سيـــاســة

البرلمان يطالب الأعضاء بعدم الحضور إلي المجلس حال ظهور أي أعراض مرضية

خوفا من فيروس كورونا المستجد

شارك الخبر مع أصدقائك

طالب رئيس البرلمان الدكتور علي عبد العال ، الأعضاء ممن يظهر عليهم أي أعراض مرضية أو ارتفاع في درجات الحرارة بعدم الحضور إلي المجلس ،حرصا علي صحة الجميع.

ودعا الدكتور علي عبد العال، رئيس البرلمان ، أعضاء المجلس إلى مراعاة الإجراءات الوقائية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا المستجد وأبرزها مراعاة التباعد الاجتماعي بين النواب.

رئيس البرلمان ينتقد التفاف النواب حول الوزراء

ورفض رئيس البرلمان ، التفاف بعض النواب حول الوزراء داخل المجلس، قائلا: “كدة مفيش أي نوع من أنواع الأمان”. 

جدول أعمال جلسة النواب اليوم

ومن المقرر أن تشهد الجلسة العامة اليوم الإثنين ، أخذ الرأي النهائي على مشروعات قوانين، منها مشروع قانون بتعديل القانون رقم 137 لسنة 1958 في شأن الاحتياطات الصحية للوقاية من الأمراض المعدية .

ويهدف مشروع القانون إلى تطوير قدرة السلطات الصحية في مواجهة خطر الانتشار الواسع لبعض الأمراض بما يمثل تهديدًا خطيرًا للصحة العامة، حيث كشفت تداعيات انتشار وباء كورونا المستجد عن ضرورة تعديله لتحقيق بعض الأهداف منها : تغليظ العقوبات المقررة لمخالفة أي من الأحكام المنصوص عليها في هذا القانون، وتخويل السلطات الصحية حق إلزام الأفراد باستخدام الكمامات الطبية وغيرها من المستلزمات الوقائية خارج أماكن السكن، وتمكين السلطات الصحية من اتخاذ التدابير الصحية اللازمة للتعامل مع جثث الموتى بسبب الأوبئة. 

كما تناقش  تقرير اللجنة المشتركة من لجنة الشئون الأفريقية ومكاتب لجان الدفاع والأمن القومي، والشئون الاقتصادية، والخطة والموازنة عن قرار رئيس الجمهورية رقم 120 لسنة 2020 بالموافقة على الاتفاق بين جمهورية مصر العربية ومفوضية الاتحاد الأفريقي بشأن “استضافة مقر مركز الاتحاد الأفريقي لإعادة الإعمار والتنمية ما بعد النزاع، والموقع في أسوان بتاريخ 11 /12 /2019.

كما تناقش الجلسة أيضًا، تقرير اللجنة المشتركة من لجنة الشئون الأفريقية ومكتبي لجنتي الشئون الاقتصادية، والدفاع والأمن القومي عن قرار رئيس الجمهورية رقم 145 لسنة 2020 بالموافقة على المعاهدة المُنقحة لإنشاء تجمع دول الساحل والصحراء (س.ص) المعتمدة في أنجمينا (تشاد) بتاريخ 16/2/2013.

وأيضًا مناقشة تقرير اللجنة المشتركة من لجنة التعليم والبحث العلمي، ومكاتب لجان العلاقات الخارجية، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والخطة والموازنة، عن قرار رئيس الجمهورية رقم 121 لسنة 2020 بشأن الموافقة على الخطابات المتبادلة بين حكومة مصر وحكومة جمهورية كوريا، بشأن تقديم الحكومة الكورية للحكومة المصرية منحة لا تتجاوز قيمتها 2 مليون و900 ألف دولار للمساهمة في تنفيذ مشروع ” تطوير نظام ميكنة الملكية الفكرية في مكتب براءات الاختراع المصري”، الموقعة في القاهرة بتاريخ 5 / 1 /2020 .

كما تناقش تقرير لجنة الخطة والموازنة، مشروعي قانونين مُقدمين من الحكومة بتعديل بعض أحكام قانون ضريبة الدمغة الصادر بالقانون رقم 111 لسنة 1980، وقانون الضريبة على الدخل الصادر بالقانون رقم 91 لسنة 2005.

وأيضًا تقرير اللجنة المشتركة من لجنة “الخطة والموازنة” ومكتب لجنة “الزراعة والرى والأمن الغذائى والثروة الحيوانية” عن مشروع قانون مقدّم من الحكومة، بشأن مد مدة إيقاف العمل بالقانون رقم (113) لسنة 1939 الخاص بضريبة الأطيان.

وأكد التقرير أنه قد صدر القانون رقم 143 لسنة 2017 بإيقاف العمل بأحكام القانون رقم 113 لسنة 1939 الخاص بضريبة الأطيان لمدة 3 سنوات تبدأ من 1/8/2017 تحقيقًا لاعتبارات التخفيف من الأعباء الضريبية عن كاهل القائمين بالعمل في المجال الزراعى، وتشجيعًا لهم على زيادة الإنتاج الزراعى، ونظرًا لأن مدة الوقف المنصوص عليها فى القانون رقم 143 لسنة 2017 قد أوشكت على الانتهاء بنهاية شهر يوليو المقبل، وفى ضوء استمرار الاعتبارات التى دعت إلى إصدار القانون المشار إليه، ارتأت وزارة “المالية” إعداد مشروع قانون بمد مدة إيقاف العمل بالقانون رقم 113 لسنة 1939 الخاص بضريبة الأطيان لمدة سنتين أخريين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »