بورصة وشركات

البورصة تتأهب للصعود وتوقعات بعودة الاستثمار المؤسسى

نحو مستويات 10800 نقطة

شارك الخبر مع أصدقائك

توقع محللو البورصة المصرية اتجاها صعوديًا الأسبوع الحالى بدعم التحركات الإيجابية لعدة قطاعات، وعودة الاستثمار المؤسسى للمشهد.

 ورجحوا اتجاه السوق نحو مستويات 10800 نقطة الأسبوع الحالي، مع أداء صاعد لقطاعات الأسمنت، والصناعة، والأدوية، والبنوك، والبتروكيماويات.

ورسموا سيناريوهات صاعدة للسوق حتى نهاية العام الحالي، مدعومة بتدفق الأخبار الإيجابية حول القطاعات الاقتصادية المختلفة.

كانت البورصة المصرية أنهت تعاملاتها الأسبوع الماضي، والذى شهد جلسة تداول واحدة فقط، سبقت إجازة عيد الأضحى الطويلة نسبيا، على صعود جماعى للمؤشرات، ومكاسب لرأس المال السوقي.

وارتفع مؤشر السوق الثلاثينى بنسبة %0.8 إلى 10645 نقطة، بنهاية التداولات السابقة لعيد الأضحى، و«EGX70»  %4.1 إلى 2509 نقاط، و«EGX100» الأوسع نطاقا %1.18 إلى 3469 نقطة.

وربح رأس المال السوقى 5.7 مليار جنيه، بما نسبته %0.8 ليغلق عند 685.4 مليار، مقارنة مع 679.7 مليار بنهاية التعاملات السابقة، واستحوذت الأسهم على %100 من إجمالى تداولات السوق داخل المقصورة.

واستحوذ المستثمرون المحليون على %90.5 من التعاملات بصافى شراء 27.2 مليون جنيه، بينما كان نصيب الأجانب %2.7 بصافى بيع 16.1 مليون، والعرب %6.9 بصافى مبيعات 11.1 مليون جنيه، بعد استبعاد الصفقات.

اقرأ أيضا  أبرز أخبار البورصة المصرية اليوم الثلاثاء 21-9-2021

وقال عامر عبدالقادر، رئيس قطاع السمسرة للتطوير بشركة «بايونيرز» لتداول الأوراق المالية، إنه من المتوقع أن يشهد الأسبوع الحالى حركة إيجابية للتداولات، يصعد معها المؤشر الثلاثينى لمستويات 10740 نقطة، مع ترجيحات باتجاه سهم البنك التجارى الدولى نحو 61 جنيها، مقارنة مع 57.4 جنيه، لافتا إلى أن مستوى 61 جنيها، هو مستهدف السهم للربع الثالث بالكامل.

وأشار إلى أن القطاعات الاقتصادية شهدت خلال الفترة الماضية مجموعة من الأخبار الإيجابية انعكست بشكل وقتى على أسهم هذه القطاعات، ومنها خفض الطاقة الإنتاجية فى 23 مصنع أسمنت بنسبة تفوق %10 بداية من 15 يوليو الجاري، والاتجاه الحكومى نحو تنفيذ 3 مشروعات فى قطاع التكرير باستثمارات 12.7 مليار دولار، بهدف تحقيق الاكتفاء الذاتى من المنتجات النفطية (البنزين والسولار) بحلول عام 2023.

وتوقع تحركات إيجابية لقطاعات الأسمنت والصناعة بدعم طفرات السلع الأولية عالميا، وقطاع البنوك، والبتروكيماويات مُرجحا مستهدفات حزمة من الأسهم فى هذه القطاعات.

وقدر مستهدفات أسهم الإسكندرية للزيوت المعدنية «أموك» نحو 4.30 جنيه، مقارنة مع 3.62 جنيه فى التداولات السابقة، وسيدى كرير للبتروكيماويات بنحو 13.20 جنيه، مقارنة مع 12.45 جنيه التداولات السابقة، وإعمار مصر للتنمية 2.56 جنيه، مقابل 2.42 جنيه، فى آخر تعاملات، وأبو قير للأسمدة بنحو 22 جنيها، مقابل 19.73 جنيه فى آخر تعاملات.

اقرأ أيضا  البورصة المصرية تتحول إلى الصعود بعد ثلاث جلسات هابطة بدفع مشتريات العرب

وقدر أيضا مستهدفات أسهم القناة للتوكيلات الملاحية عند 17.40 جنيه، نظير 16.89 بآخر تداولات، وسهم المصرية للاتصالات 14.80 جنيه، مقابل 13.91 فى آخر تعاملات، والمصرية للمنتجعات السياحية سيتجه نحو  2.20 جنيه، مقابل 2.18 جنيه بالتعاملات السابقة.

وقال إن رؤية «بايونيرز» للسوق صاعدة حتى نهاية العام، بدعم قطاعات البتروكيماويات، والعقارات، والاتصالات، والأسمنت، مشيرا إلى أن أفضل أسهمه هى مصر للأسمنت- قنا، والعربية للأسمنت، ومصر بنى سويف للأسمنت، وفقا لرؤية «بايونيرز».

من جانبها، أكدت دعاء زيدان نائب رئيس قسم التحليل الفنى فى شركة تايكون لتداول الأوراق المالية، أنه من المتوقع اتجاه السوق صوب 10800 نقطة الأسبوع الحالي، وسط تحركات إيجابية لقطاعات الأدوية، والصناعة، وأسهم الأسمنت، والبتروكيماويات، والحديد، وقطاع الشحن.

مؤشرات-البورصة-المصرية
مؤشرات-البورصة-المصرية

وقالت إنه من المتوقع أن تنعكس صفقة آمون للأدوية على أسهم قطاع الأدوية فى السوق وأبرزها ابن سينا فارما، والعاشر من رمضان للمستحضرات الدوائية «راميدا»، و«جلاكسوسميثكلاين».

اقرأ أيضا  أسعار الأسهم في البورصة المصرية اليوم الثلاثاء 21-9-2021

كانت البورصة أعلنت الأسبوع الماضى تنفيذ صفقة استحواذ شركة «الترا ويلفير» التابعة لشركة «ADQ» الإماراتية على شركة آمون للأدوية، فى صفقة قيمتها 10.27 مليار جنيه.

وأشارت «زيدان» إلى أن هناك تحركات مؤسسية عربية على أسهم شركات قطاع الأعمال وأبرزها القناة للتوكيلات الملاحية، والعربية للشحن، وراكتا لصناعة الورق، متوقعة استمرار هذه التحركات خلال الفترة المقبلة.

ورجحت أن تصل السوق إلى مستويات 11100 نقطة على المدى القصير، ثم إلى 12000 نقطة على المدى المتوسط، بشرط ضخ سيولة جديدة للسوق تصل إلى مستويات مليارى جنيه يوميا.

وتوقعت عودة الاستثمار المؤسسى خلال الفترة المقبلة، وتراجع سيطرة المستثمرين الأفراد على السوق، بدعم التحركات الإيجابية للقطاعات المذكورة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »