سيـــاســة

«الاجتماعي الحر»: تهديد سوريا هدفه هدم الدولة وتحطيم البنية التحتية

عصمت الميرغني محمد حنفى:  أدان الحزب الاجتماعي الحر برئاسة الدكتورة عصمت الميرغني، التدخل العسكري الخارجي الأمريكي والتهديد بشن ضربات جوية على سوريا.   وقالت الدكتورة عصمت في بيان صحفي لها اليوم، إن هذا "الخنفس" الأسود المتعطش للدماء، بحسب قولها، ضارباً…

شارك الخبر مع أصدقائك


عصمت الميرغني


محمد حنفى:

 أدان الحزب الاجتماعي الحر برئاسة الدكتورة عصمت الميرغني، التدخل العسكري الخارجي الأمريكي والتهديد بشن ضربات جوية على سوريا.
 
وقالت الدكتورة عصمت في بيان صحفي لها اليوم، إن هذا “الخنفس” الأسود المتعطش للدماء، بحسب قولها، ضارباً بحقوق الإنسان عرض الحائط دون موافقة مجلس الأمن والمجتمع الدولي، فهو يعود لنفس اللعبة القذرة التي روجت لها أمريكا من قبل في حربها غير الشرعية ضد العراق، والتي تم انتخاب أوباما كرئيس لأمريكا علي أساس معارضته لهذه الحرب، ما أشبه اليوم بالبارحة، والآن يختلق ألاعيب جديدة باصتناع أسباب واهية غير قانونية وهى حرب على سوريا تروى عطشها الدموي ويلعبها بنفس الأدوار المفضوحة البشعة، وبنفس أكذوبة الأسلحة الكيماوية.
 
وأضافت الميرغني: إن التهويل والحرب النفسية الحالية والحديث عن التأكيد بشنّ حرب على سوريا، هدفه هو إضعاف النظام السوري، حيث أن قرار مجلس الأمن يشير إلى أن امتلاك السلاح الكيماوي ليس جريمة، بل استعماله هو الجريمة الدولية، لذلك لا يمكن الحديث عن خيارات وعقاب على جريمة دولية بدون تقديم دليل أو قبل صدور نتيجة التحقيق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »