البورصة تجتمع مع أمناء الحفظ لبحث دورهم في الشراء الهامشي

- محمد فريد: نعمل على دعم أمناء الحفظ بتذليل كافة المعوقات  المال - خاص:  عقد محمد فريد رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية اجتماعا مع عددا من أمناء الحفظ، لمتفعيل دورهم في ألية شراء الأوراق المالية بالهامش، وذلك عبر تذليل كافة العقبات التي تحول دون تفعيل دورهم بشكل أكثر إيجابية. وأشا

البورصة تجتمع مع أمناء الحفظ لبحث دورهم في الشراء الهامشي
جريدة المال

المال - خاص

4:36 ص, السبت, 9 يونيو 18

– محمد فريد: نعمل على دعم أمناء الحفظ بتذليل كافة المعوقات 

المال – خاص: 

عقد محمد فريد رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية اجتماعا مع عددا من أمناء الحفظ، لمتفعيل دورهم في ألية شراء الأوراق المالية بالهامش، وذلك عبر تذليل كافة العقبات التي تحول دون تفعيل دورهم بشكل أكثر إيجابية.

وأشارت البورصة في بيان لها حصلت “المال” على نسخة منه، إلى أن أمناء الحفظ أبدوا رغبة قوية في زيادة تعاملاتهم عبر الية شراء الأوراق المالية بالهامش، وذلك في الاجتماع الرابع الذي يُعقد بين الطرفين، لبحث آليات تفعيل دور البنوك في شراء الأوراق المالية عبر آلية الشراء بالهامش، وسعيًا من البورصة لرفع أحجام التداول وزيادة معدلات السيولة، عبر تنشيط كافة الآليات والأدوات المالية المتاحة.

وقال محمد فريد، رئيس مجلس ادارة البورصة، إن تفعيل دور البنوك في الشراء بالهامش ، يسهم في زيادة القوة الشرائية للمستثمر بما يضيف الى السوق مزيدا من السيولة ، حيث يستطيع المستثمر شراء كمية أكبر من الأوراق المالية المسموح التعامل عليها بنظام الأنشطة المتخصصة مع عدم قيامه بدفع كامل قيمتها من موارده الذاتية .

وتابع فريد، أن الآليات المنظمة لعمليات الشراء الهامشي تتميز بالقدرة على متابعة وتقييم المديونية والضمانات بشكل يومي وذلك على مستوى العملاء أو الورقة المالية، وتسمح بتسييل المديونية وفقا لمتوسط قيمة التداول لتقدير سيولة الورقة المالية.

وأشار الى أن الإجراءات التنظيمية لدي هيئة الرقابة المالية, وفقًا للقرار رقم 67 لسنة 2014, تطالب شركات السمسرة أو أمين الحفظ إعادة تقيم الأوراق المالية محل الشراء بالهامش في نهاية كل يوم عمل وفقا لقيمتها السوقية, وإذا تبين أن مديونية العميل قد تجاوزت 60% من قيمتها السوقية نتيجة لانخفاض الأسعار ,وجب عليه إخطار العميل بتخفيض هذه النسبة سواء بسداد نقدي أو تقديم ضمانات نقدية.

ويكون لشركات السمسرة أو أمناء الحفظ الحق في اتخاذ إجراءات ببيع الأوراق المالية وتسييل الضمانات المقدمة من العميل للوصول بنسبة مديونيته الى 50% أو 80% بالنسبة للسندات الحكومية, في حال عدم تخفيض العميل نسبة المديونية.

واتفق الطرفين من البورصة وأمناء الحفظ على استكمال المشاوارت للوصول الى الصيغة التي تسهم في تفعيل عمليات الشراء الهامشي ، لما لذلك من أثر كبير على أداء البورصة من حيث السيولة والتداول.

جريدة المال

المال - خاص

4:36 ص, السبت, 9 يونيو 18