بورصة وشركات

البورصة تتخلى عن مكاسبها «سريعا» بضغط بيعى من المصريين والأجانب

اصطدمت بمقاومة 11600 نقطة عقب الصعود القوى أمس الأول

شارك الخبر مع أصدقائك

تخلت البورصة المصرية عن مكاسبها، سريعاً، أمس الإثنين، بعد اصطدامها بمستوى المقاومة 11600 نقطة وعمليات جنى ارباح جزئية على عدد من الأسهم القيادية لتنهى تعاملاتها على تراجع.

واستكملت السوق تحركاتها الصاعدة التى بدأت بجلسة الأحد وحتى النصف الأول من الإثنين، لكن سرعان ما تبدل الاتجاه إلى تراجع بفعل الضغوط البيعية من المستثمرين المصريين والأجانب.

يذكر أن مؤشرات البورصة سجلت فى جلسة الأحد الماضى صعودا قويا عقب تراجعها على مدار 5 جلسات ماضية.

فنيون: السوق مرشحة لمزيد من الهبوط بفعل التحركات العرضية

قال محللون فنيون أن السوق ما زالت تشهد تحركات عرضية مائلة مع استقرارها ادنى متسوى 11600 نقطة، وهى المستويات التى قد لا يتجاوزها خلال الاسبوع الحالى لتستمر التراجعات بالقرب منها.

اقرأ أيضا  البورصة المصرية تغلق على صعود جماعي بحجم تداوالات 1.2 مليار جنيه

وهبط المؤشر الرئيسى EGX30 أمس بنسبة %0.85 ليصل إلى 11459 نقطة، ونظيره «EGX70ewi» للأسهم الصغيرة والمتوسطة %0.94 إلى 2227 نقطة، و«EGX100» الأوسع نطاقا بنسبة %0.93 إلى 3247 نقطة.

واتجهت تعاملات المستثمرين المصريين والأجانب نحو البيع بصافى قيم تداولات قدرها 10.7 و8.1 مليون جنيه بالترتيب، بينما فضل العرب الشراء بصافى 18.8 مليون جنيه.

قال ريمون نبيل، عضو الجمعية المصرية للمحللين الفنيين، إن المؤشر الرئيسى فقد ما يقرب من 98 نقطة فى استمرار لمسلسل عدم القدرة على الثبات أعلى مستوى 11600 إلى 11670 نقطة للمرة الرابعة منذ بداية 2021.

اقرأ أيضا  أبرز أخبار البورصة المصرية اليوم الاثنين 18-10-2021

وأوضح أن استمرار السوق أدنى هذه المستويات حتى منتصف مارس الجارى قد يكون له مردود فى زيادة القوى البيعية مرة أخرى، لافتًا إلى أن الاهتمام ينصب على كيفية اختراق تلك المقاومة لمعاودة التفاؤل مجددًا واستهداف مناطق 12000 نقطة مرة أخرى.

ولفت نبيل إلى أن الاتجاه ما زال عرضيا على المدى القصير أسفل مستوى 11670 نقطة وأعلى مناطق 11300 نقطة، لحين سيطرة إحدى القوى البيعية أو الشرائية على تحركات الأسعار.

وأشار إلى أنه بالنسبة للمؤشر السبعينى فما زال التركيز ينصب على مستوى الدعم الفرعى الحالى بالقرب من 2200 نقطة ثم الدعم الرئيسى عند 2160، وهى مستويات قادرة على إيقاف الانخفاضات.

اقرأ أيضا  «إيجيبت فاكتورز» تستهدف معاملات بقيمة 4 مليارات جنيه العام المقبل

من جهته، قال أحمد أبو اليزيد، محلل فنى أول بشركة «بريميير» لتداول الأوراق المالية، إن المؤشر الرئيسى قد أغلق على تراجع بعد وصوله قرابة مستويات 11600 نقطة وسط سيطرة للاتجاه العرضى القائم فى الوقت الحالي.

وأوضح أبو اليزيد أن المؤشر لديه منطقة دعم قوية حول مستويات 11450 – 11400 نقطة، متوقعاً أن تستمر الحركات العرضية حتى نهاية الأسبوع على أن تتم معاودة الصعود الأسبوع المقبل بشرط اختراق مستويات 11600 – 11700 نقطة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »