سيـــاســة

البرلمان يوافق نهائيا علي الإذن لوزير المالية بضمان مصر للطيران للحصول على قروض

مطالبة الشركة بإعلان خطتها امام النواب خلال المرحلة القادمة، و الية استثمار الخمسة مليار جنية وتوظيفها

شارك الخبر مع أصدقائك

وافق مجلس النواب ، برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي، نهائيا على قرار رئيس مجلس الوزراء بمشروع قانون فى شأن الإذن لوزير المالية بضمان الشركة القابضة لمصر للطيران للحصول على قروض من البنوك.

واستعرض الدكتور فخري الفقي، رئيس لجنة الخطة والموازنة في مجلس النواب ، تقرير اللجنة المشتركة من لجنة الخطة والموازنة، ومكاتب لجان السياحة والطيران المدني، والشئون الدستورية والتشريعية والشؤون الاقتصادية، عن قرار رئيس مجلس الوزراء بمشروع قانون فى شأن الإذن لوزير المالية بضمان الشركة القابضة لمصر للطيران للحصول على قروض من البنوك.

وجاء مشروع القانون المقدَّم من الحكومة فى مادتين، تنص المادة الأولى على أن يؤذن لوزير المالية نيابة عن حكومة جمهورية مصر العربية، بضمان الشركة القابضة لمصر للطيران فى التمويل طويل الأجل الذى ستحصل عليه الشركة من البنك المركزى المصرى بمبلغ 5 مليارات جنيه، وذلك وفقًا للشروط والأوضاع التى يحددها وزير المالية بقرار منه.

وسبق وأن وافقت اللجنة على اقتراح النائب مصطفى سالم، وكيل اللجنة، باستبدال عبارة (البنك الأهلى المصرى وبنك مصر) بدلًا من عبارة البنك المركزى المصرى، حيث أن القرض سيتم منحه للشركة من قبل البنكين.

اقرأ أيضا  «إيديكس 2021».. القوات المسلحة تنظم مؤتمراً صحفيا للإعلان عن تفاصيل المعرض الدولى للصناعات الدفاعية والعسكرية فى مصر

وتأتي فلسفة مشروع القانون المعروض التزامًا بأحكام الدستور؛ حيث إن ضمانة وزارة المالية للشركات القابضة فيما تحصل عليه من تمويل يجب أن يصدر به قانون، ومن ثم جاء مشروع القانون بالإذن لوزير المالية نيابة عن حكومة جمهورية مصر العربية لضمان الشركة القابضة لمصر للطيران، في التمويل طويل الأجل، الذي ستحصل عليه الشركة من البنك المركزي المصري والذي يبلغ خمسة مليارات جنيه مصري لتمويل الالتزامات الحتمية الخارجية والداخلية للشركة القابضة لمصر للطيران والشركات التابعة لها بضمان وزارة المالية.

ونظرًا للظروف الحالية التي تمر بها الشركة القابضة لمصر للطيران والشركات التابعة لها جراء أزمة كورونا من انخفاض التشغيل لأدنى مستوياته، وبالتالي عدم وجود تدفقات نقدية داخلية للشركة تمكنها من سداد التزاماتها الحتمية ما قد يعرض الشركة لوضعها في حالة default من جانب البنوك الأجنبية وهيئات التمويل الدولية.

وشهدت الجلسة العامة في مجلس النواب اليوم الأثنين تأييد واسع من النواب بشأن الاتفاقية وسط مطالب لشركة مصر الطيران بإعلان خطتها امام النواب خلال المرحلة القادمة، و الية استثمار الخمسة مليار جنية وتوظيفها للنهوض بالشركة .

اقرأ أيضا  مصر للطيران تقدم تخفيضات 50% على رحلاتها الدولية

من جانبه ، أعلن النائب محمد أبو العينين وكيل البرلمان الموافقة على قرار رئيس مجلس الوزراء بمشروع قانون فى شأن الإذن لوزير المالية بضمان الشركة القابضة لمصر للطيران للحصول على قروض من البنوك.

وقال وكيل البرلمان خلال الجلسة العامة ” جميع شركات العالم للطيران تعاني بعد جائحة فيروس كورونا ولا شك ان شركات العالم تخسر و مصر تستعد الان لإقلاع من نوع جديد بعد فك القيود على السفر “.

وأضاف ” نحن نعرف أسباب الخسارة التي حدثت خلال الفترة السابقة و علينا ان نفكر في الانطلاق بعد إزالة الاسباب
وقال وكيل البرلمان ” جميع القيود المفروضة ازيلت و هذا يعني اننا يجب ان نستعد لمرحلة أخرى و مصر انسب مزار سياحي في العالم خلال الشتاء القادم و يجب ان يكون لدينا خطة توسعية.

اقرأ أيضا  مصر للطيران تطرح خططها المستقبلية حتي عام 2026 في معرض إكسبو دبي


و طالب وكيل مجلس النواب مصر الطيران تعلن خطتها امام النواب خلال المرحلة القادمة، مشيرا الي ان أمريكا و فرنسا و غيرها من الدول منحت دعم لقطاع الطيران نظرا للازمة التي شهدها العالم خلال المرحلة السابقة.

و اكدت النائبة اميرة ابو شقة موافقتها على مشروع قانون قانون مُقدم من الحكومة بشأن الإذن لوزير المالية بضمان الشركة القابضة لمصر للطيران ، مؤكدة بان شركة مصر للطيران تمثل رمز للدولة المصرية ويجب مساندتها .

وتساءلت أبو شقة خلال كلمتها في الجلسة العامة اليوم مناقشة تقرير اللجنة المشتركة من لجنة الخطة والموازنة ومكاتب لجان السياحة والطيران المدني، والشئون الدستورية والتشريعية، والشئون الاقتصادية عن مشروع قانون مُقدم من الحكومة بشأن الإذن لوزير المالية بضمان الشركة القابضة لمصر للطيران عن صحة وجود ديون للشركة تقدر ب40 مليار جنيه ديون وهو اكثر من نصف راسمال الشركة وهل هذة الديون هي ديون حقيقية أم ديون دفترية .

وتسألت ابوشقه عن الية استثمار الخمسة مليار جنية وتوظيفها للنهوض بالشركة وكذلك جهات صرفها .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »