بنـــوك

«البنك الإسلامى للتنمية» يعرض شراء الصكوك الحكومية

المال - خاص التقى وزير الاستثمار خلال زيارته تركيا مسئولى البنك الإسلامى للتنمية الذين عرضوا شراء الصكوك المصرية فور طرحها لمدة 7 سنوات ضمن خطة البنك لتنويع أنشطته.    اسامة صالح فى هذا الإطار تعتزم شركة «أروجلو» التركية، العاملة فى…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

التقى وزير الاستثمار خلال زيارته تركيا مسئولى البنك الإسلامى للتنمية الذين عرضوا شراء الصكوك المصرية فور طرحها لمدة 7 سنوات ضمن خطة البنك لتنويع أنشطته.

 
 اسامة صالح

فى هذا الإطار تعتزم شركة «أروجلو» التركية، العاملة فى قطاع الغزل والنسيج، توسيع نشاطها خلال الفترة القليلة المقبلة من خلال ضخ استثمارات إضافية بقيمة 100 مليون دولار ليصل عدد العاملين بالشركة الى 10 آلاف عامل وصادرات الى 500 مليون دولار من خلال مصنع جديد بالمنطقة الحرة بمدينة الإسماعيلية.

وعقد أسامة صالح، وزير الاستثمار، لقاءات ثنائية مع العديد من المسئولين الرسميين وممثلى شركات القطاع الخاص التركى خلال الزيارة التى قام بها الى مدينة اسطنبول التركية وشارك خلالها فى اجتماعات الملتقى الاقتصادى العربى التركى الثامن، وفق بيان صحفى أمس للوزارة.

إلى ذلك تعتزم شركة «أرجون كيميا Argon Kimya » العاملة فى مجال الكيماويات، إقامة مشروع جديد لها مع إمكانية مساهمة صندوق المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالهيئة العامة للاستثمار فى المشروع والمنتظر أن تستقبل وزارة الاستثمار وفد الشركة الشهر المقبل لمشاركته فى اختيار موقع مصنعه الجديد بمصر لانتاج خامة الـ«بوليمارات» اللازمة للدهانات.

وأضاف البيان أن شركة «إيفياب Evyap » العاملة بمجال صناعة الصابون والمنظفات تعتزم التوسع فى نشاطها باستثمارات إضافية تقدر بـ40 مليون دولار لتقوم من خلالها الشركة بتصنيع حفاضات الأطفال بمنطقة برج العرب بمحافظة الإسكندرية.

وقال مسئولون فى شركة «بيم BIM » العاملة فى مجال تجارة التجزئة، إن افتتاح فرعها الجديد بالسوق المحلية رسميا خلال الشهر الحالى يتيح 100 فرصة عمل.

من جهته قال عادل اللمعى، رئيس مجلس الأعمال المصرى التركى، إن «BIM » افتتحت أول فروعها فى مصر خلال الفترة القليلة الماضية، مشيرا الى وجود خطة لدى الشركة لافتتاح 18 فرعا أخرى بالمحافظات تطرح من خلالها 200 من أشهر الماركات العالمية التى تمتلك حقوقها خلال المرحلة الأولى من المشروع.

وأوضح اللمعى لـ«المال» أن الفروع الجديدة للشركة التركية تساعد على عمل توازن فى سوق التجزئة المحلية، مؤكدا أنها استثمارات تركية فقط وليس بها أى نسب شراكة لجنسيات أخرى، وتخطط الشركة لبيع كل المنتجات محلية الصنع، بالإضافة الى قدر ضئيل من المنتجات المستوردة.

وأكد اللمعى أن الفترة المقبلة ستشهد طفرة فى الاستثمارات التركية الجديدة، مقدرا حجم المشروعات القائمة فى السوق المصرية بـ1.5 مليار دولار من خلال 300 شركة توظف أكثر من 52 ألف عامل.

شارك الخبر مع أصدقائك