اقتصاد وأسواق

الاحتياط الفيدرالي: ضعف الاقتصاد العالمي مصدر التهديد الوحيد للاقتصاد الامريكي

أيمن عزام:

قال مسئول رفيع المستوى في بنك الاحتياط الفيدرالي الأمريكي أن ضعف الاقتصاد العالمي هو مصدر التهديد الرئيسي للاقتصاد الامريكي، متوقعا تأجيل رفع اسعار الفائدة حتى نهاية العام الجاري.

شارك الخبر مع أصدقائك

أيمن عزام:

قال مسئول رفيع المستوى في بنك الاحتياط الفيدرالي الأمريكي أن ضعف الاقتصاد العالمي هو مصدر التهديد الرئيسي للاقتصاد الامريكي، متوقعا تأجيل رفع اسعار الفائدة حتى نهاية العام الجاري.

وذكرت وكالة بلومبرج، أن جون وليمز رئيس بنك الاحتياط الفيدرالي في سان فرانسيسكو أن الضعف الاقتصادي في الخارج يقلص توقعات نمو الاقتصاد الامريكي.

وكانت أحدث البيانات قد كشفت عن صعود  ثقة المستهلك الامريكي  لتصل الى اعلى مستوياتها خلال السنوات ال 11 الماضية، بينما هبط مؤشر للتضخم بأكبر مستوى خلال السنوات الست الماضية. وقفزت الأسهم الامريكية لتقلل تراجع استمر 5 ايام في مؤشر ستاندر اند بورز 500، بينما قفزت اسهم شركات الطاقة بدعم من صعود اسعار البترول.

وأضاف ويلمز الذي أصبح يحق له التصويت في اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة  أنه لا يفضل رفع اسعار الفائدة في القريب العاجل، صعودا من مستوياتها المتدنية التي تقترب من الصفر حاليا.

وقال ويلمز أنه يفضل بدء بحث بنك الاحتياط الفيدرالي امكانية رفع اسعار الفائدة في منتصف العام الجاري استنادا الى توقعاته بتحقيق نمو اقتصادي يتراوح بين 2.5 الى 3%، مع اتجاه التضخم للصعود نحو مستهدف يقدر بنسبة 2%. 

شارك الخبر مع أصدقائك