طاقة

“البترول” توقع بالأحرف الأولى مع الشركات الفائزة بمزايدة البحر الأحمر

جار استكمال الاجراءات التشريعية تمهيدا لعرضها على مجلس الوزراء

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية استمرار جميع الأنشطة الاستكشافية والإنتاجية في مناطق الامتياز البترولية بجنوب مصر ، لافتا إلى أنه تم التوقيع بالأحرف الأولى مع الشركات الفائزة في المزايدة العالمية التي تم طرحها بمنطقة البحر الأحمر لأول مرة وجار استكمال الإجراءات التشريعية تمهيداً لعرضها على مجلس الوزراء.

وأشار “الملا” إلى أن  شركات البترول العاملة فى المنطقة تواصل تنفيذ خططها مع الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية في كافة أنشطتها الاستكشافية والإنتاجية وغيرها.

وأضاف “الملا” أن الوزارة تشارك بفاعلية في تنفيذ رؤية القيادة السياسة لتنمية جنوب مصر من خلال تنفيذ مشروعات فى كل المجالات والأنشطة البترولية بهدف وضع المنطقة على خريطة الاستثمار في البحث والاستكشاف للبترول والغاز وتلبية احتياجات محافظات الصعيد، إلى جانب جهود توصيل الغاز للمنازل والتي تسهم فى تقديم خدمات حضارية للمواطنين وتحقيق العدالة الاجتماعية.

وأوضح أن النتائج الإيجابية للمزايدة تعطى دفعة للمضى قدماً في خطط جذب المزيد من الاستثمارات العالمية لقطاع البترول، خاصة في المناطق البكر الواعدة.

وأوضح التقرير الذى تلقاه المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية من المهندس محمد عبد العظيم رئيس شركة جنوب الوادى المصرية القابضة للبترول حول موقف أنشطة الشركة في جنوب مصر استمرار برامج الاستكشاف والتنمية والإنتاج من خلال 13 اتفاقية في مراحل البحث و 5 اتفاقيات فى مرحلة التنمية، بالإضافة إلى اتفاقية للبحث والتنمية.

وأضاف التقريرأن وتيرة العمل على صعيد المشروعات المشتركة لتجميع البيانات الجيوفيزيقية مستمرة حيث يجري الانتهاء من معالجة البيانات السيزمية ثلاثية الأبعاد بمنطقة البحر الأحمر . 

جدير بالذكر أن عوائد المشروع المشترك بالبحر الأحمر سجلت خلال الشهور الماضية أعلى إيرادات للدخل منذ انطلاق المشروع وأنه قد تم فتح قنوات اتصال مع شركات عالمية كبرى أظهرت اهتماماً بالاستكشاف في البحر الأحمر وتم عقد عدة اجتماعات مع هذه الشركات باستخدام “الفيديوكونفرانس” لعرض الفرص المتاحة.

وأكد “الملا” على أهمية مراعاة كافة الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا بجميع المشروعات ، لافتا إلى أن كل المشروعات تسري طبقا لكافة الجداول الزمنيه لها.

نسمة بيومي – عمر سالم

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »