سيــارات

معهد العاشر من رمضان للهندسة يفوز بالمركز الأول في “رالي السيارات الكهربائية محلية الصنع”

أعلنت أكاديمية البحث العلمي فوز فريق معهد العشر من رمضان للهندسة بالمركز الأول في نهائيات رالي السيارات الكهربائية محلية الصنع بمبلغ قدره 500 ألف جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت أكاديمية البحث العلمي فوز فريق معهد العشر من رمضان للهندسة بالمركز الأول في نهائيات رالي السيارات الكهربائية محلية الصنع بمبلغ قدره 500 ألف جنيه.

وشهدت العاصمة الإدارية الأسبوع الماضي نهائيات الموسم الثاني من “رالي السيارات الكهربائية محلية الصنع”، وهي المسابقة التى أطلقتها أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا العام الماضي.

وانتهى الرالي بفوز فريق المعهد التكنولوجي العالي بالعاشر من رمضان بالجائزةالكبرى وقيمتها 500،000 جنيه مصري بعد منافسة قوية ضمت 15 فريق مصري.

وجاء في المركزالثانى فريق الجامعة الروسية وقيمة الجائزة 250 ألف جنيه.

أما المركز الثالث حصل عليه فريق جامعة الزقازيق والجائزة قدرها 125 ألف جنيه، هذا بخلاف الجوائز المقدمة من شيل هيلكس وهي 3 جوائز في ريادة الأعمال بقيمة إجمالية 50 ألف جنيه وحصل عليها فريق جامعة المنصورة والنيل، وفريق مدينة زويل، إضافة إلى جائزة مقدمة في معايير الأمان على الطريق وقيمة الجائزة 25 ألف جنيه وكانت من نصيب فريق الجامعة البريطانية، إضافة إلى منحة لمدة أسبوعين للتدريب العملي في أحد الشركات حصل عليها فريق جامعة عين شمس.

جاء ذلك تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء وبحضور الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي، واللواء جمال النشار مدير الكلية الفنية العسكرية، واللواء أشرف فطين، رئيس القطاع الهندسي لشركة العاصمة الإدارية، وبات كلارك، رئيس لجنة التحكيم ولفيف من رؤساء الجامعات يتقدمهم الدكتور محمود المتيني، رئيس جامعة عين شمس والـ15 فريق المشاركين في الرالي والمئات من الطلاب ورجال الصناعة والإعلام.

وأوضح  الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي في تصريح له أن الخطة التنفيذية للأكاديمية 2018 / 2022 تولي اهتماما كبيرا بالتحالفات التكنولوجية والصناعية بهدف نقل وتوطين التكنولوجيا وتعميق التصنيع المحلي وتجميع القدرات الوطنية المبعثرة في الداخل والخارج، وتركز هذا العام على صناعة السيارات والصناعة الرقمية.

وأكد الدكتور ماجد غنيمة، الباحث الرئيس للمشروع والمشرف على مجمع الابتكار بهندسة عين شمس، أن جامعة عين شمس تتولى الإشراف الفني والتنظيمي للمسابقة وهى خطوة من الخطوات التي بدأت بمبادرة لنصل في النهاية إلى تصنيع كامل لسيارة كهربائية مصرية طبقاً لخطة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ممثلة في أكاديمية البحث العلمي.

فيما قال الدكتور محمد عبد العزيز، المشرف الرئيسي علي المشروع إن “رالي القاهرة للسيارات الكهربية” مبادرة جديدة مبتكرة من مبادرات أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا؛ وهي مجرد خطوة يلي ذلك دعم تحالف وطني للبحوث والتطوير في مجال صناعة السيارات الكهربائية، والهدف الرئيسى هو تعميق التصنيع المحلي والوصول إلى سيارة محلية الصنع.

وأعرب المهندس علي حسني، رئيس المشروع، عن سعادته بتولي رئاسة مشروع بهذا الحجم والذي يتم تقديمه لأول مرة في مصر إيماناً من المنظمين ومن أكاديمية البحث العلمي بأهمية تطوير وإعداد كوادر مميزة في هذا المجال تكون جاهزة لتصنيع سيارة كهربائية بيد مصرية في المستقبل.

وأكد أيضاً على دور ودعم أكاديمية البحث العلمي في تنفيذ هذا المشروع الفريد من نوعه.

كما تقدم بالشكر لكل الشركات التي قامت برعاية رالي السيارات الكهربائية وهم BMW,Shell,SWVL , MATGR, Rowad وأكد على دعمهم الكامل لهذه المبادرة وأن هذا الدعم أكد على اهتمامهم وإيمانهم بدعم المواهب الشابة .


وقال المهندس خالد قاسم، رئيس مجلسا لإدارة والعضو المنتدب لشركات شل في مصر، “نحن في شل نؤمن بأن الشباب هم العنصر الأهم لتقدم مصر لتحقيق أهداف التنمية المستدامة متمثلة في رؤية مصر 2030، ومن هنا جاء حرصنا الشديد على الاستثمار في مهارات الشباب لخدمة المجتمع والنهوض به من خلال إطلاق برامجنا للاستثمار الاجتماعي ورعاية المبادرات التي تهدف إلى تنمية وتطوير قدرات الشباب المصري ومواهبه لإحراز التقدّم والتطّور على كافة الأصعدة.

وأضاف قاسم: “كوننا مستثمراً مسئولاً وشركة عالمية رائدة جعلنا نحرص على دراسة المجتمعات التي نعمل بها ونشارك بفاعلية في تطويرها وتنميتها ولعل مشاركتنا في هذه المبادرة المبتكرة هي خير دليل على استراتيجيتنا فيما يتعلق بالتنمية المجتمعية المستدامة”.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »