بورصة وشركات

البورصة تختتم تعاملات الأحد على تباين بتداولات 536 مليون جنيه

ارتفع مؤشر "egx30" الرئيسي بنسبة 0.8% ليسجل 10257 نقطة

شارك الخبر مع أصدقائك

تباينت مؤشرات البورصة المصرية في ختام تعاملات جلسة، اليوم الأحد، وسط قيم تداولات متوسطة ومبيعات للمستثمرين العرب والأجانب.

وارتفع مؤشر “egx30” الرئيسي بنسبة 0.8% ليسجل 10257 نقطة، بينما هبط مؤشر “egx70ewi” للاسهم الصغيرة والمتوسطة 2.38% ليصل إلى 1127 نقطة، وتراجع مؤشر “egx100ewi” للأسهم الصغيرة والمتوسطة 1.83% إلى 1836 نقطة.

وبلغت قيم التداولات على الأسهم 536.4 مليون جنيه، وجرى التعامل على 173 سهما ارتفع منها 37 سهما وانخفضت أسعار 110 أسهم، بينما لم تتغير أسعار 26 سهم آخرين.

واتجهت تعاملات المستثمرين المصريين نحو الشراء بصافي قيم قدرها 38.2 مليون جنيه، بينما اتجهت تعاملات العرب والأجانب نحو البيع صافي قدرة 14.76 و23.44 مليون جنيه بالترتيب.

ويتوقع محللون تأرجح البورصة خلال الأسبوع الحالى بين مستويات (9800 – 10500) نقطة، مع استمرار عمليات المتاجرة لاقتناص فرص الربح المتاحة.

إحصاءات كورونا تؤثر على المتعاملين

ويرى خبراء أن الإحصاءات الرسمية اليومية التى تصدر عن وزارة الصحة بأعداد الإصابات بفيروس كورونا وحالات الوفيات تؤثر فى نفسية المتعامل بالسوق.

وأنهت البورصة المصرية تعاملات الأسبوع الماضى على تراجع جماعى للمؤشرات، بنسب بين 3.5 – 6% وخسائر لرأس المال السوقى 3.7% مع اتجاه المستثمرين العرب للبيع، والأجانب للشراء.

وقال عامر عبدالقادر، رئيس قطاع السمسرة للتطوير بشركة بايونيرز لتداول الأوراق المالية، إن السوق مرجح أن تتحرك خلال الأسبوع الحالى فى نطاق (9800 – 10500) نقطة.

ورجح مواصلة السوق حركتها التصحيحية بتعاملات النصف الأول من الأسبوع، فيما ستكون تداولات النصف الأخير إيجابية.

وتوقع استمرار المستثمرين الأجانب فى الشراء، لكن بشكل انتقائى على حزمة من الأسهم أبرزها البنك التجارى الدولي، مع توصية بالشراء بين 60.70 و61 جنيهًا، مقارنة مع 63 جنيهًا الخميس الماضي.

وأشار إلى أن اتجاه الأجانب للشراء الأسبوع الماضى يشير إلى أن أسهم السوق وصلت لمستويات جاذبة.

وقال محمد كمال، الرئيس التنفيذى لشركة رواد لتداول الأوراق المالية، إن مستوى 10500 سيحدد اتجاه السوق الأسبوع الحالي، لافتا إلى أن التراجع دونه يتجه به لمستويات 9800 نقطة، وتجاوزه لأعلى يصعد به إلى 10400 نقطة.

ولفت إلى أن السوق لا زالت تخضع لعمليات المتاجرة السريعة وبشكل خاص من الأطراف المحلية، لاقتناص فرص الربح المتاحة، فيما توقع تحرك سهم البنك التجارى الدولى بين 62 و65 جنيهًا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »