Loading...

البرلمان: مناقشة إعفاءات الضرائب العقارية والأمراض المعدية 29 أبريل

مناقشة العديد من الموضوعات في ظل سياسة تقليل الاجتماعات

البرلمان: مناقشة إعفاءات الضرائب العقارية والأمراض المعدية 29 أبريل
ياسمين فواز

ياسمين فواز

2:32 م, الأحد, 12 أبريل 20

حسم الدكتور علي عبد العال رئيس البرلمان الجدل بشأن عقد المجلس جلساته العامة 29 ابريل الجاري، مؤكدا أنها ستكون دسمة بالتشريعات الهامة وعلى رأسها إعفاءات في قانون الضرائب العقارية وتعديلات قانون الأمراض المعدية .

وأكد عبد العال في بيان أصدره اليوم الأحد، أن البرلمان اتخذ الإجراءات الصحية اللازمة والتباعد الاجتماعى فى جلوس الأعضاء، بالإضافة إلى تدابير أخرى سيعلن عنها في حينه.

وقال رئيس البرلمان: “جلسة المجلس ستكون دسمة وسنعمل على مناقشة العديد من الموضوعات في ظل سياسة تقليل الاجتماعات، حيث سيناقش المجلس عددا من القوانين المهمة، ومنها إعفاءات قانون الضرائب العقارية والزيادات الأخيرة، كما ينتظر المجلس أن تتقدم الحكومة ببعض التعديلات على قانون الأمراض المعدية”.

رئيس البرلمان: لا صحة لتقديم مشروع قانون للتبرعات الإلزامية لصندوق تحيا مصر

وأضاف رئيس البرلمان أنه لا صحة لتقديم مشروع قانون للتبرعات الإلزامية لصالح صندوق تحيا مصر، ولم يتسلم المجلس مشروع قانون بهذا العنوان أو بهذا المضمون لا من الحكومة أو من النواب.

وأوضح أن المجتمع المصري له خصائص ومزايا يتميز بها، منها التواد والتراحم والترابط والشهامة والمسارعة إلى مساعدة الآخرين، وأنه لا يجب أن ندع القلق أو الفهم الخاطئ لبعض المواقف يؤثر على شخصيتنا وخصائصنا ويظهر ما ليس فينا.

كما وجه الشكر إلى الشرطة المدنية ودورها فى تنظيم الحظر وحماية الأمن والاستقرار ومنع الجرائم داخل البلاد.

يشار إلى إعلان البرلمان تأجيل الجلسات العامة إلى 29 أبريل الجاري بدلا من يوم 12 من الشهر ذاته، ضمن إجراءات الدولة الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا .

جاء ذلك عقب حالة الجدل التي شهدتها جروبات النواب علي تطبيق الواتس اب، ما بين مؤيد ومعارض لعودة عمل البرلمان خلال تلك الفترة خوفا من انتشار فيروس كورونا المستجد .

وأعلن المستشار محمود فوزي، الأمين العام لمجلس النواب، أن تأجيل موعد الجلسات يأتي في إطار الإجراءات الوقائية والاحترازية التي يتخذها البرلمان في مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.

كما يأتي اتساقا مع سياسة الدولة في مد الإجراءات الوقائية المتخذة وتقليل الاجتماعات بقدر الإمكان، وحفاظا على صحة وسلامة النواب مع الحفاظ على استمرار عمل مؤسسات الدولة بانتظام واضطراد.

كما يأتي وفقاً لحكم المادة (277) من اللائحة الداخلية للمجلس، وبناء على ما أقره البرلمان من تفويض رئيس المجلس في تعديل موعد انعقاد الجلسات العامة، بعد تحديده، كلما تطلب الأمر ذلك.

يشار إلي  أن البرلمان برئاسة د. علي عبد العال، كان سباقا فى اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة لمواجهة انتشار فيروس كورونا  على مستوى السلطة التشريعية، منذ بداية الأزمة.

البرلمان يستعين بالقوات المسلحة في تطهير وتعقيم مقر المجلس

وتم الاستعانة بالقوات المسلحة في تطهير وتعقيم مبنى البرلمان  .

كما أصدر الدكتور عبدالعال قرارًا بتشكيل لجنة مواجهة الأزمات برئاسة المستشار محمود فوزى الأمين العام لمجلس النواب لتكون المعنية بإصدار القرارات واتخاذ الإجراءات لحماية وتأمين صحة وسلامة العاملين بالمجلس.

وأصدرت ما يقرب من 19 قرارا وإجراء فى إطار المواجهة الشاملة للأزمة التى تسهدف تخفيف التجمعات، ليتم تأجيل اليوم حتيى 29 أبريل من الشهر الجاري.