بورصة وشركات

البورصة المصرية تغلق أسبوعا متقلبا على أداء متباين لمؤشراتها

البورصة المصرية تغلق جلسة الخميس على أداء متباين لمؤشراتها

شارك الخبر مع أصدقائك

أغلقت البورصة المصرية تعاملات جلسة اليوم الخميس على أداء متباين لمؤشراتها، وسط اتجاه بيعي للمصريين وشرائي للمصريين والعرب، وقيم تداولات بلغت 4.3 مليار جنيه على الأسهم.

وصعد المؤشر الرئيسي في البورصة المصرية “EGX30” بنسبة 0.73% عند 11534 نقطة، بينما هبط “EGX70” للأسهم المتوسطة بنسبة 0.28% عند 2114 نقطة، في حين صعد المؤشر الأوسع نطاقًا ”EGX100” بنسبة 0.35% إلى 3121 نقاط.

وبلغت قيم التداول على الأسهم فقط حوالي 4.3 مليار جنيه تقريبًا، واتجه المصريون للبيع، بينما اتجه العرب والأجانب للشراء، وفقًا لإجماليات التداول المنشورة على شاشة البورصة.

وتأرجح أداء معظم الأسهم المتداولة بين اللونين الأخضر والأحمر، إذ صعد 50 سهمًا من إجمالي 193 متداولة، بينما هبط 62، وبقي 81 دون تغيير.

البورصة المصرية : تنفيذ صفقة ضخمة على أسهم أبو قير بقيمة 2.24 مليار جنيه

وشهدت جلسة اليوم الخميس تنفيذ صفقة من الحجم الكبير على نحو 126.1 مليون سهم فى شركة أبو قير للأسمدة بقيمة إجمالية قدرها 2.24 مليار جنيه تقريبا (تفسر هذه الصفقة ضخامة حجم التداول بالجلسة).

اقرأ أيضا  أبرز أخبار البورصة المصرية اليوم الأحد 16-1-2021

وقالت المجموعة المالية هيرميس –المنسق العالمي للصفقة- إن هذه العملية جرت على 126.1 مليون سهم مملوكة لعدد من المساهمين الرئيسين في أبو قير للأسمدة تعادل (10%) من إجمالي الأسهم .

وتضم قائمة المساهمين البائعين، بنك الاستثمار القومي، الهيئة العامة للتنمية الصناعية، الأهلي كابيتال القابضة، والقابضة للصناعات الكيماوية، وفقا لبيان صادر عن هيرميس صباح اليوم الخميس.

وجرت عملية البيع فى البورصة المصرية بقيمة إجمالية 143 مليون دولار، ما يعادل حوالى 2.24 مليار جنيه وفقا لسعر صرف اليوم (الدولار يعادل 15.71 جنيه) ولعبت هيرميس دور المنسق العالمى للطرح ومدير الطرح المشترك عن البائعين.

وأفصحت إدارة البورصة اليوم الخميس عن تنفيذ صفقة من الحجم الكبير على نحو 126.1 مليون سهم فى شركة أبو قير للأسمدة بقيمة إجمالية قدرها 2.24 مليار جنيه تقريبا (دون تفاصيل).

اقرأ أيضا  البورصة المصرية تواصل الأداء المتباين بمنتصف التعاملات

حركة مؤشرات البورصة خلال جلسات الأسبوع من الأحد إلى الأربعاء

البورصة المصرية
البورصة المصرية

وأغلقت البورصة المصرية جلسة الأربعاء على هبوط جماعي لمؤشراتها ، وسط اتجاه بيعي للأجانب وشرائي للمصريين والعرب، وقيم تداولات بلغت 1.2 مليار جنيه على الأسهم.

كما أغلقت جلسة الثلاثاء على أداء متباين لمؤشراتها، وسط اتجاه بيعي للأجانب وشرائي للمصريين والعرب وقيم تداولات 1.7 مليار جنيه على الأسهم.

كذلك أغلقت جلسة الاثنين على أداء متباين لمؤشراتها، بينما أغلقت جلسة الأحد على صعود جماعى لمؤشراتها، وسط اتجاه شرائي للمصريين وقيم تداولات 1.3 مليار جنيه على الأسهم.

وتوقع خبراء تحليل فنى في وقت سابق تأثيرًا محدودًا على البورصة المصرية الأسبوع الحالي، على خلفية ظهور «أوميكرون» المتحور الجديد لفيروس كورونا، وما خلفه من هبوط حاد بالأسواق العالمية، وأسعار النفط.

وجاءت توصيات الخبراء للمستثمرين بالتركيز على الأسهم صاحبة المركز القوى ماليًا، وصاحبه العائد والكوبونات المرتفعة، ومضاعف الربحية المنخفض، والكوبونات المرتفعة.

وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت الجمعة قبل الماضية عن ظهور سلالة جديدة وخطيرة من فيروس كورونا المستجد، أطلق عليها اسم «أوميكرون» قد تكون مقاومة للقاحات المتاحة حاليًا، وجاء رد الأسواق العالمية وأسعار النفط على ذلك سريعًا.

اقرأ أيضا  أداء متباين للبورصة لتتبع حركة سهم التجاري الدولي

وقال محمد فتح الله، العضو المنتدب لشركة بلوم مصر لتداول الأوراق المالية، إن البورصة تعانى وهنًا وضعفًا فى ظل عدم وجود حلول جذرية لأزمتها، ما يجعلها سريعة الاستجابة لأى وعكة تحدث فى الأسواق العالمية.

ويرى «فتح الله» أن وضع البورصة لا يعبر عن قوة الاقتصاد، ومعدلات النمو الاقتصادى الفائقة.

من جانبه، يرى ياسر المصرى، العضو المنتدب لشركة العربى الأفريقى لتداول الأوراق المالية، أن الذعر الذى خلفه ظهور السلالة الجديدة لفيروس كورونا سينعكس على البورصة، إلا أنه لفت إلى أن هذه التداعيات ستظهر فى صورة تراجعات محدودة بجلسات بداية الأسبوع فقط.

وأوصى «المصرى» المستثمرين بالتركيز على الأسهم التى تتمتع بعوائد مرتفعة، وكوبونات عالية، ومضاعف ربحية منخفض

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »