اتصالات وتكنولوجيا

«البريد» تسجل 1.3 مليار جنيه فائضاً مالياًفى النصف الأول من العام المالى الجارى

بتراجع 7 % عن (2018/2019)

شارك الخبر مع أصدقائك

حققت الهيئة القومية للبريد خلال النصف الأول من العام المالى الحالى (2019/2020) فائضًا ماليًا يصل إلى 1.3 مليار جنيه، مقابل 1.4 مليار جنيه فى العام المالى الماضى (2018/2019) متراجعة بنسبة %7.

قال مصدر وثيق الصلة بالبريد إن الفائض المحقق يأتى نتيجة تبنى الهيئة خطة استراتيجية من 4 محاور أساسية حتى 2022، على رأسها تنمية محفظتها المالية، وتعظيم ربحيتها من خلال تنمية العائد على الاستثمارات، وزيادة إيرادات الخدمات والاستغلال الأمثل للأصول.

ويستهدف المحور الثانى إرضاء العميل من خلال تيسير نظم وإجراءات تقديم الخدمات، والتحول إلى مقدم خدمات متكامل وتقديم الخدمات الحكومية من خلال مكاتب البريد، فضلا عن المحافظة على ولاء العملاء الحاليين وكسب جدد .

وأوضح المصدر لـ»المال» أن المحور الثالث يتعلق بإرساء قواعد الحوكمة وتطبيق قواعد الشمول المالى، والتحول إلى اللامركزية فى الإدارة، إلى جانب تطوير وتحديث البنية التحتية والتكنولوجيا، وتطبيق معايير الجودة الشاملة.

ويتعلق المحور الرابع بترضية العاملين من خلال توفير بيئة عمل مناسبة، ورفع كفاءة الأفراد وتنمية مهاراتهم، والاستغلال الأمثل للمورد البشري.

وكشف عبده علوان، القائم بأعمال رئيس هيئة البريد، عن قرار الهيئة بخفض نسبة الفائدة على حسابات التوفير بنسبة %0.75 لتصل إلى %8.5 بدلًا من %9.25.

وقال علوان لـ«المال»، إن القرار جاء بعد دراسة تداعيات خفض البنك المركزى المصرى سعر الفائدة على الإيداع والإقراض منذ أيام، بنسبة بلغت %3 لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد.

يذكر أن شركة البريد للتوزيع التابعة للهيئة تستهدف خلال العام الحالى التوسع فى نشاط اللوجيستيات والحصول على توزيع مناطق جديدة تابعة للهيئة، وجارى التخطيط والتجهيز للحصول على منطقة الإسكندرية وبرج العرب، وترخيص تخليص جمركي، واستمرار التوسع فى مجال الاتصالات .

تنفيذ 50% من منظومة المراقبة المركزية للشبكة الإلكترونية للهيئة

وتتطلع الهيئة للانتهاء خلال العام الحالى من نسبة %50 من مشروع إنشاء منظومة مراقبة مركزية متكاملة لجميع مكونات شبكتها الإلكترونية من أجهزة ومعدات وبرامج وشبكات اتصال، واستكمال سياسات أمن المعلومات .

وتخطط البريد لرفع سرعات 1700 خط أرضى داخل المكاتب الخاصة بالهيئة، لتتناسب مع حجم الأعمال والخدمات البريدية المقدمة، وتشغيل المرحلة الثالثة من مشروع الفيديو كونفراس لمديرى العموم ورؤساء القطاعات والمحاور داخل 75 موقعًا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »