بنـــوك

البنك المركزي ينظم مائدة مستديرة لمناقشة تحديات التكنولوجيا المالية (صور)

بحضور وكيل المحافظ لنظم الدفع المهندس أيمن حسين، ورشا نجم وكيل المحافظ المساعد

شارك الخبر مع أصدقائك

عقد البنك المركزي اليوم، أول مائدة مستديرة تضم رواد الأعمال والمهتمين بقطاع التكنولوجيا المالية تحت شعار” Here 2 Hear” لمنافشة التحديات والمشكلات التي تعوق هذا القطاع في مصر، بحضور المهندس أيمن حسين، وكيل المحافظ لنظم الدفع وتكنولوجيا المعلومات، ورشا نجم، وكيل محافظ مساعد بالقطاع .

ووضع البنك المركزي إستراتيجية قومية للتكنولوجيا المالية تستهدف تحويل مصر إلى مركز إقليمي ودولي مهم في هذا المال خلال ثلاث سنوات، كما أسس مركز “فنتك إيجيبت” بمقره التاريخي بوسط القاهرة لدعم وتوجيه الشركات الناشئة .

وأصدر البنك المركزي مؤخرًا تعليمات المختبر التنظيمي لتطبيقات التكنولوجيا المالية الذي يعتبر مجمع لصناعة التكنولوجيا المالية، لتسهيل التواصل والتعاون بين كل مرتادي المركز من المؤسسات المالية، والمستثمرين وأصحاب الخبرات ورواد أعمال التكنولوجيا المالية الناشئة.

كما يقوم بدعم تمويل الشركات الناشئة عن طريق توفير شبكة تواصل مع المستثمرين وصندوق التمويل؛ لدعم ابتكارات التكنولوجيا المالية، ومنصة تواصل تربط بين كل أطراف منظومة التكنولوجيا المالية.

وكيل المحافظ: 41.3% من مستخدمي الإنترنت في مصر من الشباب

في هذا السياق، قال المهندس أيمن حسين، وكيل محافظ البنك المركزي، إن نحو 41.3% من إجمالي مستخدمي الإنترنت في مصر البالغ عددهم 49 مليونًا من الشباب، لذلك فإن فئة الشباب تكون في مقدمة الحلول الجديدة التي يتم تقديمها في مجال التكنولوجيا المالية، وفقًا لما نشر على صفحة “فنتك إيجيبت” على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وقالت رشا نجم، وكيل المحافظ المساعد لقطاع نظم الدفع وتكنولوجيا المعلومات، إن اللقاء يهدف إلى بحث المشكلات التي تعوق التكنولوجيا المالية في مصر، لوضع حلول للسوق لتضمين الفئات غير المشمولة ماليًا وزيادة نسبة الشمول المالي .

وأوضحت أنه من المستهدف أن يكون مركز التكنولوجيا المالية المصري هو الوجهة لأفريقيا والعرب.

وضم المائدة المستديرة التي تم تنظيمها اليوم، بأحد فنادق القاهرة عددا كبيرا من المهتمين واللاعبين الرئيسيين في مجال التكنولوجيا المالية ومناقشة التحديات والفرص المتاحة في هذا المجال .

ومن ضمن الحضور خالد بسيوني، مدير إدارة الشمول المالي بالبنك المركزي، وسالي عبد القادرة، مسئول بالإدارة، و محمد كفافي، الرئيس التنفيذي للشركة المصرية للتصنيف الائتماني آي سكور، وشريف سامي الرئيس السابق لهيئة الرقابة المالية.

كما حضر عدد من رؤساء قطاعات التجزئة المصرفية، منهم عمرو نصير، من بنك القاهرة، وفؤاد محمد من بنك الإمارات دبي الوطني، ومحمد فرج نائب الرئيس التنفيذي للعمليات المصرفية بالتجاري الدولي .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »