البورصة المصرية تغلق على هبوط جماعي وEGX70 ينخفض 3.5%

البورصة المصرية تغلق جلسة الأحد على هبوط جماعى بدفع مبيعات المصريين

البورصة المصرية تغلق على هبوط جماعي وEGX70 ينخفض 3.5%
رجب عزالدين

رجب عزالدين

3:06 م, الأحد, 21 نوفمبر 21

أغلقت البورصة المصرية تعاملات جلسة الأحد على هبوط جماعي لمؤشراتها وانخفاض حاد لمؤشر EGX70 إلى 3.56% وسط اتجاه بيعي للمصريين وقيم تداولات ضعيفة على الأسهم.

وهبط المؤشر الرئيسي في البورصة المصرية “EGX30” بنسبة 0.57% عند مستوى 11273 نقطة، كما هبط “EGX70” للأسهم المتوسطة بنسبة 3.56% ليسجل 1944 نقطة، وكذلك هبط المؤشر الأوسع نطاقًا ”EGX100” بنسبة 2.9 % إلى 2886 نقطة.

وبلغت قيم التداول على الأسهم فقط حوالي 546 مليون جنيه تقريبًا، واتجه العرب والأجانب للشراء، بينما اتجه المصريون للبيع، وفقًا لإجماليات التداول المنشورة على شاشة البورصة.

وسيطر اللون الأحمر على معظم الأسهم المتداولة، إذ صعد 17 سهمًا من إجمالي 191 متداولة، بينما هبط 102، وبقي 72 دون تغيير.

نعيم : البورصة المصرية قد تنزلق إلى مزيد من الهبوط

البورصة المصرية
البورصة المصرية

وقالت وحدة التحليل الفني بشركة “نعيم القابضة”، إن استمرار تحرك مؤشرات البورصة المصرية أدنى دعم 11370 نقطة، يُنذر بمزيد من التراجع نحو 11050 نقطة.

ونصحت “نعيم” في تقرير بحثي لها حصلت “المال” على نسخة منهُ، المتعاملين بالانتقائية، وأوصت بانتظار إشارة شراء واضحة لسهم “التجاري الدولي” لافتةً إلي أن السهم يختبر حاليًا مستوى الدعم 51.80 جنيه وتُظهر المؤشرات الفنية لهُ علامات ضعف واضحة.

وأشارت إلي أن عدم تمكن السهم من الثبات والتماسك أعلى من 51.80 جنيه سوف يُنذر بضغوط بيعية قد تؤدي للتراجع نحو مستوى 47.65 جنيه.

وأغلقت البورصة المصرية جلسة الخميس على هبوط جماعى لمؤشراتها رغم صدور قرار من الرقابة المالية بخفض تكلفة خدمات التداول بنسبة 20%.

البورصة أغلقت الاسبوع الماضى هابطة رغم خفض مقابل خدمات التداول بنسبة 20%

الدكتور محمد عمران رئيس هيئة الرقابة المالية
الدكتور محمد عمران رئيس هيئة الرقابة المالية

ووافق مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية، في اجتماع الأربعاء الماضى، على خفض تكلفة مقابل الخدمات المحصلة عن عمليات التداول بالبورصة المصرية بنسبة 20%.

وقالت الرقابة المالية فى بيان، إن هذه الخطوة تأتى فى إطار حرصها على تنمية سوق رأس المال والعمل على جذب المزيد من الاستثمارات، واستجابة لحزمة محفزات دعم سوق الأوراق المالية وتحسين بيئة الاستثمار والصادرة مؤخرًا عن رئيس مجلس الوزراء بنهاية الأسبوع الماضي.

وتشمل المحفزات خفض تكلفة مقابل الخدمات المحصلة من مؤسسات السوق (هيئة الرقابة المالية- البورصة المصرية- شركة المقاصة والإيداع والقيد المركزي- صندوق حماية المستمر) عن عمليات التداول بالبورصة المصرية التي تتم على الأوراق المالية.

وتوقّع محللون فنيون، فى وقت سابق، أن يمر المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية «EGX30» بحركة عرضية مائلة للهبوط، ربما تدفعه لإعادة اختبار منطقة الدعم 11200 نقطة على الأجل القصير.

ولفت المحللون إلى أن السوق تمر بمرحلة عرضية مائلة للهبوط المبالغ فيها، رغم إعلان الحكومة عن حزمة محفزات داعمة للسوق، فى رسالة لعدم كفايتها فى الوقت الحالى.