نقل وملاحة

البنك الدولي يبدي استعداده تمويل خط سكة حديد لربط ميناء أكتوبر الجاف

تم التباحث مع البنك الدولي حول عدد من المشروعات المستقبلية المقترحة للتعاون بين الجانبين

شارك الخبر مع أصدقائك

بحث وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير مع مسئولي البنك الدولي عبر تقنية الفيديو كونفرانس موقف المشروعات المشتركة بين الجانبين.

كما تم التباحث مع البنك الدولي حول عدد من المشروعات المستقبلية المقترحة للتعاون بين الجانبين، وذلك بحضور رئيس وقيادات هيئة السكك الحديدية.

في بداية اللقاء، أكد وزير النقل أهمية التعاون مع البنك الدولي في مختلف قطاعات النقل مثل السكك الحديدية والمترو والنقل البري والنقل البحري.

وأشار إلى حرص الوزارة على استمرار تنفيذ كل مشروعات النقل بالتزامن مع استمرار اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا، والحفاظ على صحة وسلامة العاملين في مواقع العمل.

اقرأ أيضا  «الجمارك» تبحث مع «اقتصادية قناة السويس» مشاكل الشحن للشركات العالمية

ثم استعرض الوزير موقف المشروعات المشتركة التي يقوم البنك بتمويلها، حيث يساهم البنك في تمويل تطوير كهربة نظم الإشارات بخطوط بني سويف/ أسيوط، وأسيوط/ نجع حمادي، والقاهرة/ الإسكندرية.

 اوضح أن الفترة القادمة ستشهد آليات جديدة تساهم في دفع معدلات التنفيذ  بهذه المشروعات وكذلك مشروعات تجديد قضبان السكك الحديدية وأعمال الابراج والمزلقانات، خاصة مع الأهمية الكبيرة لها في رفع معدلات السلامة والامان على خطوط السكك الحديدية.

واستعرض وفد البنك الدولي عددا من المشروعات الجديدة   للتعاون بين الجانبين مثل مشروع كهربة إشارات وتجديدات السكة للمسافة من الجيزة وحتى بني سويف، والذي أبدى البنك الدولى استعداده لتمويله، خاصة مع طرح هيئة السكك الحديدية مناقصة فنية للشركات العالمية لتنفيذ كهربة إشارات هذه المسافة.

اقرأ أيضا  السيسي يوافق على قرض 400 مليون دولار من البنك الدولي لدعم التأمين الصحي

كما أبدى البنك اهتمامه بتمويل إنشاء خط سكة حديد المناشي /6اكتوبر وازدواج خط إمبابة/ المناشي/ الاتحاد/ الإسكندرية، لنقل البضائع من ميناء الإسكندرية إلى الميناء الجاف بـ6 أكتوبر، وذلك من خلال مبادرة دعم القطاع العام والخاص  وكذلك التعاون بين الجانبين في مجال  تمويل مشروع تسيير أتوبيسات BRT (الحافلات السريعة ذات السعة الكبيرة التي تسيير في مسارات مخصصة وتقديم مستوى عالٍ من الخدمات) على الطريق الدائري.

وتناولت المباحثات التعاون في  مشروع برنامج النقل الأخضر المستدام والشامل الذي يشمل في مجال السكة الحديد التعاون في منظومة إدارة نقل البضائع وفي قطاع النقل البحري، على تنفيذ  نظام إداري حديث يتضمن تخطيط القطاع ورصد مؤشرات أداء الموانئ وتحسين كفاءتها لضمان استدامة خدماتها المميزة.

اقرأ أيضا  مصر للطيران تشارك بمعرض «TTG Incontri» فى إيطاليا

 كما يشمل البرنامج أيضاً سبل التعاون في مجال النقل الحضري عن طريق تدعيم جهاز تنظيم النقل البري الداخلي والدولي.

 وأشار وزير النقل إلى الأهمية الكبيرة للجهاز حيث سيقوم برسم السياسات لتطوير منظومة النقل البري الداخلي والدولي ودراسة مُتطلّبات واحتياجات هذا النقل، بما يكفل تحقيق العائد المطلوب وتحسين الخدمة المقدمة، ووضع قواعد تنظيم أعمال النقل البري الداخلي والدولي بالتنسيق مع الجهات العاملة في هذا المجال.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »