طاقة

الاجتماع المقبل بالقاهرة في يناير.. نص البيان الختامي لاجتماع منتدى غاز المتوسط

انعقد الاجتماع الوزاري الثانى لمنتدى غاز شرق المتوسط فى القاهرة، اليوةم الخميس،

شارك الخبر مع أصدقائك

 انعقد الاجتماع الوزاري الثانى لمنتدى غاز شرق المتوسط فى القاهرة، اليوةم الخميس، بناء على دعوة المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، للنظر في تأسيس منتدى الغاز .

حضر الاجتماع وزراء الطاقة القبرصى واليونانى والاسرائيلى والإيطالى والفلسطينى، وممثل وزيرة الطاقة الأردنية بصفتهم الوزراء المؤسسون للمنتدى،  كما حضر الاجتماع وزير الطاقة الامريكى كضيف شرف مميز ومدير عام الطاقة فى الاتحاد الاوروبى وممثلى كل من فرنسا والبنك الدولى.

اقرأ أيضا  وزير البترول: ننفذ مشروعات تكرير لتلبية احتياجات مصر من الوقود باستثمارات 165 مليار جنيه

وقرر الوزراء من الأعضاء المؤسسين إقامة منتدى غاز شرق المتوسط فى القاهرة، ولهذا تم اقرار القواعد والاجراءات الحاكمة لفريق العمل رفيع المستوى المكلف بتنفيذ فعاليات المنتدى.

كما أكدوا التزامهم بالارتقاء بالمنتدى الى مستوى منظمة دولية تحترم حقوق الاعضاء بالكامل فى مواردهم الطبيعية وفقا للقانون الدولى، والعمل باجتهاد على مناقشة وتشكيل المفاهيم العامة لوضعها فى صيغتها النهائية وفقا للاطار المتفق عليه .

اقرأ أيضا  وزير البترول يرأس اجتماع اللجنة الجغرافية لمنطقة مسطرد

ومن اجل السماح بمشاركة القطاع الخاص، وافق الوزراء المؤسسون أيضا على انشاء اللجنة الاستشارية لصناعة الغاز وابراز أهمية دورها فى المساهمة فى أنشطة المنتدى .

وبناء على نتائج الاجتماع الوزارى الاول، اوضح الوزراء المؤسسون اعتزامهم مواصلة التعاون لتحقيق اهداف منتدى غاز شرق المتوسط، من اجل تعزيز التعاون الاقليمى فى مجال الطاقة، بما يتماشى مع القانون الدولى، لاستغلال موارد المنطقة واتاحة المجال امام سوق غاز اقليمية مستدامة.

اقرأ أيضا  السيسي: مصر مؤهلة لتكون واحدة من أكبر منتجي الطاقة المتجددة

وناقش الوزراء المؤسسون سبل التعاون لتطوير مسارات البنية التحتية للغاز، تدريجيًا، للاسراع فى تحقيق الاستغلال الاقتصادى الامثل من الاحتياطيات الحالية من الغاز والاستفادة من البنية التحتية القائمة وتنمية المزيد منها لتسهيل استغلال الاكتشافات المستقبلية للغاز، والاستفادة من خبرات القطاع الخاص فى هذا الصدد.

كما وافق الوزراء على انعقاد الاجتماع الوزارى القادم خلال النصف الثانى من يناير 2020 فى القاهرة.

وأعرب الوزراء ورؤساء الوفود عن خالص امتنانهم لمصر وللرئيس عبد الفتاح السيسى على كرم الضيافة وحفاوة الاستقبال والتنظيم المتميز للاجتماع.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »