بنـــوك

البنك المركزي: ارتفاع المعدل السنوي للتضخم الأساسي إلى 3.3% في سبتمبر

الرقم القياسي الأساسي لأسعار المستهلكين سجل معدلًا شهريًا بلغ 0.1%

شارك الخبر مع أصدقائك

قال البنك المركزي المصري، إن المعدل السنوي للتضخم الأساسي ارتفع في سبتمبر إلى 3.3% من 0.8% في أغسطس السابق عليه.

وأضاف في البيان الشهر للتضخم أن الرقم القياسي الأساسي لأسعار المستهلكين، المعد من قبل البنك المركزي، سجل معدلًا شهريًا بلغ 0.1% في سبتمبر 2020، مقابل معدلًا سالبًا بلغ 2.3% في الشهر ذاته من العام الماضي، و0.2% في أغسطس 2020.

يذكر أن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، أعلن أمس السبت، ارتفاع المعدل السنوي للتضخم العام في سبتمبر إلى 3.7% مقابل 3.4% في أغسطس السابق عليه.

اقرأ أيضا  666 مليون دولار تحويلات من الخارج لشراء عقارات في مصر

وسجل الرقم القياسي لأسعار المستهلكين للحضر معدلًا شهريًا بلغ 0.3% في سبتمبر مقابل معدلًا شهريًا بلغ صفر في ذات الشهر من العام السابق ومعدلًا سالبًا بلغ 0.2% في أغسطس 2020.

قالت رضوى السويفي رئيس قطاع البحوث ببنك الاستثمار فاروس، إن أرقام التضخم لشهر سبتمبر أقل من العادي لموسم ما قبل المدارس، والذي كان يشهد عادة زيادة شهرية في حدود 1%؛ ولكن مع انخفاض بند الخضروات و الفاكهة، الأرقام سجلت أقل من التوقعات و أقل كثيرًا من النطاق المستهدف للبنك المركزي.

اقرأ أيضا  ميزان المدفوعات يسجل عجزاً 8.6 مليار دولار خلال العام المالى 2019/2020

ويستهدف البنك المركزي المصري، الوصول بمعدلات التضخم إلى %9 (±3) بنهاية العام الجاري.

قررت لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري في اجتماعها سبتمبر الماضي، خفض كل من سعر الفائدة على الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية بواقع 50 نقطة أساس ليصل الى 8.75% و9.75% و9.25% على الترتيب.

وقال البنك المركزي المصري في البيان التفسيري، إن تخفيض الفائدة يأتي نتيجة لاحتواء الضغوط التضخمية وجميع التطورات المحلية والعالمية، قررت لجنة السياسة النقدية خفض أسعار العائد الأساسية بواقع 50 نقطة أساس.

اقرأ أيضا  طارق فايد : 156 مليار جنيه إجمالى ودائع بنك القاهرة

وأضاف أن ذلك القرار يتسق مع تحقيق استقرار الأسعار على المدى المتوسط، ويوفر الدعم المناسب للنشاط الاقتصادي في الوقت الحالي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »