بنـــوك

«البنك الأوروبى» يطالب عملاءه فى مصر تحديد احتياجاتهم التمويلية لمواجهة الأزمة

تتضمن زيادة بين 10 و20% عن التمويلات المخصصة

شارك الخبر مع أصدقائك

خاطب البنك الأوروبى لإعادة الإعمار عملاءه فى مصر لتحديد احتياجاتهم التمويلية لمواجهة أعباء فيروس كورونا، ضمن مبادرة لجميع الدول التى يعمل بها بإجمالى مليار يورو.

قال خالد حمزة، نائب رئيس البنك فى مصر، لـ«المال» إن المبادرة تتضمن منح خطوط تمويلية للشركات للتعامل مع الفيروس، سواء عبر توفير رأسمال عامل، أو تغطية نفقات ارتفاع تكلفة شراء المعدات، أو مدخلات الإنتاج نتيجة لتغيير المورد، لا سيما بعد وقف الاستيراد من الصين.

أكد حمزة أن التمويلات تصرف بشكل سريع وتقتصر على القطاع الخاص، لافتاً إلى أنها بين 10و%20 زيادة عن التمويل الذى حصل عليه العميل.

عن حصة مصر من إجمالى مبادرة البنك الأوروبى، قال حمزة إنها متوقفة على حجم الطلب فى كل دولة، كما أنها قابلة للزيادة فى ضوء المستجدات.

قال البنك الأوروبى فى بيان منذ أيام أن المبادرة تأتى استجابة أولية للأزمة، وأنه مستعد لبذل المزيد من الجهد عند الحاجة .

أكد البنك أن العواقب الاقتصادية للفيروس تمثل تحديا غير مسبوق للشركات، لذلك وضع البنك حزمة تمويلات مرنة بقيمة مليار يورو.

وقالت وزيرة التعاون الدولى رانيا المشاط قد ذكرت فى تصريحات سابقة إن إجمالى استثمارات البنك الأوروبى لإعادة الإعمار فى مصر بلغت 5.3 مليار يورو حتى مطلع الشهر الماضى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »