بورصة وشركات

البورصة المصرية تغلق جلسة الثلاثاء على أداء متباين ومبيعات للأجانب

البورصة المصرية تغلق الجلسة على أداء متباين لمؤشراتها

شارك الخبر مع أصدقائك

أغلقت البورصة المصرية تداولات جلسة الثلاثاء، على أداء متباين لمؤشراتها، وسط اتجاه بيعي للأجانب، وقيم تداولات بلغت 1.5 مليار جنيه على الأسهم.

وهبط المؤشر الرئيسي في البورصة المصرية “Egx30” بنسبة 0.67% عند 10240 نقطة.

بينما صعد مؤشر “egx70” للأسهم المتوسطة بنسبة 0.74 % إلى 2295 نقطة، كما صعد “egx100” الأوسع نطاقًا بنسبة 0.28 % إلى 3224 نقطة.

وبلغت قيم التداول على الأسهم حوالى 1.5 مليار جنيه تقريبًا، واتجه المصريون والعرب للشراء، بينما اتجه الأجانب للبيع، وفقًا لإجماليات التداول المنشورة على موقع البورصة.

وتأرجح أداء معظم الأسهم المتداولة بين اللون الأخضر والأحمر، إذ صعد 64 سهما من إجمالى 193 متداولًا، بينما هبط 94 وبقى 35 دون تغير.

وأغلقت البورصة المصرية تداولات جلسة الاثنين ، على صعود جماعى لمؤشراتها، وسط اتجاه شرائى للمصريين والعرب وبيعى للأجانب.

اقرأ أيضا  5 أسهم تسجل أعلى تراجعات بنهاية تداولات البورصة المصرية اليوم (جراف)

كما أغلقت جلسة الأحد (بداية الأسبوع)، على صعود جماعى لمؤشراتها، وسط اتجاه شرائى للمصريين والعرب وبيعى للأجانب.

وتوقع خبراء فنيون فى وقت سابق، صعود البورصة المصرية خلال جلسات الأسبوع الحالى، بدفع الأداء الإيجابي لقطاعات الخدمات المالية غير المصرفية، والعقارات.

وقال الخبراء إن التراجعات التي شهدتها السوق الأسبوع الماضي جاءت نتيجة ضغوط المراجعات الأخيرة لمؤشر مورجان ستانلي للأسواق الناشئة، على الأسهم القيادية، وأبرزها سهم البنك التجاري الدولي المستحوذ على الوزن النسبي الأعلى للمؤشر الرئيسي.

خبراء : البورصة المصرية مرشحة لتجاوز مستوى 10414 نقطة

البورصة-المصرية.jpg

وتوقع سمير عزمي، رئيس قسم التحليل الفني بشركة بلوم لتداول الأوراق المالية، تماسكًا نسبيًا للسوق الأسبوع الحالي، لتتجاوز مستوى 10414 نقطة، ثم الاستقرار أعلاه لتتجه نحو 10630 نقطة، ثم 10900 نقطة.

اقرأ أيضا  «كونتكت القابضة» تصدر صكوك مضاربة ضخمة بقيمة 2.5 مليار جنيه للمرة الثانية

ورجح عزمي عمليات شراء في قطاعات الإسكان، ومنها بالم هيلز التي تشهد أفضل أداء، كما توقع معاودة سهم مصر الجديدة، والسادس من أكتوبر للاستثمار والتنمية “سوديك” الارتفاع.

 كما توقع مشتريات قوية في قطاع الاتصالات، لافتًا إلى تسجيل سهم المصرية للاتصالات، وأوراسكوم للاستثمارات المالية أداءً قويًا، إذ ارتفع سهم الأخيرة بنسبة 6.87%.

في الوقت نفسه، أكد عزمي أن التوترات الجيوسياسية ما زالت تؤثر سلبًا على سلوك المستثمرين، وتثير المخاوف لديهم، لافتًا إلى أن تحركات السوق على المدى القصير ستنحصر في نطاق 10114 و10900 نقطة، مع حاجتها إلى ارتفاع التداولات لتصل ملياري جنيه يوميًا.

وأرجع عزمي تراجعات المؤشر الثلاثيني الأسبوع الماضي إلى الضغوط البيعية التي شهدها سهم البنك التجاري الدولي، نتيجة مراجعات مورجان ستانلي، الأخيرة التي خفضت الوزن النسبي للسهم.

اقرأ أيضا  جنى الأرباح يعيق استكمال البورصة المصرية رحلة الصعود

من جانبها، قالت دعاء زيدان، رئيس قسم التحليل الفني في شركة تايكون لتداول الأوراق المالية، إنه من المتوقع تحرك المؤشر الثلاثيني الأسبوع الحالي في نطاق 10100 و10500 نقطة.

ورجحت حركة إيجابية انتقائية لبعض الأسهم في قطاعات اللوجيستيات، والخدمات المالية غير المصرفية، والبتروكيماويات، والسياحة، والصناعة.

ولفتت دعاء زيدان إلى أن النتائج القوية للشركات عن الربع الأول، والكوبونات المجانية ذات القيمة المرتفعة نسبيًا، ما زالت تدعم السوق بشكل إيجابي، مؤكدة في الوقت نفسه الحاجة لتداولات يومية بنحو ملياري جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »