سيـــاســة

البرلمان يكلف لجانه بالتواصل مع الحكومة لمساعدة الفئات الأكثر تضررا من «كورونا»

رئيس البرلمان : التنسيق مع مجلس الوزراء لتسهيل التواصل مع رؤساء اللجان .

شارك الخبر مع أصدقائك

استعاض البرلمان عن عقد جلساته العامة واجتماعات لجانه النوعية بشكل طبيعي خلال هذه الأيام بسبب فيروس كورونا ، مكتفيا بتكليف رؤساء لجانه بالتواصل الدائم مع الحكومة ، لمتابعة المستجدات ومساعدة الفئات الأكثر ضررا من تطبيق الإجراءات الوقائية المتبعة، خاصة العمالة الغير منتظمة خلال هذه الفترة العصيبة التي تمر بها البلاد .

واكد الدكتور علي عبد العال رئيس البرلمان متابعته عن كثب الظروف الحالية التي تمر بها البلاد، وما يتم اتخاذه من تدابير واجراءات وقائية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-١٩).

البرلمان يتواصل مع الحكومة لوضع آليات للحد من انتشار فيروس كورونا

وكشف عن التواصل الدائم مع كافة الجهات ذات الصلة لوضع آليات سريعة للحد من انتشار فيروس كورونا ، واتخاذ ما يلزم من إجراءات للقضاء عليه.

ووجه رئيس البرلمان وجه رؤساء اللجان النوعية، كل فيما يخصه وخلال هذه الفترة في ضوء أهمية تلافي الاجتماعات بقدر الإمكان عملا بالإرشادات والإجراءات الاحترازية المطبقة لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد من خلال مراعاة، متابعة الوضع ودراسة ما يحال إلى رؤساء اللجان النوعية من شكاوى مقدمة من النواب أولا، والمواطنين وكذلك المقترحات ذات الصلة، والإجراءات المقترح اتخاذها لمساعدة الفئات الأكثر ضررا من تطبيق الإجراءات الوقائية المتبعة، خاصة العمالة غير المنتظمة.

عرض تقارير اللجان النوعية علي رئيس المجلس

كذلك تم عرض تقارير دورية أسبوعية من رئيس اللجنة على رئيس المجلس عن الموضوعات المحالة إلى رؤساء اللجان في هذا الخصوص، وما يتم الانتهاء إليه من توصيات، وقيام كل من رؤساء اللجان، في حدود اختصاص لجنته، بالاتصال المباشر مع وزير شؤون المجالس النيابية والوزير المعني وغيره من أعضاء الحكومة أولا بأول وكلما لزم الأمر لتنفيذ هذه التوصيات والإجراءات المناسب اتباعها في هذا الشأن للقضاء على
انتشار الفيروس.

ولفت إلي التنسيق مع مجلس الوزراء لتسهيل هذا التواصل.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »