بورصة وشركات

البنوك تقود هبوط البورصات الأوروبية.. والمناجم تصعد بالآسيوية

إعداد - حياة حسين: صعدت أسهم شركات المناجم والحديد بالأسواق الآسيوية أمس، بينما قاد قطاع البنوك البورصات الأوروبية في الاتجاه المعاكس نحو الهبوط.. وأدي إعلان بنك برادفورد أند بنيجلي عن عزمه زيادة رأسماله لدعم أرباحه المهدرة نتيجة أزمة الائتمان، إلي…

شارك الخبر مع أصدقائك

إعداد – حياة حسين:

صعدت أسهم شركات المناجم والحديد بالأسواق الآسيوية أمس، بينما قاد قطاع البنوك البورصات الأوروبية في الاتجاه المعاكس نحو الهبوط.. وأدي إعلان بنك برادفورد أند بنيجلي عن عزمه زيادة رأسماله لدعم أرباحه المهدرة نتيجة أزمة الائتمان، إلي زيادة القلق مجدداً بشأن استمرار الأزمة وهبوط الأسواق الأوروبية في التعاملات الصباحية في أول أيام تداول الأسبوع أمس الاثنين.. وانخفض سهم برادفورد بنسبة %27، ليصل إلي 64 بينس، بعد إعلان أنه سيزيد رأس المال بنسبة %23 للحصول علي نحو 179 مليون جنيه استرليني، بعد هبوط أرباحه بنسبة %48 في الأشهر الأربعة الأولي من العام الحالي.

كما انخفضت أسهم شركات الطيران مثل بريتش إيروايز بنسبة %2.4 لتصل إلي 227 بينس، وإيرفرانس بنسبة %2 لتصل إلي 16.85 يورو، بعد أن أعلنت منظمة الطيران الدولية »إياتا« أن شركات الطيران ستخسر نحو 2.3 مليار دولار مع نهاية العام بسبب ارتفاع التكلفة نتيجة لزيادة أسعار الوقود، وتباطؤ الاقتصاد.

وصعدت أسهم شركات الحديد والمعادن في بورصة المعادن في لندن أيضاً، وهبط مؤشر FTSE 300 بنسبة %1.5 ليصل إلي 1315.02 نقطة وDAX الألماني بنسبة %1.2 وFTSE 100 بنسبة %1 وCAC الفرنسي بنسبة %1.6.

وعلي صعيد الأسهم الآسيوية، انعكس بيان لبنك ليهمان برازرز عن توقعات بزيادة أرباح شركات باسكو للمناجم إيجاباً علي أسعار أسهمها، وقادت صعوداً جماعياً وسط حالة من التفاؤل باحتمال استمرار دعم زيادة الطلب من الدول الناشئة علي المواد الخام للأسعار.

وعلي عكس أوروبا قفزت أسعار بعض البنوك الآسيوية مثل ميذو هو الياباني بنسبة %6.7 ليصل إلي 591 ألف ين وهو أعلي سعر له منذ منتصف ديسمبر الماضي، وميتسوبيشي يو إف جي بنسبة %4.7 ليصل إلي 1129 ين، مما أدي إلي ارتفاع مؤشر أسهم البنوك TOPIX بنسبة %3.9 وهو أعلي مستوي له منذ 6 أشهر.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »