سيمكن الاجانب من توجيه فائض السيولة للأسواق الناشئة، وفي مقدمتها مصر، بعد وصول مضاعفات ربحية الاسهم الكبري المفضلة لديهم لمستويات تاريخية، اعتبرها غير مبررة.
 
واشار الي ان سهم اوراسكوم تيليكوم سيصل في جلسة اليوم الي هدفه للشهر الحالي الذي رصده له في »المال« قرب 27.5 جنيه. مشيرا الي ان ذلك سيتبعه جني ارباح واسع النطاق علي السهم في النصف الثاني من جلسة اليوم، وسيدفع السهم للتراجع نحو مستوي 25.7 جنيه، ونصح بعدم الدخول في السهم في المرحلة الحالية، لحين استيعابه جني الارباح الذي قد يدفعه للتراجع علي المدي المنظور نحو 23 جنيها. وكان سهم اوراسكوم تيليكوم قد حافظ علي أدائه الصعودي في تعاملات امس ليغلق علي ارتفاع بنسبة %4.7 مسجلا 26.1 جنيه مقابل 24.9 جنيه في اقفال الجلسة السابقة، ليكون بذلك السهم متداولا علي مضاعف ربحية بلغ 10 مرات، مقابل متوسط مضاعف ربحية 7.5 مرة للاسهم المكونة لمؤشر EGX30 .
 
ومن جهته شهد سهم اوراسكوم للانشاء والصناعة مشتريات قوية في النصف الثاني من الجلسة، مما دفعه للارتفاع بنسبة %3 مسجلا 140.8 جنيه مقابل 136.7 جنيه. اشار محمد الاعصر الي ان السهم سيواصل الصعود في مطلع جلسة اليوم ليصل الي هدفه الشهر الحالي قرب 148  جنيها، ورجح ان يتبع ذلك مبيعات مكثفة لجني الارباح ستدفع بالسهم للتراجع لمستوي 141 جنيهاً في نفس الجلسة.
 
واشار الاعصر الي ان اسهم الاسكان مرشحة للتفوق علي البورصة في المرحلة الحالية بقيادة مدينة نصر للاسكان والتعمير الذي رشحه لاستهداف مستوي 23 جنيهاً اليوم، وفي حال نجاحه في التحرك فوقها في الجلسات اللاحقة بعد امتصاص جني الارباح، سيكون مهيأ من الناحية الفنية لاستهداف مستوي 40 جنيهاً الشهر المقبل بعد تكوينه قاعاً تاريخية قرب 17 جنيها الشهر الحالي. وكان السهم قد اغلق التعاملات علي ارتفاع بنسبة %3.5 مسجلا 22.3 جنيه مقابل 21.5 جنيه في اقفال الجلسة السابقة. واشار الي ان سهم سوديك سيعود للاضواء بقوة في الجلسات القادمة بعد ان ابدي مؤشرات قوة واضحة من الناحية الفنية، مضيفا انه سيستهدف اليوم مستوي 36.5 جنيه، ورجح ان يتبع ذلك جني ارباح واسع النطاق سيدفعه للتراجع الي 34 جنيهاً. ومن جهته اشار محمد الزيات مدير قسم التحليل الفني في شركة »التجاري الدولي للسمسرة« وعضو مجلس ادارة الجمعية المصرية للمحللين الفنيين، الي ان سهم سوديك سيواجه في جلسة اليوم مستوي مقاومة رئيسياً قرب 35  جنيهاً، ورشح ان يتبع ذلك جني ارباح يدفع السهم للتراجع نحو مستوي 32 جنيها، ونصح باستهدافه قربها، كونه سيعود من جديد لاستهداف 35 جنيها، علي ان يكون هدفه الرئيسي في المرحلة الحالية قرب 40 جنيها.
 
وكان السهم قد اغلق تعاملات الامس علي ارتفاع بنسبة %4.6 مسجلا 33.9 جنيه مقابل 32.2 جنيه في اقفال امس الاول. واشار محمد الزيات الي ان البورصة ستشهد في الجلسات المقبلة موجة جني ارباح معتدلة، ستدفع الاسهم للتراجع بعد ان كان صعودها قد تسبب في ارتفاع المؤشر منذ مطلع فبراير الماضي بنسبة %20 ليكسر مستوي 4000 نقطة في جلسة الامس. ورجح ظهور القوة الشرائية من جديد بقوة علي اسعار اعلي من تلك التي سجلتها في مطلع فبراير، واشار الي ان ذلك سيدفع البورصة إلي الخروج من القناة العرضية التي تتحرك من خلالها منذ مطلع فبراير، ليتمكن المستثمرون من تعويض جانب من خسائرهم الاخيرة.
 
واصلت قيمة التعاملات الارتفاع مع وصول قيمتها الي 885 مليون جنيه. وتوازنت تعاملات الأجانب، حيث بلغ اجمالي مشترياتهم 182 مليون جنيه، واجمالي مبيعاتهم 190 مليون جنيه، ليبلغ صافي مبيعاتهم 8 ملايين جنيه. من جهة اخري اتجهت مبيعات المؤسسات المحلية لجني الارباح، في حين اتجه الافراد للشراء للاستفادة من التحسن الواضح في اداء الأسهم الصغيرة والمتوسطة، ليبلغ اجمالي مبيعات المصريين 865 مليون جنيه، واجمالي مشتريات 841 مليون جنيه، ليبلغ صافي مبيعاتهم 23 مليون جنيه. ومن جهتهم اتجه العرب للشراء باجمالي قيمة 98  مليون جنيه، واجمالي مبيعات بقيمة 65 مليون جنيه ليبلغ صافي مشترياتهم 32  مليون جنيه.

جريدة المال

المال - خاص

2:26 م, الثلاثاء, 24 مارس 09