استثمار

«الاستثمار» تدرس بدائل طرح ميدور مع مؤسسات الترويج

كتب ـ مصطفي صقر   تدرس وزارة الاستثمار البدائل المختلفة لطرح حصة من شركة الشرق الاوسط لتكرير البترول ــ ميدور ــ للبيع خلال الفترة القادمة.   علمت «المال» ان اجتماعا تعقده الوزارة مع البنوك والشركات المتخصصة في الترويج خلال الايام…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب ـ مصطفي صقر
 
تدرس وزارة الاستثمار البدائل المختلفة لطرح حصة من شركة الشرق الاوسط لتكرير البترول ــ ميدور ــ للبيع خلال الفترة القادمة.

 
علمت «المال» ان اجتماعا تعقده الوزارة مع البنوك والشركات المتخصصة في الترويج خلال الايام القادمة لتلقي مقترحاتها بشأن الاسلوب المناسب لبيع حصة من الشركة وهل يتم البدء بطرح حصة تصل الي 20% للاكتتاب العام علي غرار ما حدث في سيدي كرير وأموك أم يتم البدء بالمستثمر الاستراتيجي اولا بما يتناسب وحجم رأسمال الشركة وطبيعة الصناعة التي تعمل بها.
 
يبلغ رأس المال المصدر لشركة الشرق الاوسط لتكرير البترول «ميدور» 1,1 مليار دولار موزع علي 1,1 مليون سهم بقيمة اسمية 1000 دولار للسهم ويبلغ رأس المال المدفوع 930 مليون دولار ويتوزع هيكل ملكيتها علي الهيئة المصرية العامة للبترول بنسبة 78% وشركة المشروعات البترولية ــ بتروجيت ــ 10%  والهندسية للصناعات البترولية والكيماوية ــ انبي ــ 10% وبنك قناة السويس 2%.
 
بلغ صافي ربح الشركة خلال النصف الاول من العام الحالي 38,1 مليون دولار مقابل 17 مليونا خسائر خلال النصف الاول من العام الماضي وبلغ نصيب السهم في الارباح 34,66 دولار، وبلغ اجمالي اعداد النشاط خلال النصف الاول من العام 506 ملايين دولار ومجمل الربح 92  مليون دولار.
 
ووفقا للميزانية في 30 يونيه الماضي بلغ اجمالي الاصول طويلة الاجل 1,2 مليار دولار واجمالي الاصول المتداولة 633 مليون دولار واجمالي الالتزامات المتداولة 467 مليون دولار ورأس المال العامل 166 مليون دولار وبلغ اجمالي حقوق المساهمين 932,8 مليون دولار واجمالي الالتزامات طويلة الاجل 483,7 مليون دولار منها 301 مليون دولار قروضا محلية و181 مليون دولار قروضا خارجية من بنك الاستثمار الاوروبي.
 
تأسست ميدور عام 94 لمزاولة نشاط انشاء مصفاة تكرير البترول الخام وتصدير منتجاته بالمنطقة الحرة العامة بالاسكندرية وشهد هيكل الملكية للشركة تغييرات عديدة بخروج الشريك الاسرائيلي وشراء حصة من جانب البنك الاهلي ثم انتقلت للبنك المركزي وعادت مؤخرا للهيئة العامة للبترول.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »