Loading...

البورصة تترقب تدفق السيولة ومزيد من المستثمرين الأجانب

Loading...

مع إعلان الرئيس عن الاستعداد لطرح «مليارى» للعاصمة الإدارية

البورصة تترقب تدفق السيولة ومزيد من المستثمرين الأجانب
منى عبدالباري

منى عبدالباري

6:55 ص, الأحد, 15 أغسطس 21

قال خبراء سوق المال إن البورصة المصرية تترقب موجات من السيولة و ضم شرائح جديدة من المستثمرين الأجانب، بالإضافة إلى انتعاش القطاع العقارى في ضوء إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسى أمس عن طرح «مليارى» جديد قريبا.

و شددوا على ضرورة وضع جدول تنفيذى لهذا الطرح، والطروحات الحكومية المرتقبة، وأن يتم تسعير السهم بشكل جاذب للمستثمرين.

كان الرئيس عبدالفتاح السيسى قال أمس، فى كلمته خلال افتتاح عدد من المشروعات السكنية بمدينة بدر، إن هناك مخططًا لطرح شركة العاصمة الإدارية الجديدة فى البورصة خلال الفترة المقبلة، لافتا إلى تمتع الشركة بسيولة نقدية تصل إلى 100مليار جنيه، متوقعا تجاوز أصول الشركة خلال العامين المقبلين بعد طرحها فى البورصة ما يتراوح بين 3 و4 تريليونات جنيه، وهو ما سينطبق على العلمين، ومدن أخرى.

قطاعا العقارات والإنشاءات أبرز المستفيدين

وقال محمد ماهر، الرئيس التنفيذى لشركة برايم القابضة للاستثمارات المالية إن «العاصمة الإدارية» شركة ضخمة تتمتع بإيرادات كبيرة، وطرحها يمثل إضافة قوية لرأس المال السوقى للبورصة المصرية، مشيرا إلى ضرورة أن يكون سعر طرح السهم ملائما لضمان نجاح الطرح، والإقبال عليه.

من جانبه، أكد محمد فتح الله، العضو المنتدب لشركة بلوم للسمسرة أن طرح العاصمة الإدارية فى البورصة خطوة مهمة للغاية تؤكد أن البورصة المصرية أصبحت  فى دائرة الاهتمام، وأنها تتمتع بمستقبل واعد، وهو ما يؤكده حجم الطرح المتوقع.

ويرى أن تدخل الرئيس السيسى لإزالة أى معوقات تؤثر على كفاءة، وتدفق الأموال لسوق المال، والإعلان عن طرح بهذا الحجم بمثابة إشارة لتحول البورصة للعمل بشكل يليق بالاقتصاد المصري، وعراقة وتاريخ البورصة المصرية.

وأوضح أن هذا الطرح يمثل باكورة لطروحات أخرى، تضمن توزيعا أفضل للأوزان النسبية للمؤشر الرئيسى للسوق «EGX30» بدلا من تركزه حاليا فى سهم البنك التجارى الدولي، كما سيجذب استثمارات أجنبية جديدة للسوق، ويضمن حسن استغلال واستثمار التقارير الدولية الإيجابية حول الاقتصاد المصري.

وأشار إلى أن إجراء طرح العاصمة الإدارية يحتاج إلى وضع جدول زمنى مع الطروحات الحكومية الأخرى التى أعلنت عنها الحكومة سابقا، وتأجيل الطروحات القديمة محدودة الجدوى، ولا تجذب شهية مستثمرى البورصة.

مؤشرات-البورصة-المصرية
مؤشرات-البورصة-المصرية

وقالت دعاء زيدان، نائب رئيس قسم التحليل الفنى فى شركة تايكون لتداول الأوراق المالية إن البورصة تتجه صوب 11100 نقطة الأسبوع الحالي، لافتة إلى أن إعلان الرئيس السيسى عن طرح شركة العاصمة الإدارية سيدعم تحركات القطاع العقارى خلال الفترة المقبلة.

وأضافت أن القطاع العقارى حاليا هو أحد القطاعات الجاذبة لمشتريات المستثمرين العرب فى البورصة المصرية، وبالتبعية قطاع الإنشاءات.

وأشارت إلى أن قطاع العقارات شهد خلال الفترة الماضية تحركات إيجابية، على صعيد الأسهم الصغيرة بالقطاع ومنها الشمس للإسكان والتعمير، والمتحدة للإسكان، والأسهم الكبيرة منها مجموعة طلعت مصطفى، و مصر الجديدة للإسكان والتعمير.

جدير بالذكر أن قطاع العقارات تصدر المؤشرات القطاعية فى البورصة المصرية الأسبوع الماضي، من حيث قيم التداول، بنسبة %31.8 و تداولات بنحو 2.3 مليار جنيه.

كانت البورصة المصرية أنهت تعاملاتها الأسبوع الماضى بارتفاعات جماعية لمؤشراتها إذ صعد المؤشر الرئيسي «EGX30» بنسبة %1.5 مغلقا عند 10885 نقطة، و«EGX70» بنسبة %1.7 إلى 2871 نقطة، و«EGX100» الأوسع نطاقا %1.1 منهيًا التعاملات عند 3846 نقطة.

وسجلت أرباح رأس المال السوقى 9.3 مليار جنيه، صاعدا %1.3 حيث أنهى أسبوعه عند مستويات 715.7 مليار جنيه، مقارنة مع 706.4 مليار بأسبوعه السابق.

وتشهد البورصة المصرية اتجاها شرائيا للمستثمرين العرب منذ بداية العام حتى نهاية تعاملات الأسبوع الماضى بقيمة 1.15 مليار جنيه.