اقتصاد وأسواق

البرتقال المصري يستحوذ على الحصة الاستيرادية الكاملة بالسعودية

ارتفعت صادرات مصر من البرتقال إلى السعودية

شارك الخبر مع أصدقائك

استحوذت صادرات مصر من البرتقال علي الحصة الاستيرادية بالكامل، وأصبح يتواجد في السوق بالمملكة مع المنتج المحلي بسعر 48 ريالا مقابل 20 ريالا في العام الماضي للعبوة بزيادة بنسبة 140%.

وأكد محمد محمود مصدر برتقال أن صادرات البرتقال أصبحت لها سمعة طيبة عالمية وخليجية بعد جهود مضنية من وزارة الزراعة المصرية ممثلة في الحجر الزراعي.

ولفت محمود إلى أن صادرات البرتقال الإسباني توقفت للخليج بل إسبانيا استوردت برتقالا من مصر بكميات تصل إلي 3000 طن.

وأزاحت مصر الدولة المتوسطية من صدارة الصادرات العالمية منذ عامين نتيجة الجودة والسعر أيضا.

اقرأ أيضا  أسعار الذهب في مصر اليوم 25-9-2020 وصعود عيار 21

وأعلنت الإدارة المركزية للحجر الزراعي أن صادرات مصر الزراعية منذ بداية العام وحتى الآن وصلت إلى 2.4مليون طن .

وأوضح التقرير الذي اطلعت عليه “المال”أن صادرات الموالح منذ يناير 2020 وحتى الآن سجلت نحو 1.3 مليون طن لكل دول العالم، إضافة إلى أكثر من 537 آلاف طن بطاطس و160 ألف طن بصل، و25 ألف طن فراولة.

وبلغ إجمالي الصادرات منذ بداية العام نحو 2.45 مليون طن صادرات زراعية لدول العالم، حيث لم تتوقف مصر عن التصدير رغم أزمة كورونا.

وأشار التقرير إلى أن حصة الدول العربية والخليجية من إجمالي تلك الصادرات الزراعية نحو 40 %.

اقرأ أيضا  الزراعة : نجري فحصا شاملا لطيور المزارع ولا صحة لعودة أنفلونزا الطيور

موضحا أن أبرز المنتجات التي يتم تصديرها لدول الخليج هي الموالح والعنب والفراولة والبطاطس والبصل.

وأكد التقرير أن الدول العالمية الكبرى تستورد منتجات زراعية من مصر، وعلى رأسها الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي وروسيا ونيوزيلندا وأستراليا وغيرها.

وأشار إلى أنه لا يوجد دولة افريقية أو عربية تستطيع منافسة مصر في الموالح حيث ليست هناك منتجات بجودة المنتجات المصرية، فمصر الأولى عالمياً في تصدير الموالح، وأنه لا يمكن أن تتمتع مصر بهذه المكانة العالمية بدون اسباب أو معايير جودة.

و أكد الدكتور ماهر أبو جبل مستثمر زراعي وعضو نقابة الزراعيين أن مصر أزاحت الولايات المتحدة الأمريكية من المرتبة الثالثة في تصدير البصل عالميا خلال العام الماضي لتصدير 600 الف طن ،واحتلت المرتبة الثالثة خلف الصين والهند.

اقرأ أيضا  التخطيط: مبادرة «ما يغلاش عليك» تدعم نمو الناتج المحلي من خلال زيادة الاستهلاك

ولفت أبو جبل في تصريحات خاصة لـ”المال” أن هناك منتجات مثل الطماطم باتت الآن سلعًا تصديرية تحظي بطلب كبير في ايطاليا واليونان بعد وقف دخول العمالة لهذه الدول، فضلا عن تصدير البرتقال لأسبانيا بكميات تصل إلى 3000 طن.

ولفت إلى أن صادرات الموالح والبطاطس والبصل والعنب هي أهم المنتجات الطازجة التي يتم تصديرها لدول اوربا والخليج.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »